الحوار المتمدن - موبايل


إصدار جديد : عشر نساء اقتحمن السماء، بحث في سير نساء ثوريات حاولن المستحيل

8 مارس الثورية

2020 / 1 / 25
ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية


تقديم:
بمناسبة الذكرى 42 لاستشهاد الرفيقة الماركسية ـــ اللينينية المغربية سعيدة لمنبهي، يصدر موقع "8مارس الثورية" كتابا جديدا تحت عنوان" عشر نساء اقتحمن السماء، بحث في سير نساء ثوريات حاولن المستحيل".
يجمع الكتاب بين دفتيه سردا لسير مناضلات ثوريات بزغن في معمعان النضال الثوري خلال القرن العشرين، لكل منهن مسارها النضالي والفكري الذي ينتمي إلى سيرورات ثورية مختلفة أملتها الظروف الاجتماعية والاقتصادية والسياسية بل والتاريخية لبلدان انتمائهن القومي المرتبطة بالسياق الأممي للثورة العالمية في ظروف ملموسة محددة. و قد اخترنا من روسيا بلشفيتين ثوريتين من الطلائع الأمامية للحزب البلشفي هما ناديا كروبسكايا وألكسندرا كولونتاي، أما من ألمانيا فقد وقع اختيارنا على مناضلتين ثوريتين ينتمين إلى جيلين مختلفين، جيل نهاية القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين والاستمرارية الثورية حالة كلارا زتكين، وجيل السبعينات في زمن الفوران الثوري ونموذج أولرايك ماينهوف التي سقطت شهيدة في النضال الثوري ضد الامبريالية ومناصرة نضال الشعوب المضطهدة .وتحتل دولوريس ايباروري الشهيرة باسم الباصيوناريا ، وهي من اسبانيا ، مقاما بارزا في النضال الثوري ضد الفاشية، وفي الصين تقف جيانغ جينغ كثورية صامدة حتى النهاية دفاعا عن خط الثورة الثقافية البروليتارية وعن الإرث الثوري لخط ماوتسي تونغ وعن الحق في الثورة المستمرة من أجل بناء الاشتراكية على طريق الشيوعية، أما في فلسطين والجزائر والأرجنتين فقد بزغت أسماء هزت العالم بنضاليتهن وثوريتهن في سياق نضال التحرر الوطني للشعوب في القارات الثلاث، ونذكر هنا أسماء جميلة بوحيرد وتمارا بونكي (الشهيدة) وليلى خالد. وأخيرا، ومن المغرب، اخترنا سعيدة لمنبهي المناضلة الماركسية اللينينية المغربية التي سقطت شهيدة في النضال الثوري من أجل بناء الحزب الثوري الماركسي اللينيني المغربي ومن أجل الثورة الوطنية الدمقراطية الشعبية على طريق الاشتراكية....
إن القرن العشرين، ولا شك في ذلك، يعج بآلاف الشيوعيات والثوريات ضحين من أجل قضايا التحرر والديموقراطية والاشتراكية، مناضلات طليعيات قمن بواجباتهن الوطنية والأممية ودفاعا عن تحرر جنسهن، لكن ليس بإمكاننا الحديث عنهن جميعا، فاخترنا نماذج معبرة لتمثيلهن في هذا البحث. ويسرنا أن نقدم للمناضلين والمناضلات على حد سواء عشرة نساء ثوريات من خيرة ما أنتجته تجارب الشعوب في النضال ضد الاستغلال والاضطهاد والميز الجنسي ضد النساء. عشر نساء بمسارات مختلفة وبقيم ثورية مشتركة، بحضورهن ودورهن وأخلاقهن الثورية رفعن عاليا راية الثورة العالمية.
كم يحتاج نضالنا اليوم إلى استلهام هذه النماذج النسائية الثورية والتعريف بها، لنقف بها ضد الأنماط النسائية المسماة مناضلة التي تسوقها الامبريالية العالمية وأبواقها وكلاب حراستها من اعلاميين وغيرهم، وكذلك لنحطم الأنماط البورجوازية الصغيرة عما يسمى بالمناضلات في أغلبهن يسوقن لنماذج ليبرالية مرتبطة أشد الارتباط بأوكار الامبريالية العالمية ومموليها، نحتاج إلى روح جديدة في النضال الثوري عموما، والنسائي خصوصا، ليصبح الحق في الثورة واقعا معاشا.

لقراءة الكتاب، انظر الصفحة الرئيسية لموقع 8 مارس الثورية (أو خانة كراسات 8 مارس الثورية)

موقع 8 مارس الثورية
http://8mars-revo.hautetfort.com

 








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. قمع الوقفة التضامنية مع الشعب الفلسطيني بالرباط يوم 10 مايو


.. كلمة عبد الحميد أمين خلال الوقفة التضامنية مع الشعب الفلسطين


.. كنت ضابطا.. ماذا تناول نيلسون مانديلا في مطار القاهرة؟




.. المجد للكورنيت


.. مئات الإصابات في المواجهات بين الشرطة الإسرائيلية وفلسطينيين