الحوار المتمدن - موبايل


الملف السوري......

غسان صابور

2020 / 11 / 20
مواضيع وابحاث سياسية


الــمــلف الــســوري...
بسطر ونصف فقط.. حدثنا موقع سيريا نيوز.. نقلا عن تصريح الناطقة بوزارة الخارجية الروسية.. بأن السيد غير بيترسن المفوض الأممي المسؤول عن (الملف السوري!).. سيعود إلى موسكو لمقابلة السيد لافروف.. وزير الخارجية الروسي.. لبحث هذا " الملف "...
هذه التسمية "ملف" والتي تمثل دولة وشعبا وحربا تدوم من عشرة سنوت.. لم تنته بعد.. وأرضا ثلثها محتل من عصابات وميليشيات وعساكر دول غريبة... أصبحت ملفا مغبرا.. على رف مغبر.. بقبو منسي مغبر... ســوريا التي تحدثت بمقالي السابق.. عن سوريا.. سويسرية.. وصفته فيسبوكية عادية.. من مدينة سورية عادية.. تؤكد أن سوريا بعد بضعة أشهر معدودة سوف تصبح سويسرا المنطقة كلها... وردي عليها...
https://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=699279
مقال صنفت به واقع هذا البلد الحزين... ودروب آماله المتفجرة.. دروب تتسكع فيها عصابات غرابية من كل أعداء هذا البلد.. واعتداءاتها اللاإنسانية الآثمة المجرمة... وكالعادة أثار هذا المقال.. ككل كلمة حقيقية غضب كل من لا يقبل حقيقة أية حقيقية حدثية واقعية مؤلمة...
نعم أصبح هذا البلد ـ مع كل ألمي ويأسي وبأسي واعتراضي وانتقادي الصارخ ـ ملفا مغبرا منسيا.. من العرابين والحماة وأشباه الأصدقاء المفاوضين المتاجرين.. بينما شعبه يعاني الكورونا ونقص الدواء والغذاء والأمان.. والغلاء المرعب.. والفقر المذل... وكل حرمانات وأمبارغويات أمريكية وأوروبية... حرمته من كل بصبوص أو أمل للتخلص من هذه العتمة الإنسانية..وأية محاولة خلاص.. أو تطوير بوصلتها الإنسانية والاجتماعية والسياسية.. نحو الأفضل... لأنها أصبحت ملفا مغبرا.. منسيا على رف مغبر.. بقبو منسي مغبر.. يتذكره أنصاف الأصدقاء والمنتدبون عليه.. بسطر ونصف.. لمتاجراتهم ومفاوضاتهم "كــجــوكــر بسيط" لنفخ أسهم مطالبهم ومصالحهم... ولا لأي شــيء آخر... وبما أن كل حكام هذا البلد.. منذ أول يوم مما سمي استقلال هذا البلد.. وحتى هذا اليوم... لم يرتأوا أي تخطيط سياسيي أو اجتماعي سليم.. سوى لمصالحهم الشخصية والعائلية... حسب النظرية السياسية الاجتماعية المعروفة.. بأية حكومة واعية Gouverner c’est prévoir... أن تحكم.. هو أن ترتأي المستقبل... وراينا أنهم كلهم "قشة.. لفة" لم يرتأوا سوى انتفاخ مصالحهم وثرواتهم... وتركيز الفساد.. كمبدأ سائد.. حتى انهيار البلد.. كمبنى من كرتون... كما رســم لـهـم و لـه ولكل المنطقة.. مشروع العجوز هنري كيسنجر.. من خمسين سنة...
وهناك عديد من القارئات والقراء.. يـسـألونـنـي ما الــحــل؟؟؟... آه وألف آه.. ما الـحــل؟؟؟... غير الاعتراف بأخطائنا العديدة التاريخية.. ومحاولة تحليلها.. والاعتراف بها... بدلا من متابعة الخطابات والعنتريات المنتفخة الوهمية.. عن انتصارات عربانية بالونية... وإصلاح كل خطأ بعد خطأ... وهذا يحتاج لابتعادنا عن هذه الأخطاء.. وخاصة ذات الشروش والجذور الغيبية التي خدرتنا من مئات السنين... والتي حولتنا سنة بعد سنة... من دولة مستقلة... وشعب ـ مبدأيا مثقف حــرـ إلى ملف عادي.. ملف مغبر.. من وقت لآخر.. ينفض عنه بعض غباره.. مندوب أممي.. وينقله بعض نظرة سريعة عابرة.. ويتركه بإهمال على رف مغبر آخر.......
