الحوار المتمدن - موبايل


خط الائتمان:بقلم جورج كالاماراس ترجمة:عبدالرؤوف بطيخ

عبدالرؤوف بطيخ

2021 / 1 / 25
الادب والفن


ظهرت هذه القصيدة سابقًا في مجلة(عظم الخنازير) : العدد 19 خريف 2009

(الظلام اللانهائى)
إهداء الى ليوبولد سيدار سنغور
1.
وقف أمام اللوحة. 1933. ثلاث نساء عاريات يخرجن من الأرض. كل الجذور والقبر ، وعانتهن - كما في أيا من مصدر الحرارة الكونية.
كان يعرف أن أجمل مقبرة في العالم
ليست قرية من النساء تنتظر أن تصبح البحر
ولا رائحة الفخذ
مليء جلطة القمر
ولا ثنياتهم الفيكتورية
أفخاذهم المشدوده البيضاء الضيقة
الاكثر جمالا في الدوامة قمر
ليس ثديًا أنيقًا
أثار الصبي الصغير دون تفكير وهو يدخل الغرفة
ولا مرحاضها برائحة غير مألوفة
ولا حركة أردافها بشكل جميل
تتمدد عندما تجلس
ولا شبكة من ضوء النجوم تنخفض مرارًا وتكرارًا مثل بدة العانة
ولا الأبراج التي اشتعلت فيها دماء النحل تحت خط التلاحم
لا ليس هذا بالتأكيد
ولا المشية الحزينة للغزال الذي يترنح بعد عرجه
كل هذا الفكر قاتل خلال هبوط مظلة من السباق. كما النار. كما الحرارة.
كيف كومة القش تبحث عن الضربات بالركبة. في فجوات الثلج الباريسي النادر
أنفاس ل.س سنغور
تركت باردة كأقنعة هادئة على الشجرة
أقنعة أفريقية من السنغال والسودان
مملكة مالي القديمة
جميع أشجار اللهب في ثيكا معلقة كالدم
معلقة كاللحاء البدائي
كما أذهلت إفرازات الرمح السابع
من ملح المسيح في الظلام
من كأس الزهرة الداخلي
طين نمر يتجول مرارًا وتكرارًا
كيف تسلل الظلام يوما؟
كل شيء قاتل معه تم القبض عليه
في انجراف نورس غارق في بياضه من الطيران
في اللون الرمادي للديناصور، لظهر وحيد القرن. وأطباق التغذية
الشريط الأسود والأبيض لظهر الحمار الوحشي
وأثر القصيدة على شفته
في صدع في النسغ الصافي -وليس في مؤخرة المرأة

2-
حقائق اوأخطاء
أ.منذ أن تلقى تعليمه إلى حد كبير في فرنسا ، يجب الحكم على شعر سنغور في السياق الفرنسي بدلاً من السياق (السياقات) الأفريقي.
ب.قال سنغور ذات مرة ، إيقاع الطبل هو حرارة متزامنة منفردة من فخذ الضبع.
ت.لم يظهر ذكر مناجم الماس الكونغولية في ترانيمه من أجل نايت.
ث.نعم و لا.
ج. اخترع سنغور مصطلح )Négritude الزنجية)
ح. اخترع إيمي سيزير مصطلح Négritude وكان تلميذ ومعلم سنغور.
خ.كتب سنغور في قصيدته "لكوراس وبالافونج" ، "لم يبق سوى الكاهن الأسود يرقص"
س. انظر الصفحة 13 ، ليوبولد سيدار سنغور ، قصائد مختارة ، ترجمها وقدمها جون ريد وكليف ويك. نيويورك: أثينيوم 1964.
ش. أوه سكينة أحبك أكثر من إيزابيلا!
ص. لقد كانا بالطبع أختان توأمان ، مثل فرنسا والسنغال (وليس على التوالي)
ض. نظريته عن "الزنوجية تفترض شمولية نهائية في مفهوم الثقافة الكوني"
ط. تشير كلمة "His" له .أعلاه مباشرة إلى أندريه بريتون وأحيانًا بنجامين بيريه (انظر الحادي عشر ، النصوص البديلة ، المختارة وفقًا لتقدير القارئ)
ظ. التحدث بالأسماء هو استحضار من أحشاء المجتمع القبلي الذي يتخلل معظم أعمال سنغور.
ع. لأنه كان أول سوريالي أفريقي.
غ. تم تهميش عمله إلى حد كبير بالنسبة للأعضاء الداخلية ، ولم يتم الكشف عنه إلا أثناء تشريح جثة قطة.
ف. ومع ذلك أصبح أول رئيس للسنغال.
ق. ومع ذلك في عام 1945 تم انتخابه لصياغة دستورًا عن السنغال في الجمعية التأسيسية ووضع دستور الجمهورية الرابعة.
ك. علمه الفرنسيون إلى حد كبير ليصبح مواطنًا صالحًا في المستعمرات وليس زعيمًا ثوريًا.
ل. تبدو المقاطع لدى سنغور بشكل ملحوظ مثل ويتمان ، ومقاطع أخرى مثل روبنسون جيفرز.
م. تبدو الممرات في سنغور بشكل ملحوظ مثل ساندبرج ، ومقاطع أخرى مثل ديكنسون.
ن. تبدو الممرات لدى سنغور تجسده بشكل ملحوظ ، على الرغم من أنه يتحدث بالفعل - على الأقل بشكل غير مباشر - عن أهوال "الممر الأطلسي"
ه.لقد تعامل بعمق مع تشاكا زولو لكنه لم يسمع ابداعن تشاكا خان.
و. (غير قابل للتطبيق شطب أي شيء في مخطوطات أعماله)
لأ. يشير "هو" أعلاه إلى رينيه دومال.
ى. طبقات القصص ضمن كلماتنا.

