الحوار المتمدن - موبايل


فلسطين والجرح ينزف !..

صادق محمد عبدالكريم الدبش

2020 / 8 / 14
مواضيع وابحاث سياسية


فلسطين .. وما زال الجرح ينزف منذ اثنتان وسبعون عاما
بل من وعد بلفور عام 1917 م وحتى اليوم !..

هذه المقاطع نهديها إلى الشيخ محمد بن زايد أل نهيان ، ومن بارك خطوة الإمارات ( العربية ) المتحدة بالاعتراف بالكيان الصهيوني المغتصب لفلسطين ، الذي يرتكب أبشع الجرائم والإرهاب ومصادرة أراضي الضفة الغربية والقدس وغزة وتشريد شعبها والملايين يعيشون منذ عقود في الشتات لاجئين محرومين من أبسط الحقوق ، وأصبحوا شعب بلا وطن ومن دون هوية !.. فأي ظلم وقمع وإرهاب هذا الذي يتعرض له هذا الشعب ؟..

هؤلاء الخانعين الأذلاء إلى الصهيونية العالمية وللدولة العبرية اللقيطة ، وإلى الغرب وأمريكا ومن يسير في ركب السياسة الأمريكية الصهيونية .

نرفع القبعات وتنحني الهامات إلى هذا الشعب العظيم وإلى النضال التحرري للشعب الفلسطيني المكافح العنيد ، الذي قدم ألاف الشهداء على مذبح الحرية والشرف والإباء ، في سبيل استرجاع حقوقه كاملة وقيام دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف .

المجد لفلسطين ولشعب فلسطين وللنضال والكفاح الفلسطينيين .
المجد لشهداء الكفاح الفلسطيني ولقادته الأماجد ، غسان كنفاني وجورج حبش وخليل الوزير وماجد أبو شرار ومئات أخرين وفي مقدمتهم رمز الكفاح الوطني الفلسطيني أبو عمار ياسر عرفات .

الحرية للأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الصهيوني الغاشم .. أحمد سعدات ومروان البرغوثي والألاف من المناضلين الأخرين .

الهزيمة المنكرة للصهيونية والمتصهينين من العرب المستعربة ، ومن يقف معهم ويساندهم في اغتصاب الحقوق المشروعة العادلة للشعب الفلسطيني وسعيه لإقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني .

عاشت منظمة التحرير الوطنية الفلسطينية ، الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني .

عاشت القوى التقدمية والتحررية في أرجاء المعمورة ، المناصرة والمساندة للنضال المشروع للشعب الفلسطيني العادلة في سعية لنيل حريته واستقلاله وقيام دولته الديمقراطية .

صادق محمد عبدالكريم الدبش
14/8/2020 م

-أمينُ لا تغضبْ- قصيدة محمد مهدي الجواهري بعد انقلاب شباط 1963

عبدالله الداخل

الحوار المتمدن-العدد: 2550 - 2009 / 2 / 7 - 08:26
المحور: الادب والفن


أمينُ لا تغضبْ
لشاعر العرب الأكبر محمد مهدي الجواهري
منقولة من موقع الحوار المتمدن / مقاطع من القصيدة للتنويه ، ويمكنكم الرجوع إلى الرابط أعلاه مع التحيات .

