الحوار المتمدن - موبايل


في جزيرة الأحلام

مليكة حتيم

2018 / 9 / 25
الادب والفن


في جزيرة الاحلام
حيث تتصافح القلوب الخلان
والعري تكسوه عباءة
بنظرة حنان
حيث البسمة أنشوطة حريرية
تلتقط القلب الحيران
وفي كل بيت ضحك رنان
حيث الخبز بمذاق الكعك
والماء الزلال قطرات شهد للضمآن
وصراخ رضيع تهدهده عشرات الأيدي
من نساء الجيران
حيث يمارس أصحابها السحر بالعيون
لم تكن السماء بلون أرجوان
بل كل الفصول بلون قلب نقي منان
والليل مرتع الهمس والحلم الفتان
حيث اللقمة لم تكن بمقدار
والأرجل الحافية دليل عافية لاعار
حيث الجرذان جزء من بيت الخزان
كدليل خير عام
والجدران المهترئة لاترفع من هام
ولاتحط من مقام
والشيخ حكيم الدار وأهل للاحترام
في الصباح
كانت الأشجار تنحني لتظل القسمات الحسان
فتلتمس الشمس طريقها بين الاغصان
تربت عليها بحنان
فتدفئ القلب الحزين الولهان
حيث يرسم الاطفال من السحب خيالات حملان
مع تلك الأحلام يزهر قلبي كالأقحوان
إلا أن نسمة باردة تقشعر لها الأبدان
تلفح وجهي
لأدرك الواقع الآن
حيث الحقد الفتان بوصلة الانسان
والسيوف تقرع بين الإخوان
حيث النفاق عملة الميزان
والطعام ألوان وألوان
لكن لدينا إحساس الجوعان
والجسد المكسو بالفرو مقرور بردان
والروح هائمة بين غرف القصور
تبحث عن الأمان
حيث الشيخ في الزاوية
يحاور ذكرى الطيبة والبطولة زمان
والطفل لحبل النط والانشودة خان
فلم يكن لقلبي سوى الإذعان
بعد أن وريت الثرى روح الإنسان








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. يرسم لوحات فنية بطعم الحلوى!


.. مسرحية جورج خباز: أغنية -حَد تنين، شد منيح الإجرتين-


.. لحظة إصابة فنانة فلسطينية برصاص الجيش الإسرائيلي تثير غضب ال




.. مصر.. إجراءات مواجهة كورونا تعصف بأفلام العيد |#اقتصادكم


.. وفاة الفنانة نادية العراقية بعد إصابتها بفيروس كورونا