3-
نعم ، لقد وقف أمام اللوحة1933 أو 1934؟
ثلاثة (أو كنا أربعة؟) إناثا عراه من الأرض
بفخذ أبيض حليبي باتجاه السماء البيضاء
كل القبر والجذر
كان سنغور مفتونًا بالتربة الحمراء لإفريقيا
بالحرارة السنغالية. نعم
كان هؤلاء النساء يمتلكن أفخاذا
ولكن ماذا عن آذان اطفالهن؟ آذان؟ نعم
ليس إلا زله لسان
ماذا يمكن أن تحتمل؟
ماذا قد يسمعون أو لا يسمعون في هذا الجزء من المقطع
حقيقي أو متخيل
مقسمة على انفراد لكل من أصدقائه الذكور البيض قرنية؟
كان من المنطقي تمامًا استبدال الرماد الأوروبي من فرنسا ببساتين الجوز الأسود
مع الباوباب العملاق من الوطن؟نعم
كان يحلم به وشاح الأفريقي.

-(بدون استراحة)
نسج ماتس من أقنعة السنغال متعددة الألوان
نعم ، ما زلت على قيد الحياة رقصة قرع الطبول طوال الليل. حتى تلك السنوات في باريس
حتى أثناء قراءة ماركس. حتى دفن مصطلح Négritude)الزنجيه)
حتى لحظة اللقاء بالمقهى وتلك الطاولة مع ساق واحدة مستمرة ومناقشات دموية مع سيزير وداماس ، ومناقشة فداحة ترك الجذور. كان يريد بالطبع فمها لكنه لن ينزف أبدًا . ليس على أرضهم. ليس من فم اللوحة . شهريًا أم لا. دماء إخوته المستعمرة في الوطن تذوب في فنجان. يمكن أن يرى كيف هو أيضا ، قد يتألم سيقف أمامها ، فن العالم الغربي - وكأنه يتألم ، كما لو كان مرسومًا عليه. ولم يعد عام 1933. سيقف أمامها ، كما لو ، وفجأة كان عام 1935 أو 36. توقف كل الوقت عن الحركه كل الوجود ، بثرة في فخذ هذه المرأة أم تلك؟ جمالية. الجناس. أنامنيستيك. يجب أن يتذكر ، هو يعرف. يجب أن يعود ويقود. كما تغذي بقع الضبع الظلام اللامتناهي. كخصل من لطخه الليلي البني القاسي مثل العواء. إن الفهد تمتد برشاقه للطعام. مثل الفخذ الأبيض الكريمي لدرب التبانة ، الذي تألق فيه. التي بدت مميزة في الوطن في سماء أقدم بكثير. والتي بحكمتها احتضنت جزء الحمار الوحشي من قلبه. في أفريقيا وصلوا نحو الحدود وانكساراتهم تحت السماء السوداء السوداء.

-خط الائتمان: ظهرت هذه القصيدة سابقًا في مجلة نيواورليانز المجلد. 29 ، رقم 1 صيف 2003 بقلم: جورج كالاماراس.

