الحوار المتمدن - موبايل


رسالة شخصية للسيدرامي عبد الرحمن مؤسس جمعية حقوق الإنسان السورية في لندن

غسان صابور

2021 / 1 / 1
مواضيع وابحاث سياسية


رسالة شخصية للسيد رامي عبد الرحمن
مؤسس جمعية حقوق الإنسان السورية في لندن
أتابع حربك المفتوحة ضد النظام الحاكم في سوريا.. منذ أكثر من عشرة سنوات... إنطلاقا من دكان تجارتك اللندنية... ترى بمنظارك الشخصي.. كل ما يجري هناك.. مصورا (متصورا) كل ما يجري هناك على أرض الوطن السوري كله... ولكنني لاحظت أنك لا تؤيد ولا ترى.. سوى ما تعلنه أنت أخطاء ومسؤولية رئيس البلد الشرعي.. كأنك تبيع ـ من دكانك ـ فقط ما يطلبه منك زبائن أعداء هذا البلد... حسب التعويضات والأسعار المعروفة التي تنصب بصندوقك الشخصي.. من حكومة الولايات المتحدة الأمريكية والبريطانية والأوروبية.. وغالب الحكومات العربانية البترولية.. وإسرائيل طبعا...
لم أقرأ لك أي بيان عن الجريمة النكراء الذي ذهب ضحيتها خمسة وعشرين جندي سوري وثلاثة عشر جندي جريح.. كانوا بحافلة على طريق دير الزور ـ تدمر.. عائدين لبيوتهم بإجازة رأس السنة.. يوم الأربعاء الثلاثون من كانون الأول 2020... او ليسوا سوريين في نظرك القانوني المتحجر اليابس... أو ليست لهم حقوق بالحياة.. كأي مواطن سوري يدافع عن بلده.. ضد وحشية الآخر.. والتي لا تبيع سوى الدفاع عنه.. وعن أهرامات وحشيته الاغتصابية.. فقط لأنه ضد النظام...
يا سيد عبد الرحمن... أو ليس صمتك عن الجريمة.. عن الجرائم.. جرائم مموليك وعصاباتهم... مشاركة شخصية بأفظع الجرائم الداعشية ضد الإنسان؟؟؟... لا بد أن تحاكم عليها... عندما تنجلي العتمات الإعلامية عن عالمنا المريض المتعب الحزين........
***************
عــلــى تلـــهـــامـــش :
ــ رســـالــة حـــب
بمناسبة نهاية هذه السنة 2020 التي تنتهي هذا المساء.. والتي لا يندبها ولا يرثيها أحد... وولود 2021 بعدها... أتمنى لجميع الصديقات والأصدقاء.. كل السعادة الحقيقية الكاملة.. والصحة.. وديمومة الأمل بأيام سعيدة أفضل.. أتمنى لهن ولهم كل النجاح بنشاطاتهم العائلية والاجتماعية.. كما آمل لكل من يعيشون بالوطن السوري الذي ولدنا به.. وجئنا منه.. عودة الأمل بسلام كامل.. وحياة حـرة.. وكرامة مضمونة... ومصير صفاء مأمون... مثلما أتمنى للبشرية والإنسانية وشعوب العالم كله.. بعيدا عن العنصريات والأحقاد الطائفية التي تثير الإنسان ضد الإنسان.. وتحرق كل حضارة... وأن يولد أحفادنا وأحفاد أحفادنا أحرارا...
بــــالانــــتــــظــــار
غـسـان صــابــور ــ لـيـون فـــرنـــســـا








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. حب مستحيل في -2020-.. مواجهة مصيرية من أجل -350 جرام-.. وصرا


.. التحكيم المصري يثير الجدل قبل لقاء القمة


.. سد النهضة.. أزمة تصل إلى طريق مسدود | #من_القاهرة




.. كواليس التحضير لموكب المومياوات الملكية | #من_القاهرة


.. أوتوغراف” هالاند ... مشكلة بهدف نبيل