الحوار المتمدن - موبايل


صديقي القديم/33

مراد سليمان علو

2020 / 6 / 7
الادب والفن


(33)
كنتُ أظن لا شيء يفوق جمال ابتسامة حبيبتي، حتى اختبرت محبتك، ووفاء صداقتك التي احتوت على الحياة نفسها..

أشعر بالكبرياء؛ لأنني فزت بكوني أصغر الأشياء في مدارك..

غيومك الحبلى بسرّ الحياة ترسلها على أنغام شبابتك، فترقص طربا على حقولي العطشى، وتنزل بحبور على بتلات ورودي المتربة، وعند المساء اتلمس أوتار طنبورتي ابتهاجا بوجودك!
***








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. عودة شريهان إلى الساحة الفنية في رمضان 2021.. الفنانة يسرا ت


.. الفنانة يسرا ربنا بيحبنا وبيحب مصر | #مع_جيزال


.. عزاء والدة الفنان أحمد خالد صالح بالشيخ زايد




.. حواديت المصري اليوم | فنان من طراز فريد.. نحات الموسيقى أحمد


.. أخطر أسرار الأسطورة الراحل عمر الشريف لأول مرة مع المخرج عمر