الحوار المتمدن - موبايل


أبْحَثُ عنّي فيّ...!

ادريس الواغيش

2020 / 10 / 18
الادب والفن


عَـبثًا أبحثُ عنّـي
فـيّ، بين دفاتري وحُطام قصائدي
وسط صُفـرَة أوراق الخريف
لا أدري كم طريقا مشيتُـه
بحثًا عنك وعنيّ
ولا كم مقدارًا عشقتك
كم زمنـًا عشتُه فيك
كم مَـرّ أمامي من طيف
سرابًا طاردتُ فيه أوهامًا
وطاردتني شهـوَة الطفولة فيك
لا أعرف كم سأحيى بعد الآن من زمن
إذ تسابقني الكهولة في عناد
تحفر كل يوم أخاديد على وجهي
وحين يعتريني سكون الليل
تغازلني شفتا امرأة من بلور
يُـغريني قُـرص القمَـر
حمُـْـرَته في استدارة وجنتيك
مسالك تطوف بي
واشتباكات أطوف بها
حين يُـغالبني الشوق إليك
وسكون الصمت،
خارج أسوار جسدي المبعثر
في أرجاء شتاتي
أستيقظ على هَـدْي الخطيئة
أتحسّس الحاضر والماضي
وأتهيأ لمتاهات أخرى قادمات
تقودني خطيئاتي خارج ندوب الأمس
أتبع خُـطواتي الحمقى
يلاحقني يأسي، يؤنسني صمتي
يضيع وجهي في زحمة الوُجوه
في الصباح...
أحمل ما تبقى من أشلائي
وأعـود إلـيّ...!!








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. تغطية خاصة - مع لميس الحديدي -لمهرجان الجونة السينمائي في دو


.. خالد النبوى: -السينما المصرية تخطت الحدود مع السينما الأمري


.. كواليس انطلاق مهرجان الجونة السينمائى .. الـ-ريد كاربت- والف




.. أمينة خليل بفستان جرئ في مهرجان الجونة السينمائي


.. شيرين رضا على السجادة الحمراء في افتتاح الجونة السينمائي مين