الحوار المتمدن - موبايل


مغازلات بايدن النووية.. مع خامنئي والزمرة الخمينية!

محمد علي حسين - البحرين

2021 / 2 / 24
مواضيع وابحاث سياسية


الحكومة الإيرانية: ندرس اقتراح مشاركة واشنطن كـ"ضيف" في اجتماع "الاتفاق النووي"

الثلاثاء 23 فبراير 2021

قال علي ربيعي، المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، إن إيران تدرس عرضا أميركيا للمشاركة كـ"ضيف" في محادثات الأعضاء المشاركين في الاتفاق النووي لمناقشة الملف النووي الإيراني.

وقال ربيعي، في مؤتمر صحافي اليوم الثلاثاء 23 فبراير (شباط): "المفاوضات بين إيران والولايات المتحدة ممكنة فقط في إطار الاتفاق النووي، وبما أن الولايات المتحدة لم تعد إلى حتى الآن للاتفاق، فلا يمكنها استخدام هيكل وآلية المفاوضات داخل الاتفاق النووي".

وحول اقتراح جوزيف بوريل، منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، قال ربيعي: "ما درسناه هو اقتراح الجانب الأوروبي بعقد اجتماع غير رسمي، للحوار وليس التفاوض، بين إيران ومجموعة 4 + 1 مع الولايات المتحدة كضيف".

وأضاف أن احتمال وجود الولايات المتحدة كدولة مراقبة في لجنة الاتفاق النووي يتطلب من إيران أن تكون مقتنعة بتأثير هذه المحادثات على "الوفاء الكامل" بالتزامات واشنطن.

ووصف المتحدث الحكومي الغرض من الاجتماع المحتمل بـ "تكرار واضح" لمواقف إيران والاستماع إلى مواقف الأطراف الأخرى، نافيا أن يكون الاجتماع بغرض المفاوضات.

ووصف هذه القضية بأنها "قيد مراجعة الخبراء".

وفي جزء آخر من تصريحاته حول موارد النقد الأجنبي الإيرانية المجمدة في كوريا الجنوبية، أعلن ربيعي عن اتفاق مع سيول واليابان، قائلًا إنه وفقًا لما قاله محافظ البنك المركزي الإيراني، سيتم توفير حوالي مليار دولار من هذه الموارد لـ طهران في الخطوة الأولى.

وقدر مسؤولون إيرانيون الأموال المجمدة بنحو 7 مليارات دولار.

فيديو.. الاتفاق النووي الايراني.. بايدن يمسك العصا من المنتصف
https://www.youtube.com/watch?v=e8LudaERJVk
**********

وزير الخارجية الإيراني: "لا شبهة" في اتفاقنا مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية

الثلاثاء 23 فبراير 2021

قال محمد جواد ظريف، وزير خارجية إيران، إنه ليس هناك "أمر مشبوه" في اتفاق طهران مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وأوضح ظريف، اليوم الثلاثاء 23 فبراير (شباط) أن "مبدأ هذا الاتفاق هو أن الأشرطة المسجلة من برنامجنا النووي، والتي لا تتم إتاحتها مباشرة للوكالة، وكان يتم تقديمها على أساس يومي وأسبوعي، سيتم الاحتفاظ بها ولن يتم تسلمها للوكالة".

ووصف الاتفاق بأنه ناجح، مضيفًا: "لو اطلع الأصدقاء في البرلمان على قرار مجلس الأمن القومي، لما حدث هذا السلوك غير الضروري في البرلمان".

وأضاف: "إذا قرأوا الملحق، فلن يجدوا شيئًا مريبًا".

وكان وزير الخارجية الإيراني يشير إلى اعتراض نواب البرلمان على الاتفاق بين الوكالة الدولية للطاقة الذرية وطهران، والذي وصفوه بأنه انتهاك لقانون "العمل الاستراتيجي لرفع العقوبات"، ثم صوتوا لصالح رفع القضية إلى القضاء للنظر في هذا الاتفاق الذي أبرمته حكومة روحاني.

