الحوار المتمدن - موبايل


إنقذينى

محمد فرج على

2021 / 5 / 4
الادب والفن


شهران مرا على فراقنا الأليم
و لم يُزهر الفل والياسمين
و القلب صامت حزين
حبيبتى
لم أشعر بمرارة البعد حقا
إلا بعد أن ذقت حلاوة اللقيا
حبيبتى
أين أنت يا حبيبة الروح
إنقذينى من مر السنين
بنقطة من الحنين
بلمسة من يديك
مثل زهر الياسمين
حبيبتى
أستحلفك بالله








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. فنانة فلسطينية ترسم على رماد الغارات


.. تعلمهم الحاسوب واللغات والفنون القتالية..داخل مخيمات النزوح


.. الفنانة سما الشيبي تلأم في أعمالها جراح الحرب والمنفى




.. فنانون يتضامنون مع محمد سامي مخرج مسلسل -نسل الأغراب-


.. شاب يقلد الزعيم عادل إمام في مسرحية شاهد ماشفش حاجة