الحوار المتمدن - موبايل


الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين مهمتة الدفاع عن حقوق العمال فقط

محمد سعدي حلس

2020 / 9 / 11
القضية الفلسطينية


الى كل عمالنا البواسل الى شعبنا الفلسطيني بكافة كتله العمالية وتنظيماته الوطنية بأن الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين ليس هو الجهة المطالبة بتوزيع المساعدات على العمال حيث ان الجهة المطالبة بمساعدة العمال وباقي شرائح المجتمع في الجائحة وفي كل الأزمات السياسية والاقتصادية سلطة الأمر الواقع في غزة والسلطة الوطنية الفلسطينية ونحن في الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين نطالب بكم ومعكم وباعلى الصوت السلطة الوطنية الفلسطينية وسلطة الأمر الواقع في غزة ان يقفوا أمام مسؤولياتهم اتجاة شعبنا في المحافظات الجنوبية بشكل عام وعمالنا البواسل بشكل خاص والعدل والمساواة في توزيع المساعدات وفي وضح النهار وليس تحت ستار الليل وهذا يرث وهذا لا يرث ونطالب التنظيمات الفلسطينية بالضغط على الحكومتين بكل الوسائل المتاحة لإيقاف مهزلة التوزيع بالطريقة المقيتة التي يقومون بها والتي تحرم كافة شرائح المجتمع من هذه المساعدات التي تمنح لشعبنا الفلسطيني من قبل الدول المانحة وليس لفئة على حساب أخرى ونطالب المجتمع الدولي وعلى رأسه منظمة العمل الدولية بالضغط على الكيان الصهيوني بإعادة أموال الضمان الاجتماعي لعمالنا البواسل داخل الخط الأخضر الذي تقدر بمليارات الشواكل لانشاء صندوق ضمان اجتماعي لعمالنا ليضمن لهم ولاسرهم حياة كريمة وكذلك إعادة كل أموال التأمينات الصحية والحياة والاجتماعية الموجودة في الخزائن الصهيونية ونطالب كل المؤسسات الدولية بطرد الكيان الصهيوني من هذه المؤسسات اذا لم يستجيب لذلك ومقاطعتها سياسيا واقتصاديا كما ندعو كل الشعوب العربية والدولية والحكومات الوطنية العربية والحكومات الصديقة والمؤسسات الدولية والعربية بمد يد العون لشعبنا الفلسطيني بشكل عام وغزة بشكل خاص لما نعانيه ويعانيه عمالنا البواسل من بطالة دائمة وارتفاع نسبتها إلى ٥٦% وارتفاع نسبة تحت خط الفقر إلى أكثر ٨٠% والاغلاق والحصار المفروض على قطاع غزة منذ أكثر من أربعة عشرة عام متتالية وارتفاع نسبة الانتحار والطلاق والعنوسة وارتفاع نسبة الحرائق والسعقات الكهربائية بسب استمرار انقطاع التيار الكهربائي الذي يصل إلى أربع ساعات كل أربعة وعشرون ساعة اي بمعدل ١٨ ساعة قطع وا ٤ ساعات واصل رغم ارتفاع درجات الحرارة الحارقة والحجر في البيوت ومنع التجوال بسبب جائحة كورونا ونطالب شعبنا وفصائلنا الوطنية والإسلامية بوقف مهزلة الانقسام المشبوه والعمل على إسقاطه فورا ودون تردد وتجسيد الوحدة الوطنية وانهاء ملف المصالحة الوطنية وتوحيد شعبنا تحت راية منظمة التحرير الفلسطينية على اساس برنامج سياسي موحد يجمع عليه الكل الفلسطيني وبرنامج كفاحي موحد يجمع علية كل الشعب الفلسطيني من أجل إنقاذ قضيتنا الوطنية من الضياع لنعمل معا وسويا من أجل إفشال خطة صفقة القرن ومشروع الضم ومشاريع التطبيع للدول العربية مع الكيان الصهيوني وافشال الحلف السني المرتقب بقيادة الكيان الصهيوني المتغطرس ومن خلفه الإمبريالية الأمريكية الاستعمارية وكذلك لوضع خطة وطنية لمواجهة جائحة كورونا وكيفية التعايش معها اذا لم يتم القضاء عليها والخلاص منها والى الأبد .
وكذلك العمل على تحفيذ الشعوب العربية ان تاخذ دورها في النضال الوطني ضد الغطرسة الإمبريالية وضد الاحتلال الصهيوني لفلسطين والجولان والأراضي اللبنانية والاردنية والارتكاز على ما تمتلكه الشعوب العربية من مصادر قوة وتحفيزها وتنشيطها في أخذ دورها الريادي والنضالي ضد أنظمتها الرجعية والعميلة للصهيوامريكية وإيقاف مهزلة الهرولة والهث وراء التطبيع او الذهاب مرغمة على ابرام اتفاقيات مع الكيان الصهيوني من قبل الإمبريالية الأمريكية بطريقة الترهيب ثارة والترغيب ثارة أخرى وتأييد ودعم خفي وعلني من أنظمة رجعية عميلة وكذلك من أنظمة استعمارية دكتاتورية أخرى مرتبطة بالصهيونية العالمية والإمبريالية الأمريكية








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي يطالبان الإسرائيليين والف


.. ولي العهد السعودي يستقبل أمير قطر بجدة في ثاني زيارة له إلى


.. هدى رؤوف: الطرفان الإيراني والأمريكي يريدان إعادة إحياء الإت




.. وزير الخارجية الأردني: لن تنعم إسرائيل بالأمن ما لم ينعم به


.. شاهد: جسر سورهوف الجديد يسير على طول النهر في روتردام الهولن