الحوار المتمدن - موبايل


اضحكوا مع إعلام بعثستان...

نضال نعيسة
كاتب وإعلامي سوري ومقدم برامج سابق خارج سوريا(سوريا ممنوع من العمل)..

(Nedal Naisseh)

2019 / 10 / 21
كتابات ساخرة


من السي إن إن للبي بي سي للفوكس نيوز وفرانس24 لوكالة أنباء السودان وشبكة أخبار الصومال كلها تنقل على الهواء مباشرة أحداث لبنان وانتفاضته ضد حرامية ولصوص لبنان
وإعلام بعثستان "مريح" نفسه على الآخر، ولا علاقة له بكل ما يجري وأذن من طين وأذن من عجين كما يقال، وباله فاضي كثيراً من كل هموم المهنة ومسؤولياتها ومشاقها وأمانتها ونزاهتها ومعاييرها المهنية ومسؤولياتها الأخلاقية فكل قضايا العالم المعاصر وتطوراته لا تعادل زيارة هلال لبوفيه القيادة وتناوله الشادي مع متعهد البوفيه "الذي سيكون بالصدفة من أقربائه وحواشيه" وتبادل وجهات النظر معه حول توظيف ابن أخته "الصوّاج" سابقاً كمستشار سياسي في مقر القيادة... واليوم كل إعلام العالم يتابع ما يجري في لبنان وساحاتها الشهيرة...فقط إعلام بعثستان لا ينقل ما يحدث بلبنان، وغير معني بأي شيء ويتابع اهتماماته المعتادة بنشر أخبار اجتماعات قيادة فرقة الدعتور مثلا ودعمها للمقاوم مادورو وتضامنها مع مأساة اللاجئين المكسيكيين على الحدود مع أمريكا وإدانة طرامب وشتمه لأنه إمبريالي وظالم، يا أخي، وليس مقاوماً، وما عنده بوصلة مثلهم، وتعلن وقوفها، في نفس الوقت، وفي رسالتين متطابقتين لغوتيريس، مع ضحايا الفيضانات في الهاواي ولكن إعلام بعثستان ورموزه لا يبدي بنفس الوقت، ولا ينطق ولا يكتب حرفا عن هموم المواطن السوري كلا وألف حاشاكم وحاشاه لأن ذلك قد يتسبب بحرد هلال وبثينة ولونا وطرد المسؤول من عمله وقطع رزقه فما يزال قطع أرزاق البشر الوسيلة الوحيدة لمعالجة القضايا المركزية والمصيرية ...
لكن قبل إطلاق الأحكام المتسرعة وظلم هذا الإعلام تجدر الإشارة والقول أن إعلام بعثستان يعلم علم اليقين أن أحدا ما لا يتابعه ولا يأبه بما يبثه، وإن حصل ووجد هناك من يتابعه غهو بالمطلق لن يصدقه ولا يصدق أي حرف مما يرد فيه ويعلم بير وغطاء كل من يظهر به حتى الكومبارس المرتب مسبقا بالشارع، والشرطي الواقف بطريقة مصطنعة ومريبة على الإشارة، وبائع العرقسوس العفوي بشارع الحميدية هو قريب لمتنفذ ومرضي عنه من مافيا ما تدير هذا الإعلام وكل تقاريره الأمنية تقول بأنه "إيجابي".... والأهم معظم من يشتغل فيه ومن يوم يومه كل تنفيعة ومحاباة وواسطات ومدحوشين دحش فيه وليسوا إعلاميين من البواب لوزير الإعلام...
(من فترة قام وزير الإعلام اللا إعلامي فلا تاريخ مهنياً له بالإعلام وبعمره لم يكتب وربما لا يعرف إنشاء جملة من ثلاثة أسطر نقول قام وبشكل تعسفي، ومن طرف واحد، ومن دون إبداء الأسباب، بإلغاء عقود خبرة مع إعلاميين سوريين، في مخالفة واضحة وصريحة للقانون بما يدلل على استهتاره واستهتاره بكل القيم والمعايير والأعراف المهنية والوظيفية والقانونية، فهو "مدعوم" ويدوس على القانون ويعلم أنه يدير مزرعة و"إقطاعة" إعلامية وهبت له بمن فيها، ولا يدير مؤسسة حكومية ومهنية ومن تحت سلطته ليسوا بشراً وليس لهم أية حقوق على الإطلاق ثم يخرج للإعلام هو ورهطه والصحابة الكرام ورموز البوصلة وسباع الاستعراب ويبيعونك ويلقون عليك المواعظ الوطنية والقيم والمقاومة والنضال والعروبة ووو واقبضوا مشاعر مهترئة وجربانة يا شباب)...








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. نشرة الرابعة | السعودية تخفض قيمة تذاكر الأفلام المحلية


.. ميليشيا الحوثي تختطف فنانة يمنية من الشارع بصنعاء


.. شاهد: باريس وآخر ابتكارات كورونا.. -ابقوا في منازلكم وحفلات




.. كلمة أخيرة - الفقرة الرابعة - لقاء خاص مع النجمة ماجدة الرو


.. كلمة أخيرة - ماجدة الرومي: الشعب اللبناني هو شعب عظيم لأنه ت