الحوار المتمدن - موبايل


تكالب الجميع على اررضي

طارق زياد المزين

2020 / 9 / 16
الادب والفن


بلاد تكالبت عليها العالم
تقتلها وتطمس منها لاثار
تلغي الحدود والمعالم
تعد خلف السلام دمار
لا بلاد ولا بلدان وعواصم
الارض مهدده بالهدم اخطار
خيراتها بينهم مشترك قاسم
سارقها كلب داهر
الكل بالعلن مسالم
وفي الخفاء كذاب غدار
تطبيع وبيع والذل قائم
بالارض تهريب واتجار
لحم وسكين جميع لها قاسم
سرقه الهويه بالعهر افتخار
سجون ملئى بالمظالم
لظلم بيوت واعمار
كاسين الحنطه على المئاتم
وكاسين من نبيذ بالفتخار
عاهره ترقص يقام لها الشراب والولائم
وفقير له الله العزيز الجبار
مساعدات تنثر لها الف من القوائم
الغرض منها ظهور واظهار
عرس على صفقه بالفرقه وعوالم
وعند مريض الوضع في افتقار
ينادي من بالدين هو عالم
لا تدعو كل علم عالم
القتل له انه كافر كفار








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. فنان لبناني يستعين بالطبيعة عبر جداريتيْن.. بعدما دمر الانفج


.. بين سام وعمار: مقاطعة فيلم -مولان- لشكره السلطات الصينية ال


.. السفير الياباني فى رسالة باللغة العربية شباب مصر ثروة قومية




.. تفاعلكم | عراقيون يكذبون الرواية الرسمية في مقتل ناشطة


.. سينما السيارات في العلمين الجديدة.. تجربة مبهرة أمام البحر