(إيمي سيزير وتاريخ الجلد )
في تلك اللحظة التي تسرق فيها البومة ضلعك ، تصنع الملح عندما يحث خصي الغابة على ختم الفراء ، يصرخ (Callorhinus ursinus1) عبر الشاطئ أو ، بحنان كبير ، يهمس Arctocephalus) 2)في العظام المجمدة لعصفور
تلك اللحظة التي لا تكفي فيها البشرة عندما كانت لا ترغب أو تضطر في الدفع بعيدا. عندما يكون الكأس ثابت فى اليد المقعره. حماسة اللحظات المتناقضه التي لا تصطدم. وأنت تركت في الكهنوت ، تدور في مجال رؤية نجم في السماء كندبة في العين. إعصار مثل إعصار.داخلك خمسة أيام ثماني ساعات أحد عشر دقيقة من) Ursa Minor3)
الدم الأخضر. النجم الأحمر. القلب النيلي المتدفق. إيمي سيزير نيلي قلب الأسلاف. لم يكن الجرح هو الذي أزعج هذا الجلد مع نبات القراص الذي خدر إبهامه. لم تكن لدغة عقرب في الظهيرة. ولا القوة المؤلمة التي شعر بها في مصطلح Négritude)4) ولا دافعه المفاجئ للملح ، لسكب اليود بقطارة في كوكبة كل عين. في عظم الصدر لعصفور يلهث. . لكن تشنج شقيقاته ينثرن هجرات كبيرة للخروج على ملاءة السرير. خربشات مؤلمة للجلد. كاملة حتى الآن وعلنيه. لقد جاب عقدًا من باريس لمارتينيك الحبيب. مارتينيك ، بالنسبة للخياط الباريسي الدقيق قد يكتشف قصائد أندريه بريتون بالصدفة في أحد الأمسيات ، الساعة 5:53 بالضبط ، وخياطتها في غلاف عالم جديد.
هكذا يُرى ، يُحسّ به ، يُسمع في القذاره. في الإبهام. في كل عظم. في عصفور الأذن اليمنى ، ختم بختم اليسار. كيف يتجنب الأخ الأبيض الكبير عناق يحث عالمه. كيف تندلع تشنجات الطيور ،، لا يزال أبيض كاالملح ، يحول الفخذ للصوم.
يعتقد سيزير أن هذه يمكن أن يحلم بها ، وجلبت لتذوب. لكن الجص الثابت ، التقرير الرسمي الذي دفعه لكتابة آخر وآخر ، كل عمده رسمي بشكل متزايد. . مثل أحواض الخنازير التي تضاعف الأفق ، كل منها يحتوي على صوت سوس سكروفا. حرف العلة ، ليس هذا تمامًا ، وليس ذلك تمامًا. الدبلوماسيون ، كل منهم أكثر دبلوماسية. يخاف من الانزلاق. الشراره الناتجة من الإلحاح و التغييربمستعمرات الحجر الصحى الحاره. ، حتى من الساكن غير المقبول. كيف الطيور. عظم الثدي. كيف يزهرون جزء الغابة من قلبهم بالكركديه اللبني. كيف تتخبط في جبهته الأرض والزجاج والمفاجأة. موهوب مثل اللؤلؤ.
يعتقد سيزير أن إل سنغور يعرف. داماس أيضًا. وكل قبائل السنغال المفقودة. السودان. التصوف الأفريقي. السريالية. الصومال من يقول الخطأ بعد الهروب. كيف فروكولا المجمدة؟. كيف فخذه الداخلي؟. كيف الخفقان أغنية الطريق الصحيح. بهيجة. مغص. شطف المعادن الغنية بتاريخ الجلد. تم حشر(Dicentra5)لركبة واحدة في الفخذ من جذر داكن.
ظن أخى. أختي ختمي. الكونغو قلبي. شفاء الأذى حارا لكن يتنفس. أين تشكل فمي؟ أين يمكن للحيوية الصوفية الرطبة؟ تلك اللحظة لدى ضلع.

(بدون استراحة)
حتى بالفعل يسرق الضلع. حتى اخوة شم الملح. الإخوة ما يكفي ، لا ختم للفراء ولا الخنزير. اللسان ، مصممة بعمق.يا أخي. عندما تكون على منضدة القماش تقطع فرصة قصائد باريس. عندنا الكتيب. عندما كان بريتون. عندما يخيط الأخ في فم الجثة. لدى أخيه عظم الدفن ولدغة حقيبة الولادة. طبل جلد الماعز الصدر وعصفوره المجند. عندما يبدأ الأخ في نهاية اللسان المرجعي. قالها أعتقد الزحف نحو العصفور.
البومة حرف علة تذوب. أخيها عبر شاطئ الدماغ. غابة خصي قلبها. شقيقة انها مرهم. يزحف عليه Callorhinus ursinus)6)كإعصار. نسميها واقفة في حقل ، تذوب في الغسق. أطلق عليها كولومبوس صك كلا الساحلين. نسميها ضرورة الزنجية. زحف القط على مخلب البطن. أطلق عليه اسم قل ذلك- نعم ، لا فعل الحب بعيدا.
المترجم:
• Callorhinus ursinus
• :الاسم العلمى لكلب البحر والثدييات البرمائيه الذى يقتله الصيادين من أجل فراؤه التى تستحدم بصناعة الازياء للمراءه البرجوازيه مما يهدد بأنقراضه Arctocephalus:صغير كلب البحر
• Ursa Minor: الدب الصغير
• Négritude:6- الزنجيه
• Dicentra:5-نبات معمر
• Callorhinus ursinus: 6الاسم العلمى لكلب البحر والثدييات البرمائيه








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. نشرة الرابعة | السعودية تخفض قيمة تذاكر الأفلام المحلية


.. ميليشيا الحوثي تختطف فنانة يمنية من الشارع بصنعاء


.. شاهد: باريس وآخر ابتكارات كورونا.. -ابقوا في منازلكم وحفلات




.. كلمة أخيرة - الفقرة الرابعة - لقاء خاص مع النجمة ماجدة الرو


.. كلمة أخيرة - ماجدة الرومي: الشعب اللبناني هو شعب عظيم لأنه ت