الحوار المتمدن - موبايل


حوار مع روائية أميرة عاتي

أسامة هوادف

2020 / 11 / 13
مقابلات و حوارات


روائية أميرة عاتي الوسيط المغاربي
سيبايوث رواية ولدت من عالم الظلام وهو شيطجان بمعنى الخطيئة

أميرة عاتي روائية صاعدة وكاتبة واعدة رغم أنها لم تتجاوز ربيعها العشرين تضع دوما أهداف عالية من أجل بلوغها فهي تؤمن بإن من طلب الكثير نال القليل صدر لها عن دار خيال رواية "سيبايوث" حيث غاصت في عالم الإنس والجن كان الجريدة الوسيط المغاربي لقاء معها حيث حدثتنا عن سر روايتها وطموحها عبر هذا الحوار الممتع
حاورها : أسامة هوادف

س: كيف تعرفين نفسك للقراء ؟
عاتي أميرة كاتبة جزائرية ابنة ولاية الطارف صاحبة العشرون سنة طالبة تخصص امانة مكتبية ، مدربة مدربين لغة انجليزية ومدربة دولية في التنمية البشرية .
س :كيف تم دخولك لعالم الكتابة ؟
كأي كاتب يبدأ من موهبة صغيرة ليطورها فتكبر تلك الهواية شيئا فشيئا فبنسبة لي بدايتي مع عالم الكتابة كانت منذ الصغر حيث كنت اكتب الخواطر و الشعر بعدها عملت على نفسي اكثر فأكثر و تعلمت كيفية التفرقة بين الاجناس و الاصناف الادبية كما كنت قد تمكنت من دراسة قواعد كل الاجناس الادبية و اصدرت عملي الاول و هو رواية من صنف ادب الرعب و الفنتازيا .
س : حدثينا عن أصدارك الأخير "سيبايوث خطيئة المملكتين"
_سيبايوث رواية ولدت من عالم الظلام رواية تطرح العلاقة التي تجمع بين الانس و الجن ، تتحدث بتفصيل عن ماهيتهم و عالمهم المظلم كما اني كنت قد جمعت اغلب المعلومات من قبل السحرة التائبين و تدور أحداث الرواية حول سيبايوث و هو خطيئة بالنسبة للعالم السفلي جمعت بين ملك قبيلة الجن الناري و إبنة سلطان قبيلة الدناهشة ، فخلفت تلك الفاحشة شيطجان و تعني الخطيئة بلغة الجن ، بعدها تتداخل الاحداث و يبين كل فصل من الرواية تفاصيل و معلومات أكثر تخص عالم الجن و الأبالسة كما أن الرواية تحمل هدف واضح و رسالة هادفة انتظر من الجميع اكتشافها .
س : من هم الكتاب الجزائريين أو العرب تأثرت بهم أميرة عاتي ؟
_صحيح هو من الممكن أن اتأثر بكاتب ما لكن في النهاية يبقى لكل منا اسلوبه الخاص في الكتابة و الكاتب الجيد هو من يتأثر بكتابات غيره و يقتدي به لكن يبقى محافضا على اسلوبه و لا يجعل منه مشابها او ربما نقول مطابقا لكتابات غيره اما بالنسبة لي محليا يروق لي اسلوب الكاتب عبد الرزاق طواهرية خاصة في اختياره مواضيع شيقة يتلهف القراء لمطالعتها و عربيا تعجبني كتابات الدكتور ابراهيم الفقي كما اني انصح بها .
س: من هو قدوتك في مجال الكتابة؟
لا اتخذ اي كان كقدوة لي لاني أقتدي بذاتي و اؤمن بنفسي و قدارتي و بكل ما اقدمه للقراء .
س: ما هو الحافز أو الداعم لك في مسيرتك الأدبية ؟
اكثر ما يحفزني للاستمرار في عالم الكتابة هو السعادة التي أراها بعيني والداي حفضهما الله لي و بالتأكيد كانا الداعم الاكبر لي في مسيرتي و لولاهما لما وصلت الى ما انا عليه الان .
