الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


تبعثرت اوراقي

سهام مصطفى

2020 / 2 / 9
الادب والفن


بعثرت اوراقي
ورميت قلمي
واغلقت مداد هواجسي
لاني قد امت احساسي
الذي لم يعد ينزف شوقا
ويكتب على ورق حياتي همساتي
لم اعد بحاجة لسيل تلك الكلمات
التي كنت احفرها في وجداني قبل وريقاتي
وانقلها اليك همسا .... وحبا في مسمعيك ومن كل ذاتي
اتدري لماذا ؟؟؟
لانك قد هجرت خاطري
وابتعدت عن فكري
واضحيت لا شيء في عالمي
فأنا قد عدت ادراجي
لا شوق لك يقهرني
لا دمعة عليك تحرقني
ولا صدى همسك يؤرقني
فبعدك امات كل شيء بداخلي
جمد مشاعري
وعذرك لم يعد يرضيني
وكلماتك لا تجد لها مرسى عند شؤاطئ خاطري
بل صارت كتابة على رمل
يأخذها مد وجزر
ويمحوها من حياتي

فمعذرة معذرى
اني قد بوحت لك ما في خاطري








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. طاليس المغربي.. لماذا أغضب الفنان الكوميدي المغربيات؟


.. تفاعلكم : الفنان الكبير ياسر العظمة يشن حربا على باب الحارة




.. ما بين الحزن الطاغي والفرح الغامر .. تشكل الموسيقى الكردية أ


.. هكذا تحدت مصورة الأفلام السودانية عفراء سعد الصور النمطية




.. الفنانة لبلبة تقلّد الراحلة صباح في #TheStage... كيف غنّت -ع