الحوار المتمدن - موبايل


بايدن وعصابة الأوبامية.. وعودة حليمة إلى عادتها القديمة

محمد علي حسين - البحرين

2021 / 2 / 5
مواضيع وابحاث سياسية


قادة عصابات الملالي وتبادل الأدوار.. من أجل الوصول إلى المقابلات والحوار

الطاغية خامنئي: لا نستعجل عودة الولايات المتحدة للاتفاق النووي

قال قائد الثورة الإسلامية في إيران آية الله علي خامنئي اليوم الجمعة إن بلاده لا تصر على عودة الولايات المتحدة للاتفاق النووي المبرم عام 2015 ولا تستعجلها.

وأصر خامنئي في الوقت ذاته على ضرورة رفع العقوبات فورا عن بلاده.

ورأى خامنئي أن السؤال لا يتعلق بما إذا كانت الولايات المتحدة ستعود، إنما يتعلق برفع عقوباتها الأحادية الجانب.

وفي خطاب بثه التليفزيون الإيراني، قال خامنئي: "لا نصر على عودة الولايات المتحدة للاتفاق، ولا نستعجل ذلك، لكن لنا مطلبا منطقيا هو رفع العقوبات".

ويأتي ذلك التصريح قبل أيام من تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن في العشرين من الشهر الجاري.

فيديو.. خامنئي: ايران ليست مستعجلة لعودة واشنطن الى الاتفاق النووي
https://www.youtube.com/watch?v=LGYGouTid_Q
**********

الممثل البارع روحاني يرحب بانتهاء عهد ترامب ويحث بايدن على العودة للاتفاق النووي

قال روحاني إن "الكرة الآن في ملعب الولايات المتحدة"

حث الرئيس الإيراني، حسن روحاني، الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن، اليوم الأربعاء، على العودة إلى الاتفاق النووي المبرم عام 2015، ورفع العقوبات المشددة المفروضة على إيران.

ورحب روحاني في تصريحاته بنهاية عهد دونالد ترامب قائلا: "اليوم تنتهي حقبة طاغية، إنه آخر يوم في عهده المشؤوم".

وأضاف: "شخص لم تثمر سنواته الأربع كلها سوى عن الظلم والفساد والتسبب في مشاكل لشعبه وللعالم".

وكان بايدن، الذي يتولى مهام منصبه اليوم قد أعلن أن الولايات المتحدة ستعود للانضمام إلى الاتفاق الذي يفرض قيودا على الأنشطة النووية الإيرانية، إذا عادت طهران إلى الالتزام الكامل.

وقال روحاني خلال اجتماع وزاري نقله التلفزيون الإيراني: "الكرة الآن في ملعب الولايات المتحدة. إذا عادت واشنطن إلى اتفاق إيران النووي لعام 2015، فسوف نحترم التزاماتنا بشكل كامل بموجب الاتفاق".

فيديو.. تطورات الملف النووي الايراني وقراءة في تفسيرات الممثل روحاني
https://www.youtube.com/watch?v=I3h6hWDha-A
**********

ظريف لا يستبعد التنسيق مع واشنطن للعودة إلى الاتفاق النووي

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إنه قد يكون هناك تنسيق وتزامن بين التحركات الأمريكية والإيرانية للعودة إلى الاتفاق النووي.

ظريف لا يستبعد التنسيق مع واشنطن للعودة إلى الاتفاق النووي

ظريف يكشف لـRT تاريخه مع بايدن وكيف تعامل معه

ورأى أن منسق الاتحاد الأوروبي للجنة المشتركة يمكنه تنسيق عودة الولايات المتحدة إلى الصفقة النووية مع إيران.

وكان ظريف قال في تصريح سابق اليوم الاثنين، إنه "إذا كان على طرف فرض شروط للعودة إلى الاتفاق النووي فهو إيران، وعلى الولايات المتحدة التي انسحبت من الاتفاق تنفيذ شروطنا".

وأشار ظريف إلى أن إدارة بايدن تسعى إلى أن تدفع إيران ثمن العودة إلى الاتفاق النووي و"هذا لن يتم"، مضيفا: "الإدارة الأمريكية السابقة أخطأت وظلمت شعبنا وعلى الإدارة الجديدة التعويض عن ذلك وتحمل المسؤولية".

