الحوار المتمدن - موبايل


في بلد مُباح...ومُستباح

محمد حمد

2020 / 11 / 22
الادب والفن


سهوا تركت خواطري
في غرفة التفتيش
في بلد مباح
ومستباح
كم حاولوا - عبثا- تقصّي
رغبتي
وخُطاي
حين نما على قدمي
جناح
اطلقت في الآفاق صمت طفولتي
صرخات عشق غيّرت مجرى
وامزجة الرياح
وكشفت للعشاق اسم "خليّتي"
وحبيبتي
وعناوين منفاي التي اخفيت
بين قصائدي الاولى
وآثار الجراح.


(ايطاليا - 1993)








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. تعليم الجمع للاطفال


.. تعليق الناقد السينمائي عمرو وهبة على نجمات الإغراء في مصر من


.. بيت القصيد | الفنانة المغربية جليلة التلمسي | 2020-11-28




.. أجراس المشرق | الترجمة السريانية للكتاب المقدس | 2020-11-28


.. ابدأ حلمك.. مشروع يحقق أحلام الموهوبين في الفن والمسرح | #من