الحوار المتمدن - موبايل


حوارمع ثائر ح6

صبري الفرحان
(Sabri Hmaidy)

2021 / 1 / 18
اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم


قرأة رقم 1 لاحداث العراق
ما بعد التغير 2003
العراقي يرسم مستقبله
القسم الاول
ثوار تشرين
الحلقة السادسة
الاحتلال
س 12 طرحت خيار هو ان تكون ثورة تشرين ثورة حقيقة لطرد المحتل لطرد امريكا.
السؤال
هو ان تكون ثورة تشرين ثورة حقيقة لطرد المحتل، ونصطف مع محور المقاومة (ايران وحلفائها حزب الله الحوثيين سوريا ( وممكن ان نقول في موقف سوريا نقاش ) فيكون العراق الخامس وممكن ان يحصل على دعم روسيا والصين حتى تقوى جبهتنا لتكن يدنا بيد ايران ونطرد الامريكان؟

الاجابة
عندما نكون مع محور المقاومة يعني نكون اداة بيد قوة خارجية احتلال ايراني ايضا وهذا ما يرفضه اغلبية الشعب العراقي نحن ننشد استقلالية بالقرار
الان طرفان بالنزاع الموجود والانتفاضة ضدهما امريكا وايران وتدخلهم بالشؤون الداخلية للعراق وهيمنتهم على القرارالعراقي فكيف تريد ان تكون انتفاضة تشرين تطرد محتل، وتدخل محتل اخر الاثنان امريكا وايران ترى افعالهم السيئه اتجاه الشعب العراقي والقرار السياسي وادارة الدولة.
اساسا الشعوب الحرة عندما تنهض او تثور بهدف الاستقلالية ولكن ممكن ان تنحرف الثورة او يحدث فيها تدخل غير مباشر، ممكن الهدف الرئيسي والسعي الرئيسي من الانتفاضة هو ان تكون دوله حرة مستقله وعدم تدخل بشؤونها من اي طرف من الاطراف.

