الحوار المتمدن - موبايل


قصيدة :غيابك بين سماوات البدائل

احمد صالح سلوم
شاعر و باحث في الشؤون الاقتصادية السياسية

(Ahmad Saloum)

2021 / 2 / 11
الادب والفن


لولا غيابك الخفي
في مدى هذه الأرض
لم تسللت مدن غريبة
الى حروفك المفتوحة على النسيان..
فمن رمز عابر
الى قافية مسدلة على الحلم
مشت الذكرى صوب فراغ
اقام في خيام الشتات..
ما دليلك الى سراب مقنع
يسير مع سنوات خرافية
اجترت وعيا غابر للبلاد ..
..............................
لولا غيابك المهاجر
في صباح الحكايات الجريحة
لم حملنا نعوش الرفاق
شمالا وجنوبا
وفي كل شبر الفناه في المنفى القريب
اوالبعيد..
...............................
لولا غيابك المجهول
من بعد سياج الدم المسفوك
لم ذهبنا
وعدنا
الى الحكاية
فعلى لافتات الذكرى
شارات نصر
رغم انهم صعدوا
الى اعراسهم الأخيرة
فرحين بما اتاهم المشهد من احتمالات
خمرية و بيضاء..
.............................
لولا غيابك المتشابه
لم بكت سوسنة
قلبها المشتاق
الى الينابيع. ينابيع البلاد..
ولم أصابها ندم
من اغلال اساطير الاديان..
............................
لولا غيابك الأول
هل كنا اخترنا دربا جديدا
لا يخطأ البدائل..
حتى وان تشابهت الأسماء
والأيام..
.................................
لولا غيابك المتقشف
لم هرمنا في ظل مئذنة صهاينة البترودولار
التي لم تغير انكسارها العابر
في سماء خرافات وول ستريت..
فهل كان هذا تبادلا علني للادوار
ام ان المعنى
كان مسترسلا
ولم يصب احدا سواي
..............................................................








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. المنتج والمخرج الأردني إياد الخزوز يكشف عن ماذا ينقص المسلسل


.. الممثلة المغربية جيهان خماس.. عفوية معهودة وتلقائية في التفا


.. حوا بطواش - حوار عن الأدب والكتابة وأجمل إبتسامة محفورة في ا




.. نشرة الرابعة | ماهي دوافع إنشاء جمعية للفنانين السعوديين؟


.. حواديت المصري اليوم | حكاية ممثل شهير في الأصل ملحن كبير.. م