فيديو.. خزعبلات ظريف في الخريف: لن نبادر بالعودة للاتفاق النووي
https://www.youtube.com/watch?v=gGdNgh6Rbyk
**********

الاتفاق النووي بين العصا والجزرة

الخميس 18 فبراير 2021

خلال الفترة الماضية، إن أردنا التحدث حول الواقع السياسي في المنطقة تلقائياً يأتي الجواب حول مسار العلاقات (الأميركية -الإيرانية) بعد توتر وانقطاع العلاقة إثر خروج ترامب من الاتفاق النووي الإيراني، مارس ترامب حصاره الاقتصادي والضربات الهادفة بالتعاون مع إسرائيل وبالمقابل مارست إيران سياسة ضبط النفس وعدم الرد ولكن حاولت تعزيز قوتها والرد على الحليف في بقع جغرافية مختلفة في المنطقة.

الاتفاق النووي

هي اتفاقية دولية حول البرنامج النووي الإيراني، تم التوصل إليها في يوليو/تموز 2015 بين إيران ومجموعة خمسة زائد واحد (الأعضاء الخمسة الدائمون في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة - الصين وفرنسا وروسيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة - بالإضافة إلى ألمانيا) والاتحاد الأوروبي، وفي 8 مايو/أيار 2018 انسحب الرئيس السابق دونالد ترامب من الاتفاقية الدولية المشتركة وبدأ بمسار الضغط على إيران حيث دعم هذا القرار بعض الدول العربية وإسرائيل وعارضه البعض الآخر مثل الصين وروسيا ومعظم الدول الأوروبية، وأبرز من كان على الحياد مصر وقطر وعمان و الهند.

المرحلة الحالية لن تكون مفروشة بالورود، وللالتفاف على ذلك سيحاول بايدن الحصول على بعض التنازلات الإيرانية جراء الضغوطات الاقتصادية التي أنهكتها

بايدن والاتفاق النووي

خلال حملة بايدن الانتخابية، كان من الواضح رغبته في العودة إلى الاتفاق النووي. ولكن لم يكن واضحاً كثيرا ًكيف ومن ضمن أي صيغة. ولكن تعيين روبرت مالي رئيس مجموعة الأزمات الدولية ومستشار السياسة الخارجية للرئيس السابق باراك أوباما هو دليل نية أميركية بالبدء بتنفيذ وعود بايدن بخصوص إجراء اتفاق نووي مع إيران. وخاصة أن أميركا تريد أن تتفرغ لملفات أخرى أكثر أهمية لها مثل روسيا والصين إضافة للملفات الداخلية، وتريد الخروج من نفق الأزمات في منطقة الشرق الأوسط وتفويض بعض المهام من خلال الحلفاء (تعزيز منطق العولمة) ومن خلال اتفاقات وتسويات مع الخصوم.

العقبات

الصراع القائم حالياً بين العودة إلى اتفاق عام 2015 كما تطالب إيران، وبين تعديل اتفاق عام 2015 وتوسعته إلى الحوار حول النظام الصاروخي وسياستها الإقليمية كما يطالب بايدن. بايدن من غير الممكن العودة فقط إلى اتفاق 2015 لأنه سيواجه معارضة شرسة داخلية (الحزب الجمهوري) ومعارضة خارجية قوية أيضاً من قبل إسرائيل وبعض الدول العربية.

يعتبر بايدن أن بامكانه إجراء ضغوط وتسويات جانبية مع الدول العربية المعارضة ولكن بخصوص إسرائيل يعول على الانتخابات الإسرائيلية هذا العام من خلال فوز حزب قريب منه وتغيير نتنياهو.

فباتالي المرحلة الحالية لن تكون مفروشة بالورود، وللالتفاف على ذلك سيحاول بايدن الحصول على بعض التنازلات الإيرانية جراء الضغوطات الاقتصادية التي أنهكتها ومراهنة ايران على الاستفادة من وجود إدارة دبلوماسية وأكثر ليونة في المرحلة الحالية، التي يمكن أن تمكنه من تسهيل مهمته داخليا وخارجيا. ولكن حتى الآن يوجد تصلب في الموقف الإيراني جراء المطالبة بالعودة الى الاتفاق القديم.

