الحوار المتمدن - موبايل


ملاجيء

شيري باترك
كاتبة / باحثة نفسية ( مسجلة دكتوراه بعلم النفس )

2021 / 2 / 16
الادب والفن


لاجئة أنا منذ الطفولة ولا أحدًا يَعرف ..
لقد كُنتُ اُخلد للنوم كثيرًا ..
سريري كان ملجأي الوحيد ..
وبعدها صارت الأطعمة ملجأي ..
لم أكون جائعة أنا ..
إنما كُنتُ أَبحث عن شيء ولا أجده ..
ولا اعرف ما هو، أعتقد إنه القبول. .
وسرعان ما كُنتُ أَذهب إلى الأطعمة لتواسي روحي الجائعة..
وبعد ذلك صارت الكتب ملجأي ..
أَذهب ليها لابحث عن ذاتي ، ومَن أكون؟ ..
لكن ذات يومًا اعلنت إنني لن أَصير لاجئة للسرير
وقررتُ أن أكون وهذا يكفي.
قررت أن أتركُ ادمان الأطعمة وتعافيت ..
ومازالتُ أُحاول التعافي..
ولكنني لن أترك ملجأ الكُتب لأنها أفضل من البشر..
هناك ملاجئ لا يَسكن بها إلا لاجئ واحد ..
ولا أحدًا يَعرف، ولا أحدًا يُدرك ذلك ..
حاول أن تُدرك أين تَسكن روحك ؟..
وأي الملاجئ تسكن أنت؟ ..








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. نمشي ونحكي | حلقة جديدة مع الفنان السعودي خالد عبدالرحمن


.. الممثلة اللبنانية #إلسا_زغيب تفوز على #أمل_طالب في حلقة قوية


.. يوميات رمضان من القاهرة مع الفنان التشكيلي محمد عبلة..




.. إيرادات السينما العالمية تنخفض بـ80 بالمئة جراء إجراءات كورو


.. #لورنس_العرب.. السينما العالمية تطارد المغامر الإنكليزي في ا