الحوار المتمدن - موبايل


تطبيق المعايير الكلاسيكية والحديثة لقياس اداء الشركة العامة لتجارة الحبوب فرع نينوى للمدة 2017-2019

حسان عيادة محمد

2021 / 2 / 3
الادارة و الاقتصاد


تعد الشركة العامة لتجارة الحبوب / فرع نينوى من الشركات الحكومية المهمة والحيوية والتي لها أثر كبير في عمليات التنمية والنمو في العراق، تحظى هكذا مؤسسات باهتمام واسع من قبل البلدان الراغبة في النهوض بواقعها الاقتصادي والزراعي وذلك لارتباط عمل الشركة بحياة الفرد اليومية وتحتل زراعة القمح اهمية بالغة في العراق ومحافظة نينوى خصوصاً، نظراً لوجود مقومات زراعة هذا المحصول من (مساحات زراعية شاسعة ، واْيدٍ عاملة ،ومياه للسقي ، ومواسم امطار جيدة للزراعة الديمية ) اذ تسمى محافظة نينوى سلة خبز العراق .
بناءً على ما تقدم جاءت هذه الدراسة لتلقي الضوء على واقع عمل الشركة العامة لتجارة الحبوب فرع نينوى .
تأتي أهمية البحث من طبيعة السلعة التي تقوم الشركة بشرائها من الفلاحين والمسوقين إذ إن محصول القمح سلعة إستراتيجية وضرورية ترتبط بحياة المواطنين سواء الاقتصادية أو المعيشية فضلاً عن ان القمح سلعة تحاول الدول تحقيق الاكتفاء الذاتي منها والاستغناء عن الاستيراد وصولاً الى تحقيق الامن الغذائي .
قد تم استخدام المنهج التحليلي المقارن لملاحظة أداء الشركة العامة لتجارة الحبوب فرع نينوى وذلك من خلال عرض البيانات الخاصة بمعايير قياس الاْداء للوقوف على الانحرافات التي تواجهها الشركة وكيفية تجاوزها .
توصلت الدراسة إلى النتائج اْهمها : -
هنالك طاقات معطلة وذلك بسبب عدم تأهيل وصيانة بعض المواقع التابعة للشركة ووضع خطط بعيدة عن امكانيات وطاقات الشركة .الشركة كانت غير كفؤءة في استخدام مواردها عدا عام 2019 كانت افضل سنوات الدراسة .
ان هدف الشركة ليس ربحياً أنما اهدافها ذات ربحية وطنية واجتماعية وذلك بدعمها للمواطنين وتوفير مادة الطحين ضمن مفردات البطاقة التموينية . ودعم القطاع الزراعي وبذلك قد وفرت جزءاً من العملة الصعبة عن طريق الاستغناء وعدم الحاجة لاستيراد القمح ومحاولتها لتحقيق الاكتفاء الذاتي .
لايوجد دورات لتدريب العاملين في الشركة العامة لتجارة الحبوب فرع نينوى .
يوجد نقص في الكادر الخاص بالشركة وبجميع الاختصاصات العلمية والادارية .
ضرورة اعادة تاهيل مواقع الخزن الخاصة بالشركة وانشاء سايلوات حديثة قادرة على استيعاب كل المحصول المنتج داخل المحافظة ، وفي الوقت نفسه الحفاظ عليه من الضرر . وبذلك تكون الشركة قد خفضت من التكاليف المترتبة عليها جراء عملية التفريغ والتحميل .








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. معبر -روصو- شريان اقتصادي مهم بين موريتانيا والسنغال


.. تذبذب أسعار النفط وتراجع الإيرادات يؤثران على الاقتصاد العر


.. محمد معيط: مصر ثاني دولة بالشرق الأوسط تنضم لمؤشر جي بي مورغ




.. الرئيس التنفيذي لشركة -CFI DUBAI- :الدولار يستسلم أمام العمل


.. هل فرضت البنوك غرامة 50 جنيها للمتعاملين مع الـ-ATM- بدون كم