الحوار المتمدن - موبايل


حسناء القرية

سيزار ماثيوس

2019 / 12 / 21
الادب والفن


" حسناء القرية "

احببت في احد القرى فتاة جميلة
شباب القرية لايريدون تركها

هزت جميع القرى بحسن جمالها
فهي تلك الفتاة التي لا تشبه البشر

حسنٌ لامثيل له كل العالم يهوى احتيازه
مليحة الوجه رائعة الحسنِ مليكة القلب

محمرة الوجنتين بشفاه الورديتين اسرت عقلي
وروحي ونبض قلبي ياحلوة العينين يارشيقة القدِ

فكل ما اراها ترقص في المساء اهوى ان اكون قربها
او اقل بكثير مجرد حجر صغير في دربها

نعم انها ظاهرة تهوى مطاردة احلامي هذه
هذه الفتاة كانت تلقب بالحسناء ذات الشعر الذهبي

تتمايل كغصن يداعبه الهواء العذب فُيعطي
لروحي نسمات هواء بارد ممتزج بانفاسها

رقيقة في كلماتها وانيقة في تعابيرها
لم تكن سهلة او صعبة لقد كانت مرادف للروعة

وعندما اسمع صوت خلخال قدميها
سرعان ما اصبح مذبذب ارتجف

كأوراق الشجر تداعبا دون ان تلمسني
نسمات الرياح القادمة

2-9-2019








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. شاهدٌ على الحضارة.. فنان تشكيلي يعيد الجمال لبيت من الطين


.. تفاعلكم | جدل حول مسلسل الطاووس وجمال سليمان يرد وخناقات فنا


.. تفاعلكم | دراما رمضان.. خناقات فنانين وانسحابات بالجملة




.. عروض أزياء صيف 2021.. أفلام ستبث على شبكات التواصل الاجتماعي


.. ثلاثة اعمال درامية ينافس بها الممثل السعودي شعيفان محمد في م