الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


كَفى وألف كفى

زهير دعيم

2021 / 5 / 19
الادب والفن


دموعُ الأطفالِ تؤرّقني
تُعذّبني
تسرقُ الفرحَ من مساحاتِ عُمري
وترمي بي بعيدًا
عندَ أقدامِ الحزنِ والمرارةِ
ألَمْ يَحنِ الوقتُ لأنْ نُكفكفَ الدُّموعَ
ونُطفىءَ النيرانَ
ونزرعَ الأملَ من جديدٍ
في رؤوسِ الجبالِ ؟!
ألَمْ يحنِ الوقتُ
لأنْ نُغنّيَ الحياة
ونرسمَها بسمةً على الشّفاه ؟!!
كفى...
أسكتوا هديرَ الطّائراتِ
وأبكموا ضجيجَ الصّواريخ
وهدّؤوا مِنْ روْعِ الحَزانى
وأعيدوا البناءَ ...
بناءَ النُّفوسِ
والجُسورِ
وعبَقِ المحبّةِ
وشذا الإنسانيّة .
كفى...
ضقْنا ذَرعًا بالبغضاءِ
وبالنُّواحِ
تُقنا الى الفرحِ
الى أعراس السُّنونو فوقَ القناطر
والى زغرودةٍ تملأُ الأجواءَ
والى ضَحكاتِ الطُّفولةِ
ترقصُ في عُرسِ السّلام
تقنا إليْك يا ربّ السّماء
كي ما تمطرَ شرقنا أمنًا وسلامًا
وعطرًا يُكحّلُ العيونَ
والقلوب .








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. هل تعود نجاة الصغيرة للغناء ؟ .. لماذا اغضب عادل امام الفنان


.. أرملة سعيد صالح تتقدم ببلاغ للنائب العام ضد الممثل فكري صادق


.. عأساس بدّن يمدّوا كابل...????‍?? صار بدّن يصوروا ببيت عبدو و




.. الأبطال | الرواية الكاملة لتحرر 6 أسرى فلسطينيين من سجن جلبو


.. فنانون ونقاد يحتفون بحصد -الاختيار- جائزة الشارقة للاتصال ال