الحوار المتمدن - موبايل


المغنية الكندية الشهيرة سيلين ديون ... ممثلة في فيلم روائي

سمير حنا خمورو
(Samir Khamarou)

2020 / 11 / 23
الادب والفن


واخيرا وبعد اريعين سنة من العمل الفني في مجال الغناء، وبيع عشرات الملايين من الالبومات في جميع انحاء العالم، وحققت اغانيها مرات عديدة أعلى المبيعات، حصلت سيلين ديون على اول دور حقيقي لها في السينما كممثلة، الى جانب الممثل الاسكتلندي سام هيومين (الجاسوس الذي تركني) والممثلة وعارضة الازياء الهندية بريانكا جوبرا جوناس (بايوتش ؛ إنذار في ماليبو). فيلم بعنوان (نص لك Text for You)، فيلم رومانسي درامي عن قصة حب.

احداث الفيلم (إعادة لفيلم روائي ألماني)، عن امرأة شابة فقدت خطيبها، وتقرر ارسال رسائل نصية الى رقمه القديم، وتكتشف فيما بعد ان الرقم تم تخصيصه لرجل اخر وهو بدوره يعاني من ازمة عاطفية. لم يحدد بعد تاريخ التصوير او العرض بسبب انتشار وباء كورونا، من المتوقع أن تؤدي سيلين ديون دورًا مهمًا في الفيلم بالاضافة الى اغاني جديدة يتم اعدادها للفيلم.

سيلين ديون شاهدناها في عشرات الفيديوهات وهي تغني، وايضا في الاعمال الغنائية الاستعراضية ولكنها لم تجرب مهنة التمثيل مطلقًا رغم انها على المسرح تتحرك وتؤدي اغانيها بانسجام في تعابير وجهها ويديها وجسمها. وقد اعربت الممثلة الهندية عن فرحها قائلة "اني متشوقة لبدء العمل في هذا الفيلم، ومع هؤلاء الأشخاص الرائعين، المخرج جيم ستراوس ، سام هيوين، وسيلين ديون. هذا فخر ! لنبدأ !". كما صرح الممثل الاسكتلندي "أنا معجب كبير بسيلين ديون، انها أيقونة الموسيقى".
حتى الآن ، ليس من الواضح ما هو الدور الذي ستؤديه الى جانب بطلي الفيلم، لكن اغانيها يمكن أن تساعدهما على اللقاء والوقوع في الحب. يقول البعض أن سيلين يمكن أن تلعب دورها كمطربة.

حتى الان فازت ديون بأوسكار عن عشرات الاغاني التي صاحبت الأفلام، ومنها مقدمة الفيلم الساحر تيتانيك حيث ترافق اغنيتها الرائعة سيستمر قلبي ( My Heart Will Go On ) مقدمة الفيلم، فهل تفوز بالاوسكار كممثلة هذه المرة؟

وبالمناسبة هناك فيلم كوميدي درامي جديد (ألين Aline) من نوع السيرة الذاتية من اخراج وتمثيل الممثلة الفرنسيّة الكوميدية فاليري لوميرسيه بدور سيلين، و الممثل الكندي سيلفان مارسيل بدور المنتج وزوجها وقصة الفيلم مستوحى بشكل حر عن حياة المغنية سيلين ديون، والفيلم انتاج فرنسي كندي، سيُعرض الفيلم في دور السينما ، عندما تسمح الظروف الصحية بذلك، كما صرحت مخرجة الفيلم.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



التعليقات


1 - شكرا سنتعلم شيئا عن ثقافة بلدنا كندا على يديك-تحيا
الدكتور صادق الكحلاوي ( 2020 / 11 / 23 - 20:10 )
تحياتي-وتبقى قضية الاندماج في المجتمعات الراقيه مشكلة عصيبه خصوصا على شعوب الاسلام والعرب-ناهيك عن المسنين منهم

اخر الافلام

.. سلسلة تحليل الفيلم الروسي العودة (3-1)| كيف عكست الصورة أزمة


.. قصة شارع - شارع المتنبي.. منارة بغداد الثقافية وعبق الحضارة


.. مقتطفـات | عرب في كوريا - لينا تعلم صديقها الكوري اللغة




.. مقتطفـات | عرب في كوريا - لينا تعلم صديقها الكوري اللغة العر


.. مسرحية جورج خباز: أغنية -يا هالعمر شوي شوي-