الحوار المتمدن - موبايل


نحن الشعب اليمني العظيم أنتم تقتلونا

محمد أحمد الزعبي

2019 / 2 / 7
مواضيع وابحاث سياسية



كنت أستمع وأشاهد قبل قليل ،برنامج يطلق عليه أصحابه ( ماوراء الخبر ) ، ولقد كان خبر هذا اليوم هو التحقيق الذي نشره موقع CNN الإخباري الأمريكي عن وصول الآسلحة التي زودت أمريكا بها حلفاءها في حرب اليمن ( السعودية والإمارات ) إلى أيدي المتطرفين الإسلاميين .
إنه مع احترامي ل CNN ، وأيضاً لمن قام بهذا التحقيق فيها ، يمكن القول لهم : أيها الإعلاميون المحترمون، إن المواطن العربي ليس غبياً ، وليس مغفلاً ، وهو لاينتظر مثل هذه التحقيقات الصحفية والإعلامية هنا وهناك ، ليعرف الدور الذي تلعبه كل من مملكة محمد بن سلمان ، وإمارة محمد بن زايد في اليمن ، وإن هذا الدور قد رسمته لهما ( شكلاً ومضموناً ) واشنطن ، حيث يعرف القاصي والداني ، أن هذين المحمدين المذكورين ، لايملكان من أمرهما شيئاً ، وأن مهمتهما في اليمن تقتصر حصراً على تنفيذ المخطط المرسوم لهما بصورة قبلية ( بتسكين الباء ) ، في واشنطن والمحفو ر (المخطط)في الجمجمة التي تقبع تحت ( عقال)كل منهما . وفي طيات عباءته وثوبه الناصع البياض ، وبما في ذلك مسألة وصول / إيصال قسم من هذه الأسلحة ( الذكية ) الى حلفاء الطرفين ( غير المعلنين) ، الا وهم الإسلاميون المصنعون ( بتشديد النُّون ) بشقيهم : الحوثي والداعشي .
إن التسليح الأمريكي والبريطاني لكل من السعودية والإمارات في حرب اليمن ، وإن غض الطرفين ( الأمريكي والبريطاني ) نظرهما مدفوع الثمن ، عن كل ما ومن دمر اليمن ،وحولها إلى ركام ، وأعادها قروناً الى الوراء ، إنما يدخل (برأينا ) في إطار هذا المخطط الانجلو أمريكي المشبوه ، الا وهو دعم الثورة المضادة لثورات الربيع العربي وتزويدها بكل مايجعلها قادرة على الحيلولة دون وصول نار البوعزيزي في الديموقراطية وحقوق الإنسان الى بيوت وبالتالي عروش أصدقائهما وحماة مصالحهما ، في الشرق الأوسط والوطن العربي ، وعلى رأس هؤلاء الأصدقاء الكيان الصهيوني ، الذي يقوم هذان المحمدان ( محمد آلِ سعود ومحمد آلِ نهيان ) بتنفيذه بالوكالة عن أسيادهما ، سواء أكانا يدريان أو لايدريان . ويدخل في إطار دعم هؤلاء الحلفاء (أمريكا ترامب وبريطانيا وعد بلفور ) للثورة المضادة لثورات الربيع العربي ، غض النظر التي آشرنا إليها عن ( تسريب !!) بعض الأسلحة الى القاعدة والحوثيين ، كعدوين رئيسيين للإسلام الحقيقي الوسطي المعتدل .
من جهتي يصعب علي أن أقبل ، أو أصدق ، أن محرري CNN لايعرفون الشبكة الشيطانية من العلاقات الاجتماعية والسياسية التي تربط بين كل من ترامب ومحمد بن سلمان ، محمد بن سلمان ومحمد بن زايد ، محمد بن زايد وبشار الأسد ، بشار الآسد ومحيي الدين الحوثي ، محيي الدين الحوثي وولي الفقيه في طهران ، ولي الفقيه وكل أعداء ثورات الربيع العربي ، وعلى رأسها ثورتي اليمن وسورية . .
وترن في أذني الآن صيحة ذلك الطفل اليمني البريء ، المعبرة والبسيطة ، والتي أسمعها عبر إحدى الفضائيات بين الحين والآخر ، ألا وهي : ( نحن الشعب اليمني العظيم . أنتم تقتلونا ) . و كما هو واضح ، فإن كلام هذا الطفل كان موجهاً ليس الى من يقتله مباشرة فحسب ، وإنما أيضاً الى من يقتله بصورةغير مباشرة ، سواء بالتسليح أو بغض النظر أو بإعطاء الأمر ، تماماً كما هي حال قصة المرحوم جمال خاشقجي في القنصلية الملكية في اسطنبول . هذا والله أعلم .








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. مصر: قتلى وعشرات الجرحى جراء انقلاب عربات قطار في محافظة الق


.. الدراما العربية.. طموحات نحو العالمية في زمن المنصات الرقمية


.. العراق يشترط أخذ اللقاح على الراغبين بالسفر إلى الخارج




.. 11 قتيلا وعشرات الجرحى بحادث قطار المنصورة في مصر


.. نجم القصاب: إجراء الانتخابات البرلمانية في أكتوبر القادم يعط