الحوار المتمدن - موبايل


كورونا والعنف المنزلي في بلجيكا تشخيص للواقع بانتظار الحلول

كاظم الحناوي

2020 / 4 / 25
ملف يوم المرأة العالمي 2021: التصاعد المرعب في جرائم العنف الأسري في ظل تداعيات وباء كورونا وسبل مواجهتها


كاظم الحناوي- Kadhum Al hanawi
لماذا اصبح العنف داخل البيوت اثناء فترة الحجر الصحي في العديد من دول العالم ظاهرة ،وإن بعض الحالات ادت الى القتل حيث تضاعف عدد تقارير العنف المنزلي في بلجيكا بسبب وباء كورونا ثلاث مرات.
نقلت وسائل الاعلام البلجيكية عدد من التقارير المتعلقة بالعنف وبالصحة النفسية والعقلية ومطالبة اعضاء من الحكومة البلجيكية بأن يكون هناك اهتمام أكبر بالظاهرة بعد ان ارتفع عدد تقارير العنف المنزلي من 26 إلى 78 حالة يوميا. كما ارتفع عدد الشباب الذين أفادوا بتعرضهم للعنف بشكل مباشر من 4 إلى 22.
ولعل عدم الاستعداد لحالة الحجر الصحي وعدم تجربتها في السابق هو الذي يجعلها غير مطروقة بحثيا، وإن كان يعتقد أن المستقبل القريب سوف يرينا المزيد من الأبحاث حول هذه الظاهرة .
ان موضوع العنف داخل البيوت اثناء فترة الحجر الصحي هو من المواضيع الحيوية والمهمة ، ولا يمكن اعتباره ظاهرة إلا إذا تعددت حوادث العنف خارج الحدود المقبولة والمعقولة ، بحيث تلفت نظر قطاع عريض من المجتمع لأهمية تركيز الضوء عليها.
وغالبا ما تشير الاخبار المتداولة إلى أن الشباب هم الأكثر ارتكابا لجرائم العنف ، كما أن المتزوجين هم أكثر إثارة لأعمال العنف من الفئات الأخرى ، وبطبيعة الحال يبرز السبب في أن الشباب أكثر اندفاعا في السلوك من غيرهم ، كما أن الخلافات الزوجية قد تكون عامل دفع سلبي لارتكاب السلوك الإجرامي وجرائم العنف ، وهناك سبب آخر يعود لغياب التواصل الاجتماعي المباشر بسبب الحجر مما يشكل سلوكا مضادا محاولة من الشخص لتكسير اسوار الحجر والخوف من الخروج.
و معظم التفسيرات التي حاولت شرح الظاهرة والتي تناولت العنف في البيوت خلال فترة الوباء واوامر الحجر الصحي تنطلق من خلال مسارين يركز أولهما على خصائص الدولة ومستوى انتشار العنف، وهذا يرجع أسباب العنف إلى عوامل نفسية واجتماعية وثقافية مرتبطة بعملية التنشئة الاجتماعية التي مروا بها في حياتهم بشكل عام .
في حين يركز المسار الثاني على طبيعة بيئة البيت والأوضاع بداخله وينقسم إلى مجموعة محاور منها : السلطة الابوية وتشمل أسلوب معاملة أفراد الاسرة ، كما يعتبر ارتفاع عدد افراد ها عاملا أساسيا في إثارة العنف داخل البيت ، ولعل أحد حلول منع العنف خلال فترة الحجر الصحي هو التفكير بشكل جدي حول بدائل الحجر الصحي بحيث يقتصر على كبار السن واصحاب الامراض الخطيرة والمزمنة، والتي يمكن أن يكون لوجودهم في الشارع تهديد لحياتهم عبر توفير بيئة امنة داخل البيت بمساعدة الدولة ، لإن تفعيل بدائل الحجر الصحي سوف يصبح في القريب أحد الضرورات الأساسية التي يجب أن تفكر بها الدول لاحتواء العنف المنزلي عبر تشخيص ما يوجد في الواقع وايجاد الحلول.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. أول إباضة لسلاحف ملكية مهددة بالإنقراض في كمبوديا


.. فرنسا - الجزائر : مصالحة الذاكرة الصعبة


.. حياة ذكية - علاج روسي لمكافحة الشيخوخة




.. لماذا أقدمت المغرب على تجميد اتصالاتها مع ألمانيا وكيف ردت ب


.. كيف تحولون صور أحبائكم القديمة إلى مقاطع فيديو واقعية متحركة