الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


تركت الماضي

نورا فريد ميخائيل

2019 / 5 / 5
الادب والفن


حاولت أن امزق كل دفاتر حبك وغرامك
لكن طيفك كان حائلا بيني وبين هجرانك
فقلبي دوما يريد وصالك
وبدونك يحيا فى ظلام حالك
عقلي يقول ليا كن لبيبا
فكل شي مضي ،انك لهالك
هو لم يعد لك حبيبا
انظر كيف أصبح حالك

ان تلك الأبيات قد كتبتها ذات يوما بالماضي
والآن اغلقت كل صفحاتك وفى طريقي انا ماضي
وسوف لن أعطي قلبي مره اخري
الا لمن يستحق حبي وودادى
حقا قد تركتني وقت احتياجي
عندما كان قلبي بحبك فى حاله هياج
ابدا لست نادما أو غاضبا عليك
فلابد للظلام ،،حتي يظهر النور الوهاج
لذا عليا ان اشكرك يامن ظننتك رفيق
فكان لابد لى من صفعه منك حتي أفيق
وأرى أن الدنيا ليست انت فقط
وحتي يظهر امامي ذلك البريق.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. طاليس المغربي.. لماذا أغضب الفنان الكوميدي المغربيات؟


.. تفاعلكم : الفنان الكبير ياسر العظمة يشن حربا على باب الحارة




.. ما بين الحزن الطاغي والفرح الغامر .. تشكل الموسيقى الكردية أ


.. هكذا تحدت مصورة الأفلام السودانية عفراء سعد الصور النمطية




.. الفنانة لبلبة تقلّد الراحلة صباح في #TheStage... كيف غنّت -ع