فيديو.. الجوكر ظريف يدعو لوساطة اوروبية من اجل العودة للاتفاق النووي
https://www.youtube.com/watch?v=RGIt4gtMbZ0
**********

مساعد وزير الخارجية الإيراني: عودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي وإلغاء العقوبات أمر جيد لنا لكننا لا نتوسل

رحّب عباس عراقجي، مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية، بتصريحات منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي بشأن "أقصى قدر من الدبلوماسية"، وقال إنه أمر جيد بالنسبة لنا أن تعود الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي وتلغي العقوبات، لكن ذلك لا يعني أن نتوسّل.

وقال "عراقجي"، يوم الخميس 4 فبراير (شباط)، في المهرجان الثاني عشر "لتكريم رواد الأعمال والمديرين الذين خلقوا فرص عمل": "تحدث جوزيف بوريل، مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، ومنسق تنفيذ الاتفاق النووي، في مقابلته عن استبدال أقصى قدر من الدبلوماسية بأقصى قدر من الضغط. الدبلوماسية القصوى هي بالتأكيد شيء نرحب به".

وأكد "عراقجي" أن الدبلوماسية القصوى ستنجح عندما تؤدي إلى الاستعادة الكاملة للاتفاق النووي دون إضافة أو تقليص، مضيفًا:" يجب على الولايات المتحدة العودة إلى الاتفاق النووي والوفاء بالتزاماتها، وإيران مستعدة لفعل ذلك".

وتابع "عراقجي": إذا أراد الأميركيون العودة مرة أخرى إلى الاتفاق النووي فعليهم رفع العقوبات أولًا. إذا حدث هذا، فإن إيران ستعود إلى التزاماتها. يجب أن يتم ذلك في شكل منسق ومتسلسل.

وتأتي تصريحات "عراقجي" حول ضرورة تحرك الولايات المتحدة لرفع العقوبات من أجل العودة إلى الاتفاق النووي في الوقت الذي شددت فيه كل من طهران وواشنطن في الأسابيع الأخيرة على أنه يجب على الطرف الآخر أولًا العودة إلى التزامات الاتفاق النووي. كما دعت إيران إلى رفع كامل للعقوبات المفروضة عليها، وتقول الولايات المتحدة إن إيران يجب أن تخفض أولًا مستويات التخصيب والاحتياطيات إلى المستوى الذي حدده مجلس إدارة الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

ويشير "عراقجي" إلى اقتراح وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، الذي قال قبل يومين، في مقابلة مع قناة "سي إن إن"، إن جوزيف بوريل – باعتباره منسق اللجنة المشتركة – يمكنه أن ينسق الإجراءات في التفاوض مع إيران وأميركا.

كما قال "عراقجي" إن العودة للاتفاق النووي وإلغاء العقوبات أمر جيّد بالنسبة لنا، لكن هذا لا يعني أن نتسول من أجلهما. إذا أرادوا العودة إلى الاتفاق، فعليهم العودة إلى الوفاء بالتزاماتهم، وسنفعل الشيء نفسه بعد ذلك. إذا لم يحدث هذا، فلن يقوم أحد بنشر السجادة الحمراء لهم.

كما أشار مساعد وزير الخارجية الإيرانية إلى "إسرائيل والدول العربية" وقوى في الولايات المتحدة على أنهم معارضون للاتفاق النووي و"قوى الظلام" وقال: إذا كان الأميركيون مستعدين لتغيير المسار فسنرحب بذلك، وهذا أمر قد يحدث في الأسابيع المقبلة. ومن الممكن أيضًا أن تمنع قوى الظلام حدوث ذلك.

فيديو.. اكادمي: عصابات الملالي يهمها رفع العقوبات وليس عودة واشنطن الى الاتفاق النووي
https://www.youtube.com/watch?v=-OmetFDb5GY

المصادر: وكالات الأنباء وموقع ايران انترنشنال








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. حشد عسكري روسي على حدود أوكرانيا: نذر حرب جديدة؟| بتوقيت برل


.. ماكرون وميركل وزيلينسكي يدعون روسيا إلى سحب قواتها من الحدود


.. أوكرانيا: ما الذي حصل عليه زيلينسكي من الأوروبيين لمواجهة رو




.. فيتشيسلاف ماتوزوف: العقوبات الأميركية على روسيا أصبحت أمرا ر


.. تركيا.. جدل بين المعارضة والحكومة بشأن اتفاقية -مونترو- الدو