الحوار المتمدن - موبايل


أمريكا :الديمقراطية الزائفة من ترامب الى بايدن

محمد جواد فارس

2021 / 1 / 30
مواضيع وابحاث سياسية



كريستوفر كولومبس ولد في مدينة جنوة في إيطاليا ، عبر المحيط الأطلسي و وصل الى الجزر الكاريبية وبعدها اكتشف أمريكا الشمالية في رحلته عام 1498 ، وبعد ذلك جرت هجرة الأوربيون البيض اليها ، وحتلت من قبل المملكة المتحدة ( بريطانيا ) حتى ان رجال الدين الكاثوليك ارتكبوا المجاز بحق السكان الأصليين الهنود الحمر الذين يعيشون هناك منذ مئات السنين ، لقد أستعمل المستعمرين الجدد وسائل إبادة بحق السكان ،ومن هذه الأساليب حرب بيولوجية وذلك باستخدام عدوى الامراض مثل ( الجدري و الحصبة و الطاعون والكوليرا والتيفوئيد و الدفتريا و السعال الديكي و الملاريا ) وكانت كل هذه الاوبئىة هي السبب المباشر والتي تؤدي الى وفياتهم ، حتى ان السلطات البريطانية كانت توزع عليهم أي على الهنود الحمر الاغطية الحاملة للعدوى عمدا بنشر الامراض و من ثم الوفيات ، ومن الجدير بالذكر عندما استخدم البيض هذه الأساليب في الحرب الجرثومية تعلم منهم اليابانيون في الحرب العالمية الثانية عندما انشئوا الفصيل الذي يحمل رقم 731 وذلك باستخدام هذه الطرق في قتل الصينين والكورين في الجرب العالمية الثانية في القرن العشرين ، وفي هذه الحرب القت الولايات المتحدة الامريكية على اليابان القنبلة الذرية على مدينتي هورشيما و نيكازاكي وقتلت الالف من السكان المدنيين لهتين المدينتين و تعاني المدنيتين لفترة طويلة من التلوث و الامراض لهذا السبب .

بعد إقرار الدستور للولايات المتحدة الامريكية في الربع من مارس 1789 واول رئيس لها هو جورج واشنطن وتناوب على رئاسة الدولة 46 رئسا وهم من الحزبين ذو الأغلبية في انجاحهم اما الحزب الجمهوري او الديمقراطي ، والمتتبع للسياسة الولايات المتحدة الامريكية يجد ان لا خلاف بين الحزبين في سياستهم الداخلية والخارجية و التدخل في الشؤون الداخلية للبلدان ونهب ثرواتها للاستفادة منها في تنشيط الرأسمال الأمريكي في الصناعة ، و منها مصانع الأسلحة بكل أنواعها و أيجاد أسواق لتصريف البضائع في هذه الدول واقامت قواعد عسكرية فيها .

أما عن ديمقراطيتهم صدعوا رؤوس العالم فيها زورا وبهتانا ولدينا أمثلة كثيرة .

+ عندما قام رئيس الوزراء الإيراني الدكتور محمد مصدق تأميم النفط الإيراني لصالح الشعب ولاقت حركته تأيدا واسعا من قبل الشعب قامت المخابرات المركزية الامريكية متعاونة مع المخابرات البريطانية بالتامر مع شاه ايران لاسقاط حكومة محمد مصدق وهذا جرى في اذار عام 1953 .

+شاركت المخابرات المركزية الامريكية جهاز المخابرات البلجيكية بغتيال الشخصية الوطنية وأول رئيس وزراء منخب لجمهورية الكونغو باتريس لومومبا ذو الميول الاشتراكية وجرى عملية اغتياله في الرابع من سبتمبر عام 1960، وسميت جامعة الصداقة بين الشعوب في الاتحاد السوفيتي باسمه وذلك تكريما لدوره في ببناء الكونغو الديمقراطية ودوره في حركة التحرر الافريقية .

+دور المخابرات المركزية الامريكية في اسقاط النظام الوطني في العراق عندما أقدمت الحكومة العراقية بإصدار القانون رقم 80 بإنشاء شركة النفط الوطنية العراقية وتاميم النفط العراقي من هيمنة الشركات الأجنبية .وهذا ما جرى في انقلاب شباط الدموي عام 1963.

