الحوار المتمدن - موبايل


20مليار دولار

احمد عناد

2021 / 2 / 10
مواضيع وابحاث سياسية


خبر مر مرور الكرام في نشرات الاخبار ومواقع التواصل والوكالات
الخبر يقول ان السفير التركي صرح ان التبادل التجاري مع العراق وصل الى 20مليار دولار
الى هنا مر الخير كما تمر مياه النهر بهدوء دون ان يلتفت لها احد
كمية التبادل التجاري كلمة مجوفة لاتصل للحقيقة ابداً فالكل يعرف ان لاشي لدينا نصدره لتركيا تحت مفهوم التبادل التجاري بمعناه الحقيق الا ما يكون عن طريق السياحة اننا نصدر السياح وهولاء ينفقون الدولارات ويعودون حتى ذهابهم وايابهم يكون عبر شركات طيران اما تركية او اهلية لان الناقل الوطني مرتفع السعر للتذكرة ولايعمل بطلب السوق وميزانه والاخرى من التبادل التجاري هي ان هناك مايقرب 750مواطن عراقي مقيم في تركيا وكل يوم يصف مدخراته وامواله هناك وهذا مورد اخر اضافه الى التوجه الاخر هو شراء العقارات السكنية وحتى التجارية وبهذا اصبح العراق البلد الاول عربياً في شراء العقارات التركية وحسب احصائات رسمية ..
ترى اين التبادل التجاري الذي يقصده السفير ليس هناك سوى المشاريع التي تنفذها شركات تركية والاستيراد الكبير من تركيا بعد ان كانت ايران وسوريا المصدران للعراق.
في حين حين تتجول في الاسواق التركية تجد اغلب منتجاته تركية وهناك شبه الاكتفاء الذاتي وكذالك القدرة على جذب الاستثمار من كل العالم والسبب قوانين الاستثمار التي تشجع المستثمرين رغم تخلخل الليرة التركية
وكذالك تجد في الاسواق بعض المنتجات المستوردة من ايران او حتى سوريا وفلسطين ومن بقية العالم لكنها ليست الاساسية او السلع المعمرة بل من الاستهلاكية وربما المكملة اما المنتج الاجنبي الكامل فتجده اسعاره لايمكن للموطن التركي العادي ان يقتنيها بسبب انها ضعف الاسعار العالمية لكنك تجدها هناك بسب القطاع المصرفي الذي يسهل كافه القروض للموطن وتكاد القروض شبه المفتوحة لكن بنسب فائدة لاتصدق .
اعود للموضوع
العشرون مليار مايدخل منها عن طريق كردستان ربما يصل اكثر من النصف وباعتقادي وانت لست بمختص اقتصادي لكن لي خبرتي القريبة فلو فرضنا ان مايدخل قيمته خمسة عشر مليار دولار تستوفي حكومة كردستان من ‎ %‎5كرسوم كمركية وغيرها و لنسلم بالرقم ولو انه اكبر بكثير والعارف بالمدخل البري يعرف ان كردستان ترسم مدخولات المواطن العادي وما يحمله في حقيبته
ولك عزيزي ان تحتسب المدخولات.
والبقية هي خمسون كيلو متر جديدة وجسر وحوالي تاهيل طريق قرابة مائة كيلو متر ان طريق سنجار ويصبح لنا طريق خاص مع تركيا دون المرور بكردستان وهذا الطريق سينعش سنجار وجنوبها وصولا للموصل اقتصادينا لكن هل سنجد الارادة السياسية لاتخاذ القرار ومن سيطلب من تركيا ان تقوم هي بالبناء والتاهيل .
اما منافذنا مع ايران فهناك ارادة سياسية مشتركة بين ايران وبين الاحزاب السياسية ان اكثر من نصف مايدخل العراق عن طريق كردستان لغرض ان يكون واجه تمويلة لهم وبهذا يحقق توازن تمويل الحزبين الحاكمين في كردستان انا لا اريد ان انال من الحزبين او من كردستان وشعبها هنا لكن اضع حقيقة اقتصادية اما الجميع ولا احد غافل عنها .
لكن تصور ماقيمته اكثر من ثلاثون مليار ياتي من هذين البلدين يمر مرة اخرى في الدخل لتستوفي من ضريبه ورسوم كمركية حتى يصل للمواطن وكم ستزداد اسعاره .
ويتحملها الموطن اضافه لقضية رفد ميزانية الدولة ونحن نعرف ان ثاني مورد لها بعد النفط هي الكمارك والضريبة








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. -تمرد الخاسرين في الانتخابات العراقية- • فرانس 24


.. فيديو: زلزال قوي يضرب شمال شرق تايوان


.. فيديو | حريق في ناقلة حاويات تحمل 52 طناً من المواد الكيميائ




.. مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية: رقابتنا على المنشآت


.. مصدر بالحكومة السودانية: احتياطي دقيق القمح سيكون صفرا الاثن