الحوار المتمدن - موبايل


-الذي ينامُ فيرتعد- شعر/ مؤمن سمير.مصر

مؤمن سمير
شاعر وكاتب مصري

(Moemen Samir)

2021 / 1 / 22
الادب والفن


تصيرُ متوحشةً، في لحظة
و قاتلةً كدبابة.
تأخذكَ فجأةً فيبرق قلبك
فقط، عندما تكون غبياً
و مطمئناً لها إلى هذا الحدِ
المخزِ
لتنقر عينيكَ وتخنقكَ
بجَناحيْن ككلابتيْن.
ويحدث أن تركع طالباً الرحمة
عند مخالبها اللامعة- وهذا واردٌ بشدة-
فتغرسها في لحمك
بقسوةٍ لم تكن تعلم
أنها تتعايش معها بسهولة.
:الطيور التي كانت تعيش
في أعصابكَ، تحت الجلد وفي العروق
ثم انقلَبَتْ عليكَ
لأنكَ حاولتَ، بِنِيَّةٍ صافيةٍ
أن تشاركها طعاماً غامضاً
ألقاهُ عليها الوليُّ
بعد أن فتح قبة السماء
في الفجر
و لأنك تتمنى كلما تغمض عينيكَ
أن تمنح حبيبتكَ
جَنَاحيْن!








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. نمشي ونحكي | حلقة جديدة مع الفنان السعودي خالد عبدالرحمن


.. الممثلة اللبنانية #إلسا_زغيب تفوز على #أمل_طالب في حلقة قوية


.. يوميات رمضان من القاهرة مع الفنان التشكيلي محمد عبلة..




.. إيرادات السينما العالمية تنخفض بـ80 بالمئة جراء إجراءات كورو


.. #لورنس_العرب.. السينما العالمية تطارد المغامر الإنكليزي في ا