1
أمينُ لا تغضبْ فيومُ الطـَّغامْ
آتٍ وأنفُ شامتٍ للرَّغامْ

2
أمينُ لا تغضبْ وإنْ هُتـِّكَ الـ
سِّتـْرُ وديستْ حُرُماتُ الذ ِّمام

أمينُ لا تغضبْ فإنَّ الحِمى
يمنعُهُ فتيانـُهُ أنْ يُضــامْ

7
خمسونَ عاماً وقتيلُ الكفاح
يشيبُ منه الطفلُ قبل الغلام

8
خضناهُ جبّارينَ في سوحِهِ
أهونُ ما نلقاه موتٌ زُؤامْ

25
فما استطابتْ أمة ٌ نشوة ً
للنصر، إلاّ من كؤوس الحِمامْ

30
أمينُ ألقى الغيُّ أستارَهُ
وانزاحَ عن وجهِ النفاقِ اللثامْ

31
ما أقذرَ الفِسْق وإنْ ألـَّفـَتْ
بين الزواني روعة ُ الإنسجامْ

48
أمينُ هل جاءكَ ما حَلـَّه ُ
بالأزهر المظلوم ذاكَ الإمام

49
خليفة ُ اللهِ على عرشِهِ
أضحى أجيرا ًلعروش الطـُّغام

50
عَمامة ٌ لـُفـَّتْ على سَوْأةٍ
لها بخزي ٍ باض فيها دِمام

51
وهامة ٌ يأنفُ من حَمْلِها
ذو نخوةٍ أو أصيدٌ أو هـُمام

55
أفتى بأنَّ حُرُماتٍ حرامْ
ديسَتْ حلالٌ وسواها حرام

56
أفتى بأن الطفلَ بعد الرضاع
يُفطـَمُ، والذبحُ له كالفِطام

59
يا سُبـَّة ََالحجيج في عَمْـرةٍ
بين الصفا وزمزم ٍ والمُقام

60
يا ابنَ الخـَنا إنَّ دماءَ الكرامْ
نارٌ تـَلـَظـّى في عروق اللئام

61
وللضحايا من جِراحاتها
أيُّ عيون ٍ خـُزّر ٍ لن تنام

62
أمينُ صبرا ً فالخطوبُ الجِسام
تعْلـَقُ حُبا ً بالهموم الضِّخام

63
صبرا ً فأمُّ الشرِّ في بطنها
فردٌ، وأمُّ الخير فيها تـُؤام

64
للحق في الأرض انتفاضاتـُهُ
وللوعود في السماء التزام

65
صبرا ًفقد نصبر كي نلتقيفلسطين .. وما زال الجرح ينزف منذ اثنتان وسبعون عاما
بل من وعد بلفور عام 1917 م وحتى اليوم !..

هذه المقاطع نهديها إلى الشيخ محمد بن زايد أل نهيان ، ومن بارك خطوة الإمارات ( العربية ) المتحدة بالاعتراف بالكيان الصهيوني المغتصب لفلسطين ، الذي يرتكب أبشع الجرائم والإرهاب ومصادرة أراضي الضفة الغربية والقدس وغزة وتشريد شعبها والملايين يعيشون منذ عقود في الشتات لاجئين محرومين من أبسط الحقوق ، وأصبحوا شعب بلا وطن ومن دون هوية !.. فأي ظلم وقمع وإرهاب هذا الذي يتعرض له هذا الشعب ؟..

هؤلاء الخانعين الأذلاء إلى الصهيونية العالمية وللدولة العبرية اللقيطة ، وإلى الغرب وأمريكا ومن يسير في ركب السياسة الأمريكية الصهيونية .

نرفع القبعات وتنحني الهامات إلى هذا الشعب العظيم وإلى النضال التحرري للشعب الفلسطيني المكافح العنيد ، الذي قدم ألاف الشهداء على مذبح الحرية والشرف والإباء ، في سبيل استرجاع حقوقه كاملة وقيام دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف .

المجد لفلسطين ولشعب فلسطين وللنضال والكفاح الفلسطينيين .
المجد لشهداء الكفاح الفلسطيني ولقادته الأماجد ، غسان كنفاني وجورج حبش وخليل الوزير وماجد أبو شرار ومئات أخرين وفي مقدمتهم رمز الكفاح الوطني الفلسطيني أبو عمار ياسر عرفات .

الحرية للأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الصهيوني الغاشم .. أحمد سعدات ومروان البرغوثي والألاف من المناضلين الأخرين .

الهزيمة المنكرة للصهيونية والمتصهينين من العرب المستعربة ، ومن يقف معهم ويساندهم في اغتصاب الحقوق المشروعة العادلة للشعب الفلسطيني وسعيه لإقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني .

عاشت منظمة التحرير الوطنية الفلسطينية ، الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني .

عاشت القوى التقدمية والتحررية في أرجاء المعمورة ، المناصرة والمساندة للنضال المشروع للشعب الفلسطيني العادلة في سعية لنيل حريته واستقلاله وقيام دولته الديمقراطية .

