الحوار المتمدن - موبايل


التسويق الممنهج في المجتمع الاعوج

كمال الموسوي
كاتب وصحفي

(Kamal Mosawi)

2021 / 2 / 22
مواضيع وابحاث سياسية


لاول مرة في تاريخ التلفزيونات العربية تتجاوز نسب المشاهدة على برنامج معين العشرين مليون..! 20 مليون مشاهدة على برنامج لقاء خاص مع #رغد_صدام_حسين الذي بثته قناة العربية عبر سلسلة حلقات.. وقد تجاوزت 105 مليون مشاهدة على بقية المنصات الالكترونية، وهذا مالم يحصل من قبل..! السؤال هو..؟ كيف تمكنت قناة العربية المملوكة لعائلة الكفر السعودية من التسويق لهذا البرنامج بهذه الطريقة دون تمويل معلن..؟!!
قد لا يعلم اغلب الناس ان اغلب المنصات الالكترونية او التطبيقات على الاجهزة المحمولة تمول من السعودية بمليارات الدولارات، خاصة منصة يوتيوب والفيسبوك التي يستخدمها غالبية الشيعة في الشرق الاوسط.. لهذا فأن السعودية استهدفت بطريقة ذكية هذا الجمهور المتعطش والمحب للاثارة والاكشن والتحشيش.. وراحت تبث لقاءها مع ابنة المقبور عبر سلسلة حلقات لو جمعتها كلها فأنها لا تساوي اكثر من لقاء واحد لا يتجاوز عمره الساعتين..! كان بأمكانهم بثها على حلقتين فقط او حتى ثلاثة.. ولكن هنا ستقل الاثارة.. كما يفعل منتجي المسلسلات المدبلجة بالضبط..! مسلسل بلا محتوى فقط يعتمدون على الاثارة والتشويق لاشغال الناس بالقادم.. وتجد نفسك انك تتابع 200 حلقة دون ان تشعر.. رغم انك تعلم مسبقا النهاية التي سوف يتزوج بها الابطال ويذهب المجرمون فيها الى السجون الابدية..!!!

بنفس الطريقة تعاملت معنا الحكومة العراقية في جائحة كورونا.. كلما زادت المادة الاعلامية عن قضية ما، كلما كثر المتابعون لها، وازدادت ترسخا في افكار الناس دون ان يشعرون..!

عن نفسي انا اجد ان اعلام العربية نجح الى حد كبير في تسويق مادته هذه، بل انه لم يكن يدرك او يتوقع بأنه سيحقق كل هذا النجاح، خاصة وانه لم يجد اي مواجهة مضادة، سوى على المستوى الرسمي او المجتمعي، غير تحشيشات اطلقتها بعض الحسابات الوهمية التابعة لشيعة العراق، وهذا الامر لم يكن كافيا، او لم يكن بحجم الترند الذي نزلت به قناة العربية الى منصات التواصل الاجتماعي.

قد يتسائل البعض.. اذا اين اعلامنا..؟
كي لا اطيل عليكم.. لنا حديث اخر عن اعلامنا المقدس..!!! 








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. استقبال رسمي وشعبي حاشد للبابا فرنسيس لدى وصوله بغداد


.. البابا فرنسيس يصل قصر بغداد والرئيس برهم صالح في استقباله


.. ما وراء الخلافات العميقة بين الرباط وبرلين؟




.. الجزائر: ما هي شروط سحب الجنسية وماذا عن الناشطين في الحراك؟


.. التغطية الخاصة على فرانس24: وصول البابا فرنسيس إلى العراق