الحوار المتمدن - موبايل


وحدكِ في رؤايْ ،،،،،

منصور الريكان

2019 / 4 / 19
الادب والفن


أفهكذا ينساب دفئكِ هادئاً بين القرى
وأراكِ تتوسمين أغاني العشاق في الزمن الجميلْ
يا مَهلكِ فأراكِ تنبلجين ضوءاً ساطعاً بين حفاة هذا الكون وحدكِ باسمةْ
أفهكذا تتورد الذكرى على حلمي الذي يغفو وديعاً تحت هذا الليلْ
أحببتكِ منذ الصبابة وغرقت فيكْ
أتذكر القبل الفتية تحت ظل شفتيكْ
وغرقت في كل التوجس عاشقاً لمرابع الخلان حين لقائهمْ
يا ويحكِ أنت الأميرة تنبسين حلاوةً وتغازلين الريح إن هبَّ النسيمْ
هل تعرفين كنا نجونا من حروب كلها ضيم بضيمْ
وبقيتي في ولهٍ تنادين الحقائق أن تكونْ
كل الذي بعناه صورة جدتي طلب الدعاءْ
وأماني العشاق تبقى لا تزولْ
يا أيها القدر الموشى بالرمادْ
كيف السبيل إلى مداد المجد نحوك يا بلادْ
قمر الشواطيْ زارني خلف البيوتْ
وحبيبتي ظل النخيلْ ،،،،،،،،،،،،،،،
يا أجمل الصور البهية رددي كل الأغاني الراقصةْ
وتمّر كل سنين هذا العمر وحدكِ في رؤايْ
يا أجمل الملكات وحدك في مشيبي من صبايْ
أنتِ هوايْ ،،،،،،،

18/4/2019








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. صباح العربية | الفنان العراقي إلهام المدفعي يغني للأمل في زم


.. شاهدٌ على الحضارة.. فنان تشكيلي يعيد الجمال لبيت من الطين


.. تفاعلكم | جدل حول مسلسل الطاووس وجمال سليمان يرد وخناقات فنا




.. تفاعلكم | دراما رمضان.. خناقات فنانين وانسحابات بالجملة


.. عروض أزياء صيف 2021.. أفلام ستبث على شبكات التواصل الاجتماعي