الحوار المتمدن - موبايل


غيمة صيف

سميرة سعيد

2019 / 10 / 5
الادب والفن


وصل صبري وياك حد الجفه،
والحزن وزع جثامينه.
تابوت صار الگلب من چذبتك.
غطت ليالينه
ويمكن وحدي چنت ادفع بلحلم
بلكت تلاگینه..

ضاع العتب ياهواي
من انباگت سوالف غزلنه
تغزل خيوط امانينه.

خل الوداد يبچي وداعه
وحته الوداع بُخل
من الهجر چلچل علینه.

مودعة عيونك حبيبي، أبوسَة ام .
والشفة مشهية شفتك وزعلانة
مسدودة بشوك الحچي خاف يبان
ويجرح ترف النده بيك .
ويفضح هوانه.

الغيظ مد السچچ. والعتب صرخة ريل
والصنطة دخان اخرس
بحلك مجروح يغني مواويل الليل
تسعل قهرها.. وتمسح دمع طيف
حاضن بحشاه حر الف صيف.

وَيَا حيف.. حيف
غوشت سمه محبين..
بسواد الكحل .
مصبوبه گطراته ..
ياحيف الوكت أيتيّه ضحكة سنه
وياحيف البشر ينسه خله.
بغيمة صيف.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. المنتج والمخرج الأردني إياد الخزوز يكشف عن ماذا ينقص المسلسل


.. الممثلة المغربية جيهان خماس.. عفوية معهودة وتلقائية في التفا


.. حوا بطواش - حوار عن الأدب والكتابة وأجمل إبتسامة محفورة في ا




.. نشرة الرابعة | ماهي دوافع إنشاء جمعية للفنانين السعوديين؟


.. حواديت المصري اليوم | حكاية ممثل شهير في الأصل ملحن كبير.. م