المخارج

أحد المخارج التي يمكن أن تحصل الدمج بين مسار رفع العقوبات والبدء بمشوار المفاوضات بخصوص ملفي الصواريخ الباليستية والسياسة الإقليمية. ولكن هذا المخرج لن يحصل بالسهل بالفترة القريبة لأننا ما زلنا في فترة طرح أوراق القوة على الطاولة، ومرحلة الضغط من قبل القوى المعارضة للاتفاق مما يمكن ان يؤجج الصراع في المرحلة المقبلة على الأقل حتى حصول الانتخابات الإسرائيلية.

الفترة المقبلة

سيحاول بايدن إدخال الأوروبيين في هذا المسار، وفوض للفرنسيين تعزيز قنوات التواصل في المنطقة وفتح باب الحوار الغير مباشر والبدء بالمفاوضات في الملفات الأقل تأثيرا، كمحاولة لخرق جدار الانقطاع الكامل، وبالتوازي البدء بمسار حلحلة الملفات المعقدة كالملف اليمني كمحاولة لتقطيع الأزمات وتسويتها كمنطلق لإبرام اتفاق مقبل.

من هذا المنطلق يتمكن بايدن من تخفيف وهج معارضة الاتفاق حيث يكون أنهى إحدى نقاط تعديل الاتفاق وهو دور إيران في المنطقة، وفي المقلب الآخر يبقى موضوع الصواريخ الباليستية والجيوش الإيرانية حيث يمكن أن نشهد حروبا جانبية لتسوية هذه النقطة، وبناء على نتائج هذه الحروب إن كانت عسكرية أو سياسية توضح أكثر معالم الاتفاق المقبل.

والسؤال من سيدفع الثمن في المرحلة الحالية؟ ومن سيدفع الثمن بعد حدوث الاتفاق؟ لأن لا تسويات من دون ثمن وأحياناً دم!

فيديو.. قمة اوروبية امريكية لإنقاذ الاتفاق النووي الايراني
https://www.youtube.com/watch?v=_UVNY-Vy0uo

المصادر: موقع ايران انترنشنال والمواقع العربية








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



التعليقات


1 - تهديدات جوفاء
أم علي - البحرين ( 2021 / 2 / 24 - 09:08 )

شهدت أروقة مجلس الشوربة الإسلامي، اليوم الأحد، جلسة ساخنة، حضرها وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، لتقديم تقرير بشأن قضايا السياسة الخارجية والدبلوماسية الاقتصادية، إلا أنه أثناء كلمته تعرّض لهجمات وانتقادات شديدة من قبل مشرّعين محافظين، قاطعوا تصريحاته مرات عدّة.
وبعد انتهائه من الجزء الأول من كلمته وبدء الجزء الثاني، اعترض هؤلاء المشرعون على تصريحات ظريف وقاطعوها، إلى أن تدخّل رئيس البرلمان، محمد باقر قاليباف، مرات عدّة، مطالباً النواب المحتجين بتأجيل تعليقاتهم إلى ما بعد خطاب وزير الخارجية، لكنهم استمروا في الاحتجاج، مطلقين هتافات: -أيها الكاذب- و-يكفي السيد ظريف- و-لا نرغب في سماع الأكاذيب-، بحسب ما نشرته وكالة -إيسنا- الإيرانية المحسوبة على الخط الإصلاحي.

وذهب هؤلاء النواب إلى أبعد من ذلك، ليهتفوا ضد ظريف بـ-الموت للكاذب-، واصفين إياه بـ-الحقير-، وسط نداءات من رئيس البرلمان بضرورة التزام النظم. من جهته، رد ظريف في تصريحات على هذه الاتهامات، مخاطباً إياهم بالقول: -أشكركم على حسن الضيافة-.

اخر الافلام

.. حشد عسكري روسي على حدود أوكرانيا: نذر حرب جديدة؟| بتوقيت برل


.. ماكرون وميركل وزيلينسكي يدعون روسيا إلى سحب قواتها من الحدود


.. أوكرانيا: ما الذي حصل عليه زيلينسكي من الأوروبيين لمواجهة رو




.. فيتشيسلاف ماتوزوف: العقوبات الأميركية على روسيا أصبحت أمرا ر


.. تركيا.. جدل بين المعارضة والحكومة بشأن اتفاقية -مونترو- الدو