صادق محمد عبدالكريم الدبش
14/8/2020 م

-أمينُ لا تغضبْ- قصيدة محمد مهدي الجواهري بعد انقلاب شباط 1963

عبدالله الداخل

الحوار المتمدن-العدد: 2550 - 2009 / 2 / 7 - 08:26
المحور: الادب والفن


أمينُ لا تغضبْ
لشاعر العرب الأكبر محمد مهدي الجواهري
منقولة من موقع الحوار المتمدن / مقاطع من القصيدة للتنويه ، ويمكنكم الرجوع إلى الرابط أعلاه مع التحيات .

1
أمينُ لا تغضبْ فيومُ الطـَّغامْ
آتٍ وأنفُ شامتٍ للرَّغامْ

2
أمينُ لا تغضبْ وإنْ هُتـِّكَ الـ
سِّتـْرُ وديستْ حُرُماتُ الذ ِّمام

أمينُ لا تغضبْ فإنَّ الحِمى
يمنعُهُ فتيانـُهُ أنْ يُضــامْ

7
خمسونَ عاماً وقتيلُ الكفاح
يشيبُ منه الطفلُ قبل الغلام

8
خضناهُ جبّارينَ في سوحِهِ
أهونُ ما نلقاه موتٌ زُؤامْ

25
فما استطابتْ أمة ٌ نشوة ً
للنصر، إلاّ من كؤوس الحِمامْ

30
أمينُ ألقى الغيُّ أستارَهُ
وانزاحَ عن وجهِ النفاقِ اللثامْ

31
ما أقذرَ الفِسْق وإنْ ألـَّفـَتْ
بين الزواني روعة ُ الإنسجامْ

48
أمينُ هل جاءكَ ما حَلـَّه ُ
بالأزهر المظلوم ذاكَ الإمام

49
خليفة ُ اللهِ على عرشِهِ
أضحى أجيرا ًلعروش الطـُّغام

50
عَمامة ٌ لـُفـَّتْ على سَوْأةٍ
لها بخزي ٍ باض فيها دِمام

51
وهامة ٌ يأنفُ من حَمْلِها
ذو نخوةٍ أو أصيدٌ أو هـُمام

55
أفتى بأنَّ حُرُماتٍ حرامْ
ديسَتْ حلالٌ وسواها حرام

56
أفتى بأن الطفلَ بعد الرضاع
يُفطـَمُ، والذبحُ له كالفِطام

59
يا سُبـَّة ََالحجيج في عَمْـرةٍ
بين الصفا وزمزم ٍ والمُقام

60
يا ابنَ الخـَنا إنَّ دماءَ الكرامْ
نارٌ تـَلـَظـّى في عروق اللئام

61
وللضحايا من جِراحاتها
أيُّ عيون ٍ خـُزّر ٍ لن تنام

62
أمينُ صبرا ً فالخطوبُ الجِسام
تعْلـَقُ حُبا ً بالهموم الضِّخام

63
صبرا ً فأمُّ الشرِّ في بطنها
فردٌ، وأمُّ الخير فيها تـُؤام

64
للحق في الأرض انتفاضاتـُهُ
وللوعود في السماء التزام

65
صبرا ًفقد نصبر كي نلتقي
بالجزء من ثانيةٍ طولَ عام

66
نـَفـْحَ التحيات وصوبَ الغـَمام
على الهـُداةِ الشهداء الكرام

67
على نسورٍ، هم وأجداثـُهُم
عِطـْرُ التحيات ومِسْكُ الخِتام.
بالجزء من ثانيةٍ طولَ عام

66
نـَفـْحَ التحيات وصوبَ الغـَمام
على الهـُداةِ الشهداء الكرام

67
على نسورٍ، هم وأجداثـُهُم
عِطـْرُ التحيات ومِسْكُ الخِتام.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. علماء يدعون لإجراء تحقيق دولي جديد بشأن مصدر كورونا


.. الأردن يفتتح قنصلية عامة بمدينة العيون المغربية | #النافذة_ا


.. السودان.. البرهان يصدر مرسوما بتحويل نظام الحكم إلى فيدرالي




.. الجزائر.. مشروع قانون يسمح بنزع الجنسية في حالات محددة | #ال


.. الجنائية الدولية.. ترحيب عربي وتنديد إسرائيلي ومعارضة أمريكي