الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


العقل الأعزل

يحيى نوح مجذاب

2019 / 4 / 12
الادب والفن


العقل الأعزل

مطرٌ في الليل، وصحوٌ في النهار. هكذا أصبحت الأنواء في كوكب متقلب المزاج من هول الأحداث.
الشمس كانت ساطعة ووهجها الدافئ أزاح عتمة الغيوم الباردة.
هذا النجم الأصفر الذي أوجدته القدرة العجيبة ضمن مئات البلايين من النجوم المشتعلة في مجرّة واحدة هي درب التبانة أو الطريق اللبني كما سمّاها العرب والإغريق، وهي تنطلق في الكون المرصود مع مئات البلايين من شقيقاتها من المجرات الأخرى منذ لحظة الانفجار العظيم حتى موعد الانسحاق العظيم حين ينكمش الكون ويعود لنقطة البداية مرة أخرى؛ نظريات صاغها العقل البشري وغاص في مجاهيلها ليستجلي بها لغز الوجود المُبهم، غير أن العقول المحدودة للنخبة المحدودة من بني الإنسان على مدى مئات من السنين من البحث والاستقصاء في زمن ممتد لا يتعامل إلاّ بالأرقام الفلكية اللانهائية أزلاً وأبداً ـ بتوصيفات النُحاة في اللغة ـ كيف لها أن تعرف الحقيقة وتدرك الخفايا المطمورة وهي متقوقعة في حُجيرات عظمية من جماجم قحفية تعتلي الأجساد، وقد لا تعمل هذه العقول بطاقاتها القصوى أمام متغيرات النشاط الجسدي وما يعتوره من هجمات أمراض أو أوبئة في زمن افتراضي لعمر الفرد المتمثِّل بأقلّ من صفر في اللانهاية. مهمةٌ شاقة ومستحيلة، ولولا تراكم المعارف والمعلومات وتواتر الخبرات وتسجيل دقائق الاكتشافات وطفرات العقل وانبعاث جينات الخلق وتساميها لما خطت هذه العلوم الخطوات المتسارعة على ضآلتها مقارنة بالمطلق من الحقيقة.
الزمن يسير بعجالة والأحداث تترى، ولا أحد يقترب من فك طلاسم الخلق بالشكل المطلق، وكل ما استجلاه العقل الإنساني ما هو إلاّ ومضات خافتة جداً سجلتها البصيرة النافذة في صفحة الوجود المرئي، لكن إن انكشف كل شيء وبانت حقائق الكون والوجود في زمن آت جليّة برّاقة هل ستتغير المصائر يا ترى ويُحقّق العقل الأعزل الأمل في الخلود الأبدي؟؟








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. الأبطال | الرواية الكاملة للتحرر من سجن جلبوع - الحلقة الأول


.. مهرجان الفيلم بطنجة يكرم الراحل نور الدين الصايل أحد رواد ال


.. لماذا أغضب فيلم -أثينا- الفرنسيين من أصول مغاربية؟




.. تفاعلكم | 25 سؤالا مع الفنان إبراهيم الحجاج


.. تفاعلكم الحلقة كاملة | 25 سؤالا مع الفنان إبراهيم الحجاج وال