الحوار المتمدن - موبايل


غرفة إعدام

شيري باترك
كاتبة / باحثة نفسية ( مسجلة دكتوراه بعلم النفس )

2020 / 11 / 18
مواضيع وابحاث سياسية


هذه الحياة غرفة إعدام كبيرة ووحدة العلاج الطبيعي صارت غرفة إعدامي، أُعدم ثلاثة مراتٍ إسبوعيا ولا احدا يشعر ، لا أحدا يُدرك وكيف وأنا لم ولن أفصح عن المعاناة ومَن هم لاتعرى أمامهم :-

البؤس يملأ الأماكن لا شيئًا يدعو للبهجة كل شيئًا ينبض بالكآبة ههنا نحن لدينا معامل الاكتئاب كل شيئًا يجلبه دون رحمة ..
- البُؤس في غرفتي حيث الأوراق في كل ركن لابد وأن استخرج منها نتائج عملية كيف ؟ وكل شيئًا يدعو إلي الخرافة، يدعو إلي قتل الآخر!!..

- البؤس مزروع بعقلي أفكر في عمل بحث بسيط عن التحرش مقارنة بين ما أعيشه بالمنيا وما عشته بالعاهرة وليس القاهرة وما عشته باسوان والغردقة وسوفه اعيشه الأيام المُقبلة باسوان
عقلي يفكر في عرض دراسة عن التحرش، هذا العقل سيقتتلون يومًا ما بأفكار التي قد تدعو للنهوض و هم يزيدون التهام النهود..

- أما المدرسة البؤس في ركن فيها كما يحيط الماء بالجزر ولا مفر ، تلك الصغيرة التي لا تَملك قلمًا تتعلم ، كل شيئا متهالك حتى نفوسنا صارت ضغوط الحياة كقطار يسحقوا تحته دون رحمة ، دون شفقة ..
- في سوق المدينة البؤس يُباع مع الخضار والفاكهة أين ذهبت الابتسامة ، أين نجد الفرح أود لو بعد إنجاز مهمتي لو ذهبت للبائع وقلت له : أُريد بعض الضحكات .. أُريد أن افرح.. أُريد الحياة التي تنبض بالرقص والغناء
- في المستشفي مخزون الكآبة .. موظفات الاستقبال نظرات غريبة اعتقد إنهم لا زالوا يتذكرون ثاني يوم لي عندهم يوم تشاجرت بسبب الإهمال وتقدمتُ بالشكوى إلي مديرتهم .. أما وحدة العلاج الطبيعي تلك غرفة إعدامي الآلام والأوجاع وليس فقط الكآبة شيئًا لا يوصف صديقي الأمر اشبه بسجن وأنا اتعذب بكل الأنواع
الكل يئن.. يتألم ..كبار .. صغار ، ولما هذا الموت في كل ؟..
إنه ليوم سيئًا ان يكون هناك رُضع تعاني معي ف غرفتي
يوم سيئً أعتقد ذلك ولكن ما علينا دعنا نقول صباح الخير لتلك الجميلة التي تبتسم لي ..








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. انطلاق قمة المناخ.. والتزامات كثيرة متوقعة | #غرفة_الأخبار


.. كورونا.. القلق من متحورة الهند | #غرفة_الأخبار


.. قضايا المناخ.. تحديات ملحّة أمام العالم واستحقاقات ضاغطة | #




.. حزب الله يطلق حملات لتحصين أنصاره من تداعيات الأزمات


.. موهبة ربانية تستحق الدعم والتشجيع.... برافو