الحوار المتمدن - موبايل


في الذكرى ال 33 لرحيل الخالد شمران الياسري..

طالب الجليلي
(Talib Al Jalely)

2020 / 8 / 19
الادب والفن


رباعية شمران ام ثلاثية نجيب محفوظ ؟؟! ايهما تستحق جائزة نوبل ؟؟؟!!

مختصر ما حوت تلك الرباعية الخالدة ..
كيف نشا الاقطاع في جنوب العراق ..
الفقر المدقع في ارض خلفها الطوفان وكيف يفكر الانسان ومتى يقارن بين طائرات الاحتلال وطير أبابيل بدون ان تعتريه نوبة الخوف ..!!
كيف يتحول الانسان الى مجرد الة بيد اقرب الناس اليه حين يصير الثاني ملاكا واخيه يغدو قنا لديه ..!
( ازنادك رد لك كون اتريد احرجهم بيه !!!!) هكذا يتفجر ما اجتمع من ذل وهوان الى بارود تفجره شرارة الثورة ...
المراقد وكيف تنشأ كبذرة في ارض الخوف والاحلام والفقر والاوهام كما انبعث ( سيد سراب) من اثر لحافر عنز !!
شجاعة ليس لم يسبق شمران احد فيها حين تطرق بكل بأس واقدام للاقطاع واصحاب العمائم وترهات التاريخ بإسلوب نادرا ما يفهمه غير الذي عاش في ربوع سومر وبقايا لجش وأور وإسن ولارسا.
شجن واحلام النساء وامتهانهن وخيباتهن وشجاعتهن ..
عملية نمو الوعي الثوري وسلوك الحكام منذ عهد الجندرمه وخوف الفلاح وتحاشيه لغضبهم ( وي وي أرب ! كلّه هلو بهلو !!!) حين لاحظ غدائه الفاخر الذي يغمس فيه التمر بالدبس !!
كاورباغي واستشهاد حسين ابن خلف على يد الطغمة الحاكمة
سجن الكوت وما فيه من مثل عليا للثوريين في التعامل والتضحية التي يرويها لهم من سجن معهم ..
لغة الموامنه الخاصة بهم والتي لا يفهمها غيرهم وهم يحلبون قوت القرويين ويتبعونهم اينما يحلون وهم يشمون رائحتهم كما تشم الذئاب رائحة الغنم ..!
عملية التامر على ثورة تموز والمشاركة الفعلية للاقطاع فيها ومن ثم سرقة الثورة في ظل تخاذل الزعيم واستغلال مرضه ( الشك باصدقائه ومناصريه الى حد ال بارانويدا التي المت به وادت الى نهايته المفجعة !!) حين اشار الى استلام الجمعيات الفلاحية من قبل ازلام الاقطاع !!
فوق كل ذلك هي الشجاعة التي تحلى بها الخالد شمران الياسري وهو يضع اصبعه على مكامن الجرح بتوصيف سلوك الاقطاع وما تبعه من استغلال البعث لتلك الخطوة بالتحريض العشائري عليه !!!

ويطول يطول الحديث عن تلك الرباعية الخالدة التي تستحق وبجدارة جائزة نوبل ولكن ....!

المجد والخلود لتلك القامة الحاضرة ابدا في ضمير المخلصين من ابناء سومر والرافدين
د طالب الجليلي








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. جولة في بيت العود العربي بمدينة أبوظبي مع الفنان نصير شمة |


.. لقاء خاص مع الفنانة الفلسطينية روان عليان وحديث شيق عن جديد


.. عزاء شقيق المخرج خالد يوسف بمسقط را?سه بتصفا في كفر شكر




.. وصول المخرج خالد يوسف إلى بيت العائلة واستعدادات لتشييع جثما


.. إلى جانب معسكرات الإعتقال.. الصين تنتهج أسلوباً جديداً لتدمي