الحوار المتمدن - موبايل


كان هذا.. ذات حُلم ؟ !

محمد الزهراوي أبو نوفله

2020 / 12 / 21
الادب والفن


كان هذا..
ذات حلم ؟ !

كان هذا
يوما ما ..
ولا أدري أين
رب في
مقهى ما..
وغربة ما أو
لست أدري
كان هذا ..
وأنا كغزال
بري مهجور
في قفر ما ..
ذات مساء !
أو ذات ليل..
انتظر فجرا
اخر يطل على
الأنام مثل
عيد.. صباح
بوم ما..
دون حرب
دون جوع
ودون دم..
كعرس ما !
أيتم هذا..
وإن ذات حلم
لشعب أو..
إنسان في ظل
راع أمين تحت
سماء صافية
وفي وطن ما...








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. لقاء الخميسى.. هكمل فى الغناء وهعمل حفلات لكنى مش أنغام ولا


.. السينما الإيرانية.. عودة للواجهة | #فكر_وفن


.. سحر اللغة العربية | #فكر_وفن




.. بتوقيت مصر | اغنية انسي انسي | Rai-نا


.. لو ناوي تنزل السينما أو تتفرج في البيت.. دليلك الكامل لأفضل