الحوار المتمدن - موبايل


رسائل قصيره من الداخل العراقي ..1

ليث الجادر

2020 / 6 / 14
مواضيع وابحاث سياسية


لماذا من الداخل العراقي ؟ فهذا التعبير جرت العاده استخدامه في الدول المحتله او المعزوله او انها في حالات استثناء وطوارىء ! لماذا من الداخل العراقي اذن ؟
لاننا بلد مستباح وتحت ادارة احتلال مشترك امريكي – ايراني , وايران انما هي مندوب المصالح الروسيه –الصينيه ويجري الان الانتقال به الى مرحله الوصايه البريطانيه اليه , وكل الاحداث السياسيه التي تتبلور فيها حقيقه هذا الاحتلال انما محاطه بتعميه اعلاميه فريده , ونحن بحكم هذا نرزح تحت وطئة مؤامره تنفذها قوى التامر في وحده اجتماع الاضداد ..نحن شعب يفتك به وعلامات الاحتضار صارت اوضح من ان تخفيها عن الناظر قوى المؤامره ..وصول الكاظمي الممسرح الى سده رئاسه الوزراء يعني اكتمال جزء مهم من مشروع الوصايه البريطانيه التي لاتعني الانقضاض على دور ايران في بلدنا بقدر ما انها تعني تقليم اظافر روسيا والصين الموكلتين لايران , وهذه الاخيره تعي تماما مقدار الحزم البريطاني بهذا الاتجاه , وكان رجالاتها السياسيين قد لوحوا بمعرفتهم لتفاصيل مشروع استعاده بريطانيا لارث وصايتها على العراق حينما حددوا من هي الجهه التي تقف وراء استغلال الاحتجاج الشعبي الكبير الذي اندلع في تشرين العام الفائت وحينها قالوا انه من عمل (شيعة الانجليز ) ..مع ان هذا المصطلح كان قد وضع في مفردات القاموس السياسي الابراني كوصف لجماعة الشيرازي , وهذه الجماعه ليس لها اي تاثير ذا اهميه سواء في المستوى الديني او السياسي , ولكن الايرانيون كان من وراء قصدهم باستخدام هذا المصطلح هو التلويح بدور بريطانيا في ذاك التأجيج , كانوا على درايه بان البركست البريطاني هو من نفخ في الاتون التشريني , وفي حين يجهل الكثيرون الجهه الميدانيه التي بادرت باشعال الشراره , كان عناصر المخابرات الايرانيه على درايه بان جماعة (أين حقي ) هي من فعلها وكانت مموله ماديا وان قناة تمويلها هو مصرف الرشيد الذي تعرض مديره لاحقا لمحاوله الاطاحه من منصبه , جماعة اين حقي صاحبة 10 خيام كما كان يصفها الناشطون داخل ميدان الاحتجاج , يقودها الناشط عماد جوحي وهو اخ القاضي اياد جوحي الذي عينه مصطفى الكاظمي مديرا لمكتب رئيس الوزراء !!
ولو ان البروتوكولات الدبلوماسيه تسمح بتهنئه المكلف لسارع وزير الخارجيه البريطاني او السفير البريطاني لتهنئته تماما مثلما كانوا السباقين في تهنئة مصطفى الكاظمي بتسلمه المنصب ومره الثانيه باكتمال كابينته الوزاريه !!اما تسلم المنصب فقد عرفناها ..لكن التهنئه بمناسبه اكتمال الكابينه الوزاريه فهذا اشاره دبلوماسيه واضحه بانها تعنيهم !!
للحوزه (التي دخلت في سباة الصمت بعد ان ادت دورها في اسقاط عادل عبد المهدي الذي اجبر في مجرى الصراعات الخفيه بين قوى التامر الى ان بفضح تبعيته الصينيه ) يصرح الكاظمي بان لها الوصايه الاولى على المفاوضين العراقيين في جوله المفاوضات الستراتيجه مع الولايات المتحده ,بعد سبعة عشر عام تجد امريكا نفسها في وضع يجب ان ترسم فيه اطار ستراتيجي مع العراق ؟! هذا يعني ان هناك حدث عظيم قد هز هذه العلاقه والان يجب اعاده ترتيبها ؟ هل حدث شيء من هذا القبيل ؟ على سطح بالتاكيد ليس هناك مثل هذه الانحناءه ..اذن ماذا ؟ لا احد يريد ان بسال هذا السؤال , لانه سيبدوا جاهلا لحقيقة ان السبب هو قرار البرلمان العراقي بانهاء الوجود العسكري الامريكي في العراق , وعلى اية خلفيه صدر هذا القرار ؟ هل بسبب جرائم ارتكبت بحق العراقيين ؟ ام بسبب مخالفات وسلوكيات رفضها الشعب العراقي ؟ ام بتداعيات اخرى ؟ سيكون الجواب نعم على خلفية مقتل سليماني في العراق على يد القوات الامريكيه ..اذن هي تنفيذ لعقوبه ايرانيه للولايات المتحده أم ماذا ؟ ايران المعاقيه من قبل امريكا في الداخل والخارج , تقبل ان ترضخ لعقوبه ايران ؟








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. وزير الخارجية المصري يبدأ جولة إفريقية لتوضيح موقف القاهرة م


.. فيتشسلاف ماتوزوف: أعتقد أن الرد الروسي سيكون مناسب على كل دو


.. المعارضة التركية تسأل أردوغان: أين الـ128 مليار دولار المفقو




.. التوسعتان الأولى والثانية للحرم المكي الشريف شكلتا بعداً جما


.. الاتحاد الأوروبي يدعو روسيا لسحب قواتها من الحدود مع أوكراني