الحوار المتمدن - موبايل


السحر يرتد على الساحر: ترامب العنيد يفوز بـ 2- صفر

مشعل يسار

2020 / 11 / 17
مواضيع وابحاث سياسية


بقلم فلاديمير أوفتشينسكي (محرر جريدة "زافترا" الروسية للشؤون الأميركية)

======

المحللون الذين يخدمون في بطانة الديمقراطيين قلقون. فهم يعتقدون أن "جو النائم" بايدن يستخف بمخاطر "مقاومة" ترامب لتزوير الانتخابات. وتخشى هيئة أركان بايدن من فرض حالة الطوارئ أو الأحكام العرفية في الولايات المتحدة.
في هذه الأثناء، يواصل الرئيس ترامب الاضطلاع بمسؤولياته. ويرفض البيت الأبيض انتقادات الديمقراطيين الذين يتهمون الرئيس بعدم القيام بمهامه قبل الأوان.

وقال جود دير، نائب المتحدث باسم البيت الأبيض: "إن هذا كذب صُراح". فالرئيس ترامب، كما سبق ووعد، يناضل من أجل انتخابات حرة ونزيهة ويفي في الوقت نفسه بكل التزاماته لوضع أمريكا في المرتبة الأولى. إنه يعمل أيضًا على تعزيز الحوافز الاقتصادية الهادفة، ومناقشة مشروع ميزانية الدولة مع أعضاء الكونجرس، وعلى ضمان أن يكون لدى الولايات والبلديات ما تحتاجه بغية مواجهة الوباء المستمر".
وقد حضر ترامب الاحتفال بيوم المحاربين القدامى في رحاب مقبرة أرلينغتون الوطنية.

ويواصل معظم المشرعين الجمهوريين في الكونجرس دعم موقف ترامب بشأن الانتخابات المزورة، وقلة منهم اعترفت بجو بايدن رئيساً منتخباً.

ورفض أعضاء مجلس الشيوخ من الحزب الجمهوري وصول بايدن إلى الإحاطات الاستخباراتية، وهو أمر غير ممكن بالنسبة له حاليًا لأن إدارة الخدمات العامة لم تؤكد بعد فوزه.

الشعب الأمريكي ضد الاحتيال الديمقراطي

أولئك الذين صوتوا لترامب، وهم أكثر من 70 مليونًا، لم يلزموا الصمت. فقد نظمت عدة مسيرات حاشدة بمشاركة أنصار الرئيس دونالد ترامب في واشنطن يوم 14 نوفمبر، بما في ذلك "مسيرة الملايين (Make America Great Again)"(لنجعل أمريكا عظيمة مرة أخرى)، وتجمع حشد من "النساء من أجل ترامب"، ومظاهرة بعنوان "أوقفوا السرقة"، ويدعم منظموها مزاعم الرئيس حول التزوير لدى فرز الأصوات في انتخابات 3 نوفمبر. شارك ما لا يقل عن 80 ألف شخص في مسيرات يوم 14 نوفمبر في واشنطن. وهذا يعني الكثير بالنسبة لتحرك احتجاجي.


وكتب الرئيس ترامب على تويتر: "إنه لمن دواعي سرورنا أن نرى كل هذا الدعم الهائل، خاصة المسيرات المنسقة التي تجري في جميع أنحاء البلاد، بما في ذلك التظاهرة الكبرى يوم السبت في العاصمة".

حتى أنه زار التظاهرة وحيى أنصاره فيها. فقبل حوالي ساعتين من الانطلاق المقرر لتجمع أنصار ترامب، انطلق موكب الرئيس في شارع بنسلفانيا في وسط مدينة واشنطن. وابتسم دونالد ترامب ولوح بيديه للمتظاهرين الذين تجمعوا وسط العاصمة للتعبير عن دعمهم للرئيس.

كانت المسيرات مدعومة من قبل وسائل الإعلام المحافظة وكذلك من قبل القوميين البيض. وحصلت تحركات احتجاج لأنصار ترامب في مدن رئيسية أخرى في البلاد.

في نفس اليوم، نظمت "أنتيفا" Antifa و BLM (حركة حقوق الأمريكيين السود) مظاهرات مضادة في العاصمة الأمريكية. وأظهرت مقاطع فيديو عديدة حصول اشتباكات بين أنصار ترامب وبايدن.

الديمقراطيون يخشون فرض حالة الطوارئ

لم يأت دور السلاح بعد. لكن هيئة أركان الديموقراطيين ووسائل الإعلام التي تخدمهم كانت خائفة للغاية. فلم تتوقع وسائل الإعلام الديمقراطية مثل هذه المقاومة من ترامب وفريقه. وهم قلقون بشكل خاص من وابل المعينين حديثاً من عداد الكوماندوس والجنرالات السابقين. وقال أحد المطلعين في البنتاغون عنهم: "هؤلاء هم من الأشخاص الذين يقولون كلمتهم ويفعلون كل ما يعتقدون به وبأنه مطلوب لتحقيق أجندته (أجندة ترامب). إنهم جنود حقيقيون في الحرب ضد ما يسميه ترامب الدولة العميقة ".

لقد أذهل التغيير الذي قام به ترامب في الجيش والمخابرات بجرأته المراقبين.

كما أدلى وزير الخارجية مايك بومبيو ببيان جريء للغاية، حيث قال للصحفيين المشككين إنه لن يكون هناك "انتقال سلس" ... إلى إدارة ترامب ثانية.

تكمن خطة ترامب، وفقًا لعدد من المحللين الديمقراطيين، في التشكيك في شرعية الانتخابات. في هذه الحالة، تواجه الولايات المتحدة سيناريو كابوس دستوري سيعني انتشار الاحتجاجات العنيفة في الولايات، إن لم يكن نشوب حرب أهلية.

مع غليان التوترات قبل موعد التنصيب الرئاسي في 2 يناير، هناك سبب للاعتقاد، وفقًا لبعض وسائل الإعلام الديمقراطية، بأن ترامب وإدارته سيعلنان حالة الطوارئ أو الأحكام العرفية "لحماية الأمة" من المتطرفين ومن "الدولة العميقة" التي دبرت "ثورة ملونة" ضد "الرئيس المنتخب ديمقراطيا".








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



التعليقات


1 - ترمب المهلوس الفاشي انهزم بوضوح
رزين عاقل ( 2020 / 11 / 18 - 00:31 )
يبدو ان الكاتب اللذي نقلت عنه هذه الهلوسه يماثل في هبله الفاشي المعتوه القابع في البيت الابيض حاليا و اللذي اثبتت ابحاث ان سنه العقلي هو 8 سنوات

اخر الافلام

.. أودي كيو 5 سبورتباك-سيارة تجمع بين القوة والجمال | عالم السر


.. تريندينغ الآن | -لهفوا اللقاح-...هل سرق فعلا مجلس النواب لقا


.. طالب جامعي جزائري: -عدنا بعد أن كنا قد أوقفنا حراك الثلاثاء




.. اليمن: حراك دبلوماسي أممي وأمريكي لإحياء مسار السلام ووقف ال


.. هل تخفي إيران عن العالم مواد نووية في مواقع سرية؟