الحوار المتمدن - موبايل


عودة علي بومنجل كعودة جون قرنق

سعد محمد عبدالله
- شاعر وكاتب سياسي

2021 / 3 / 4
الثورات والانتفاضات الجماهيرية


عودة علي بومنجل كعودة جون قرنق:

بعد مرور ٦٣ عام علي إغتيال المثقف والثائر الجزائري علي بومنجل الذي ناهض إستبداد الإستعمار الفرنسي؛ عاد بومنجل باعتراف فرنسي من عالم الخلود يحمل بين يديه دفتر التاريخ ورايات الكفاح التحرري؛ عاد شامخاً يحاور جيل جديد رضع الفروسية من أمهات باسلات وقاد الحراك الثوري بشجاعة، وقد إعترف الفرنسيين بقتل بومنجل بعد تقرير تاريخي أوضح زيف إنتحاره، وكنت أناقش الرفيق الراحل البشير ربوح "فيلسوف حراك الجزائر" حول كفاح الأستاذ علي بومنجل في الجزائر والدكتور جون قرنق في السودان؛ وكلاهما قائدان نبيلان قادا كفاح التحرير بمشاريع ضخمة وأليات مختلفة مع إختلاف الجغرافيا والمناخ السياسي في البلدين وإستشهدا في طريق النضال، والتاريخ ذكرنا مرة آخرى أن الحقيقة لا تخفى وستنكشف طال الزمن أم قصر، وأن الثورة روح في أجساد المناضليين ستبقى وإن ماتت الأجساد، وأن الأجيال الثائرة لا تنسى سيرة الأباء والأجداد ومواكبهم سائرة مهما كانت الظروف، وها هو علي بومنجل يعود ويعانق طلائع جيل الحراك الثوري الجزائري كما عاد جون قرنق حين هتف ثوار السودان في ثورة ديسمبر المجيدة "الشعب يريد بناء سودان جديد"، وهؤلاء المناضليين ينبغي الإحتفاء بهم علي مدار التاريخ وتخليد ذكراهم في كل عام وتدريس الأبناء سيرهم حتى يتعلموا معنى حب الوطن والدفاع عن الحرية والسلام والديمقراطية والعدالة الإجتماعية.

المجد للثورة والنصر للشعوب








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. شعائر صلاة الجمعة من مسجد الشيخ الغنيمي - محافظة الشرقية


.. شاهد: تجدد المواجهات بين الشرطة والمتظاهرين في ولاية مينيسوت


.. مرض شاغاس أو مرض النوم يصيب الفقراء في 36 بلدا أفريقيا




.. الظابط زكريا يونس عرف يوصل للإرهابي قبل تفجير عبوة ناسفة وسط


.. شاهد: الشرطة الأمريكية تفرق بالقوة متظاهرين غاضبين من قتلها