الحوار المتمدن - موبايل


هل يلوح شيئا في الأفق؟

صوت الانتفاضة

2020 / 10 / 10
مواضيع وابحاث سياسية


احداث العراق تتسارع وتيرتها يوما بعد آخر، فانتفاضة أكتوبر قلبت الأمور رأسا على عقب، واحدثت شرخا كبيرا بين سلطة الإسلام السياسي وبين الجماهير، وكشفت للجميع من هي القوى التي كانت تتستر ب "الإصلاح" وتركب موجات التظاهر، أكتوبر إزال القداسة عن قيادات كانت ترتدي قناع القداسة، أكتوبر أحدث هزة عميقة داخل وجدان الجماهير، وأعطى الامل بالتغيير، أكتوبر هز صورة الإسلام السياسي وخلخلها، وصار عند الناس طموح بإزالة هذه السلطة.

تتواصل تغريداتهم وتصريحاتهم وتوصياتهم واستعداداتهم لما هو قادم، لقد أدركوا عظيم الخطر، فهم صنعوا أزمات داخل المجتمع، لا قدرة لهم على حلها، فالبلد يعاني خرابا تاما، وفي كل المجالات، حتى انهم لا يستطيعون دفع مرتبات العمال والموظفين، هذا من جانب، ومن جانب آخر، فأن الصراع الأمريكي – الإيراني يحتدم يوما بعد آخر، ومعروف ان العراق هو ساحته الرئيسية، والقوى الحاكمة فيه هم مجموعة تبعية "ذيول" لهذا الطرف او ذاك، بالتالي فهم مرغمون على تنفيذ سيناريوهات هاتين الدولتين.

ليست احداث كربلاء بالمفاجئة، ولن تكون الأخيرة، فقراءة بسيطة للواقع، يشير الى ان القادم أسوأ، "تأسيس ميليشيات جديدة، دعوة انصارهم للاستعداد، دعوة العشائر لقتل المنتفضين، تهديد علني لمنتفضي أكتوبر، التلويح بالاقتتال الداخلي" كل ذلك، وغيره، الذي سيظهر في قادم الأيام، كل هذا يشير الى اننا على اعتاب مرحلة جديدة.

اليوم، وفي هذه المرحلة الحرجة لسلطة الإسلام السياسي، جميع قادة الميليشيات يلتزمون الصمت، ويتركون "المايك" فقط لمقتدى الصدر، ففي كل ازمة وجود يمرون بها، يستدعونه، ويتركون له الساحة، فيبدأ هو بتصفية الأوضاع، وفق سيناريوهات دقيقة، ومعدة مسبقا، وما كلمات مصطفى الكاظمي الأخيرة، حينما وصف مقتدى الصدر ب "سيد المقاومة" الا اعلان وضوء اخضر له بالنزول، وهو ما تأكد بعد نزول مجموعة "تغريدات" تحرض على قتل المنتفضين، وتوصي بالاستعداد لما سيحصل.

نعم، هناك شيئا بدأ يلوح في الأفق، فالتغيير صار حتميا، وسلطة الإسلام السياسي هي اليوم في غرف الإنعاش الأمريكي والإيراني، لكن لا جدوى، فحتى الصدمات الكهربائية لن تستطيع انعاشهم، فالمريض لا يمكن معالجته، وهذا المريض بدأ عليه التخبط والفوضى والهستيريا، وفقد تماما توازنه، فتشرين أفقدهم الصواب.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. الروائي المصري محمد ربيع.. زيارة إلى -خان الجنوب- | عندي حك


.. الهجمات الكيميائية في سوريا: ما المرجو من الدعوى القضائية ال


.. إيران - البرنامج النووي: ما يريده الأوروبيون




.. تقرير مقتل خاشقجي: دعوى قضائية ضد الأمير محمد بن سلمان ومسؤو


.. الاستخبارات الأمريكية تقول إن ضباطا روس استخدموا غاز أعصاب ل