وللحديث بــقــيــة...
***************
عــلــى الـــهـــامـــش :
ــ الــذئــاب الــرمــاديــة Les Loups Gris
منظمة تركية عنصرية.. ميليشيات عنفوانبة جبروتية سرية.. منذ بدايات القرن الماضي.. لإعادة أمجاد وهيمنة السلطنة العثمانية.. لها بأيامنا هذه.. علاقات بالأجهزة الأمنية الداخلية والخارجية التركية.. انتشار واسع للجاليات المنظمة التركية بأوروبا... وخاصة بكل من ألمانيا وفرنسا والدول الاسكندنافية... في فرنسا حل تنظيمها وزير الداخلية الفرنسي بعد تحقيقات عن عدة تعديات منظمة خطيرة ضد الجاليات الكردية والأرمنية.. بعديد من المدن الفرنسية.. وخاصة بالشهر الماضي وهذا الشهر...ووضوح نشاطاتها التي تتنافى مع القوانين الأمنية الفرنسية.. لا توجد إحصائية كاملة عن الجاليات التركية المهجرية.. ولكنها تقارب المليون... وفي ألمانيا حيث يوجد ثلاثة ملايين تركي..وأكــثــر.. وخاصة أهمها.. تمويل وبناء الجوامع.. ناشطون بجميع المجالات الاقتصادية والاجتماعية.. والسياسية والمعتقدية... وتشكيل الأندية الرياضية والجمعيات والمدارس.. بواجهات عادية.. ولكنها قريبة جدا من تشكيلات دينية.. بجميع مظاهرها وانطواءاتها العرقية والدينية...والتي تعتبر الشريعة الإسلامية.. فوق القوانين والتقاليد والعادات المحلية... لذلك تقدم عشرات النواب الألمان بمشروع حــل هذه الميليشيات وهذه الجمعيات... رغم تهديدات السيد رجب أردوغان بعدم مس أية منظمة دينية.. اجتماعية.. أو سياسية.. تركية.. لكل من ألمانيا وفرنسا.. أو أوروبا... ككل خطاباته الغضنفرية السلطانية العالمية الاقتحامية... بلا أي اعتدال أو ديبلوماسية هادئة.. عــاقــلــة!!!...
ومن المنتظر خطوة جماعية موحدة من الاتحاد الأوروبي.. لمواجهة كل هذه الحركات الانفصالية.. سموها حركات الانفصال Séparation بهذا الخصوص.. قيد الدراسة على مــهــل... كــالــعــادة!!!...
ــ بــعــد هذا العمر.. وبعد كل صرخاتي وكتاباتي.. أتــســاءل؟... أتساءل ماذا تفيد الصراخات والاعتراضات والانتقادات.. والكتابات.. وكل الحقائق التي مضيت فتوتي وشبابي ورجولتي.. وشيخوختي بالدفاع عنها؟؟؟!!!...
بـــالانـــتـــظـــار.........
غـسـان صـــابـــور ــ لـيـون فـــرنـــســـا








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. محمد الزغول: العقوبات الأميركية لا تحتاج إلى أي شرعية دولية


.. انطلاق القمة -المصرية - التونسية- بقصر الاتحادية


.. وزير خارجية العراق وأمين عام الجامعة العربية يبحثان سبل دعم




.. كلمة للرئيس قيس سعيد خلال المؤتمر الصحفي المشترك للرئيسين ال


.. شاهد نهاية خلاف عن الأرض .. ذبـــ_ـــحوا الأول والثاني في ال