+وفي عام 1965 أقدمت المخابرات المركزية الامريكية على اعداد انقلاب ضد الرئيس أحمد سوكارنو في جمهورية اندونيسيا بالتعاون مع عميلهم بنو شيت وفي هذا الانقلاب ( المجزرة ) الوحشية أدت الى قتل مليون انسان من الشيوعيين والديمقراطيين ، لحقدهم على احمد سوكارنو الحائز على وسام لينين للسلام ومؤسس حركة عدم الانحياز مع نهرو وجمال عبد الناصر ، لنهب ثروات البلد والسيطرة الكاملة عليه

_+شنت الولايات المتحدة الامريكية الخروب على فيتنام وكوريا الديمقراطية وصمدت الشعوب ضد العدوان و اذاقة الامريكان مر الهزيمة مكبلتهم عدد من القتلى والجرحى مما قام الراي العام الأمريكي بالتظاهر لوقف الحروب العدوانية ضد الشعوب لتواقة للتحرر ورسم مستقبلها .

+وفي عام 2003 وبعد حصار على الشعب قامت حكومة جورج بوش الابن وبدوم موافقة مجلس الامن الدولي وبتحالفها مع طوني بلير ودول الغرب بالعدوان على العراق بكذبة وجود أسلحة الدار الشامل وبوشاية مزعومة من ما يسمون بالمعارضة العراقية دمروا الدولة وحلوا الجيش العراقي والأجهزة الأمنية وأشاعوا الفوضى الخلاقة كما سموها وكذلك اججوا الصراع الطائفي بين أبناء الشعب الواحد وتهبوا ثروة حضارة وادي الرافدين وسيطروا على نفطه وثرواته المعدنية ، ولحد اليوم يعيش العراق في القتل والنهب و الفساد .

+اما موقفهم من قضايا الشرق الأوسط فنذكر ما اقدم علية دونالد ترامب الرئيس السابق أولا نقل سفارتهم الى القدس العربية واعتبارها العاصمة الأبدية لدولة الكيان الصهيوني واعلانه عن خطة صفقة العصر مع الاتفاق مع الدول الخليجية للاعتراف بدولة إسرائيل فعلا قامت البحرين والامارات بخطوات الاعتراف والتوقيع على ذلك في البيت الأبيض ، وجرى ابتزاز السعودية بمبلغ 450 مليار دولار لشراء أسلحة من الولايات المتحدة لقتل الشعب اليمني و التآمر على الدول الوطنية ، وضرب ترامب عرض الحائط كل قرارات الأمم المتحدة بشأن القضية الفلسطينية ، كل هذا من اجل ان تبقى إسرائيل تعربد بالمنطقة وتشن العدوان تلك الاخر ضد سوريا ولبنان ، وهي الحيدة في المنطقة التي تملك ترسانة نووية ومفاعل ديمونا ولا يحق لإيران او أي بلد في المنطقة الحصول على هذا السلاح .

ومن ديمقراطيتهم والعنصرية لديهم أضرب مثالين من الوقت القريب وهما ، مقتل المتظاهر الأمريكي من أصول أفريقية جورج فلويد . والقضية الثانية حدثت في مقبرة في مدينة لوزيانا اعتذرت مقبرة أوكسلين سير ينغر رفضها دفن ضابط أسود قالوا لعائلته انها مقبرة للبيض فقط ، كل هذا يجري بعد 50 عاما من صدور قانون الحقوق المدنية عام 1964 يحضر التميز .

هذه هي الديمقراطية الامريكية








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. بورما: معارضو الانقلاب يشكلون حكومة موازية.. كيف سيرد المجلس


.. الولايات المتحدة: فيديو صادم لشرطي يقتل فتى عمره 13 عاما!!


.. انتشال جثث 21 مهاجرا والبحث عن مفقودين بعد غرق مركبهم شرق سو




.. بعد مظاهرات مناهضة لفرنسا.. باكستان تعتزم إدراج -حركة لبيك-


.. التوتر الروسي الأوكراني: الكرملين يطالب ماكرون وميركل بوضع ح