س: هل تعتقدين بأن الكتابة تندرج تحت مسمى الهواية أو الموهبة؟
حسب وجهة نظري أرى بأنها تأتي تحت سقف الهواية و ليست الكتابة فقط أي فن آخر من الفنون كلها تندج تحت مسمى الهواية لما ؟ لان الجميع أو ربما نقول أغلبنا يملك مواهب هناك من استثمرها فصارت هواية يمارسها بشكل دائم و هناك من تخلى عنها أو ربما لم يحاول إكتشافها أصلا .
س:ما هي أهم القضايا التي تشغل بالك في الوقت الحاضر ؟
ما سأتحدث عنه الان هو قضية وطن عربي كامل و وطن اسلامي أجمع و هذا الموضوع يشغل بالي منذ فترة طويلة ألا هو قضايا الشعوب المسلمة المضطهدة منها بورما ، تركستان ، فلسطين ....و ان شاء الله نصرة لكل المسلمين .
س: فيما تتمثل مشاريعك المستقبلية في مجال الكتابة و الإبداع ؟
كمشاريع في عالم الكتابة لم افكر بعد لكن بالنسبة لعالم التدريبات هناك العديد من الافكار التي تكتسح مساحة جيدة من تفكيري و أكثرها هو ان يقدرني المولى و أقوم بإنشاء أكادمية للتدريب و التعليم .
س : هل من رسالة إلى الشباب الذين يريدون دخول عالم الكتابة؟
والله رسالتي لهم و التي أنوه عليها دائما ألا و هي القراءة لأن القراءة الجيدة تخلق كتابة أجود و جودة الكتابة تعطي مكانة للكاتب فمن المستحيل ان تجد كاتبا لا يقرأ لذا عليكم بالقراءة و عدم التسرع في النشر لأننا نرى كوارث تكتسح الساحة الادبية و لا يحق لها اصلا الولوج لعالم الكتابة لذا تريثوا و لا تتسرعوا بنشر أعمالكم إلا بعد ان تتأكدوا بأنكم وصلتم الى مستوى مقبول و بالتوفيق للجميع .
س: ماهي العبارة و الحكمة التي تستندين عليها في حياتك ومسيرتك ؟
والله لا عبارة و لا حكمة بل خطة أتمشى عليها بإحكام و احاول تطبيقها بحذافرها و خطتي هي كل ما ذكرته سابقا من نصائح للشباب المبدعين أولها الثقة بالنفس فإن كنت تثق بنفسك حتما سيثق بك غيرك حتى لو لم تكن على صواب و الخطوة الثانية هي التواضع و كسر الغرور الذي سيحاول أن يسكن أجسادنا في كل مرة .
س : ما طموح الذي تسعين وراءه ؟
اكيد بأن اكبر طموح أسعى لتحقيقه هو التطوير من ذاتي أكثر فأكثر خاصة في عالم الكتابة .
س: أي نساء العالم عبر التاريخ تستهويك ؟
أجاثا كريستي من اهم نساء العالم اللواتي أرفع قبعتي لهن أجاثا حقا مثال للمرأة المقاومة و الشرسة فحبها للكتابة جعل منها مكافحة .
س: هل من كلمة أخيرة نختم بها حوارنا ؟
بداية اشكر جريدة الوسط المغاربي على هذه الالتفاتة الطيبة كما اتقدم بالثناء لكل شخص ساندني و دعمني و لو بكلمات تشجيعية دون أن أنسى والداي جزاهما الله كل خير .








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. تعرف على أبرز تطورات صواريخ المقاومة الفلسطينية


.. القسام تعلن إطلاق 130 صاروخا تجاه بلدات إسرائيلية


.. -حلوا عن صدورنا-.. الرئيس الفلسطيني يوجه رسالة إلى أمريكا و




.. جذور أزمة حي الشيخ جراح في القدس بين الفلسطينيين والإسرائيلي


.. واشنطن تعلن مراجعة قرار انسحابها من اتفاقية -الأجواء المفتوح