س13 هل بامكان الشعب العراقي ان يثور لوحده بدون مساعدة ايران او روسيا او الصين او فرنسا ضد امريكا هل لديه القابلية لذلك مع العلم حتى الدول العربية تقف ضده، يعني يقوم واحدا احدا فردا بدون اي مساعدات هل يستطيع الوقوف بوجه امريكا ويطردها من العراق هل ممكن ذلك ؟
الاجابة
لماذا غير ممكن الثورة الايرانية بقيادة الامام الخميني 1979 لا احد ساعدهم ولا احد دعمهم وتتذكر ذلك عشنا تلك الاحداث واذا قلت هناك دعم خارجي اقول لا لا لا لم ارى اي دعم خارجي للثورة الايرانية ودخلت التاريخ كثالث ثورة شعبية في العالم
الشعوب الحرة لماذا لاتستطيع تحقيق هذا الهدف ما المانع ارى عند شباب تشرين الذين رفضوا الطائفية رافضين للتحزب رافضين للهيمنة لديهم هذه الاراده ما المانع، الثوار الهنود في زمن غاندي حققوا الاستقلال من بريطانيا ما المانع ان نحقق الاستقلال من امريكا او ايران ويكون القرار عراقي 100% بايدينا لا مانع، هذا ليس اكبر من امكانية الشعب العراقي
مداخلة
ركزت على الهند
الاجابة
غير الهند كثير من الدول تقول ذلك ممكن، في قولك لا تكون ثورة شعبية ليس لها دعم، هذا دلاله على الياس، وهذا غير موجود عند العراقيين، يعني عامل الياس غير موجود عند العراقيين، من مناهضة صدام حسين الى هذا اليوم، هذا الذي عشناه والتاريخ كفيل ان يوضح لك كثير من الحكومات والدول التي انتصرت على المستبد وعلى المحتل.
الدعم الخارجي ومساعدة المعارضة مهما يكون الدعم شكله او نوعه من الدول الخارجية، هو لمصلحة الدولة التي تدعم المعارضة، وهذا لايمكن ان يصب في مصلحة المعارضة، او البلد المراد تحريره، غير ممكن ايران ساعدتنا في داعش باسحله وغيرها لم تساعدنا مقابل لاشئ، ترى ايران تدخلاتها في كل شئ رئيس وزراء لا يتعين في العراق الا بموافقة ايران حتى النشيد الوطني الايراني عزف في البصرة، اي دعم خارجي يجب ان يكون بثمن وهذا الثمن بالتاكيد الشعوب الحرة ترفضة والشعوب الواعية ترفضه
وخير مثال حركة السيد محمد صادق الصدر نهضت لوحدها دون اي امتداد خارجي ايران اغلقت مكتبه لان مكتوب على مكتبه في ايران ولي امر المسلمين، واعترضت ايران بقولها ان ولي الفقيه واحد في العالم الاسلامي هو السيد الخامنئي، اجاب مكتب السيد محمد محمد صادق الصدر وسماحة السيد ولي امر المسلمين في العراق ولا ملازمة ان يكون ولي امر المسلمين واحد في العالم.
وكلنا شاهدنا كيف محمد محمد صادق الصدر ارجع الشارع العراقي اسلاميا، بعد ان سرقه البعث وصدام من حزب الدعوة بالحديد والنار، وللاسف لم يدعم حركة السيد محمد محمد صادق الصدر احد من المعارضة العراقية بما فيهم حزب الدعوة، ولم تعدمه ايران لانه خارج ارادتها، لو حصل السيد محمد محمد صادق الصدر على الدعم الكافي لانتصر واستطاع اسقاط صدام حسين، ولم نحتاج امريكا لاسقاطه.
مداخله
دعني اعذر ايران بعض الشئ بعدم دعمها للسيد محمد محمد صادق الصدر لانها بعد ان صلى الجمعه في مسجد الكوفه ارسلت الرساله تلو الرساله الى المعارضة العراقية العامله في الداخل برجاء هذا نصه
اكتبوا لنا عن محمد محمد صادق الصدر اكتبوا لنا عن الحوزة العلمية في النجف الاشرف
باستقراء اجري على التقارير التي ذهبت الى ايران اجابه على رسالتها كانت كلها سلبيه لذا لم تدعمه كشخصية عربيه عراقيه معارضه ومستقله عن املائاتها.
الاجابات السلبيه مثل
السيد محمد محمد صادق الصدر عميل
السيد محمد محمد صادق الصدر صنع صدام
السيد محمد محمد صادق الصدر مجنون
السيد محمد محمد صادق الصدر انحرف بعد خروجه من السجن
وهذه الاجابات او التقارير المرسله ليس قول بن الشارع العراقي بل قول بعض مراجع الدين وقيادات التنظيمات العامله في العراق ووجهاء.
عدا تقرير واحد كان ايجابي بعض الشئ ولكن همش شخصية السيد محمد محمد صادق الصدر كتبه احد قيادات تنظيم الحركة الاسلامية في العراق وهو غير تنظيم الحركة الاسلامية التابع للخالصي
كتب هذا كتقيم لسماحة السيد محمد محمد صادق الصدر وطلب من الايرانين دعم الحركة كتنظيم عربي عراقي اسلامي معارض بدون املائاتهم بدون تدخلهم
كان التقرير من 20 صفحة خلاصته
ان السيد محمد محمد صادق الصدر هو واحد من ثمان مراجع في النجف الاشرف وهم
1- السيد علي السيستاني دام ظله
2- الشيخ علي الغروي حفضه الله، تم اغتياله خوفا من ان يتزعم التيار الصدري بعد اغتيال السيد محمد محمد صادق الصدر
3- الشيخ اسحاق الفياض حفظه الله
4- الشيخ مرتضى البروجردي حفظه الله تم اغتياله خوفا من ان يتزعم التيار الصدري بعد اغتيال السيد محمد محمد صادق الصدر
5- السيد محمد سعيد الحكيم حفظه الله
6- السيد حسين بحر العلوم حفظه الله توفي فيما بعد
والجدير بالذكر، عرض عليه صدام حسين في 1989 ان يقوم بالدور الذي اوكل الى السيد محمد محمد صادق الصدر فرفض وكانت اجابته
السيد الخوئي استاذي ولا استطيع تجاوزه!
ولكن السيد محمد محمد صادق الصدر قبل العرض وهو ان يكون زعيم الحوزة العلمية كعربي بدل السيد الخوئي الايراني واجل صدام التوقيت لعاميين او اقل ولم يسلمه زعامة الحوزة الا بعد الانتفاضة الشعبانية ، وبان ان محمد محمد صادق الصدر خدع صدام مما اضطر لاغتياله
7- الشيخ بشير النجفي حفظه الله فجرت قنبله يدويه في مكان جلوسه بعد ان امهله الرامي الحاذق بالانبطاح، بعدها فجر القنبله فلم يصب النجفي باذى واصيب حمايته الشيخ عقيل القرناوي بجروج طفيفه برساله واضحه من حزب البعث وصدام، ان لايتبنى التيار الصدري بعد اغتيال السيد محمد محمد صادق الصدر وفهم الرجل الرساله، لذا مدح السيد عمار الحكيم بعد التغير
8- السيد محمد الحمامي حفظه الله توفي فيما بعد








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. فضائح الفساد في العراق.. مسؤولون متنفذون يبيعون ويساومون على


.. الجيش العراقي يطلق عملية للقضاء على بقايا تنظيم الدولة بمحاف


.. الحوثيون: نفذنا عملية كبيرة باتجاه السعودية باستخدام صـاروخ




.. لأول مرة في تاريخ البلاد المعاصر.. سفينة حربية روسية تصل بور


.. التعري وسيلة لجذب الزبائن!