الحوار المتمدن - موبايل


جامي

بلقيس خالد

2021 / 6 / 10
الادب والفن


هو الملا نور الدين عبد الرحمن جامي، ولد في (خراسان) 1414 وتوفي 1492هجرية،
ويرى جامي أن ارتفاعه في مدارج الروحانية، سببه تلك النظرة التي ألقاها القطب الكبير محمد بارسا،
حين مر بمسقط رأسه عندما كان جامي الشاعر لا يزال صبياً، نظرة القطب الأكبر غمرت الصبي جامي بأنوار الملكوت.
يومها كان الهاجس الصوفي لدى جامي قد تلبس بلبوس ٍ شعري فائق الروعة تجسد بشكل أعمق في كتبه :
(سلامان وأبسال) وملحمة (يوسف وزليخة) والموضوعتان : حكايتان رمزيتان
أما كتابه(منزل الربيع) فيحتوي أعظم النتاجات أهمية، ولم يكن جامي من القاعدين..
كان رحالا ولاهوتيا وباحثا في المقدسات ونحويا وعروضيا وكان منظرّا موسيقيا.. ومن مؤلفاته الشعرية:


ليلى والمجنون

اللواح

بهارستان : حكايات صوفية

تحفة الأحرار

نفحات الأنس.

ومن قصائده:


-1-
السحابة الجافة التي لاتحمل بخارا
لا تستطيع ان تمنح مطرا.



-2-
كيف يستطيع الجوهر الذي لم يهتدِ
إلى واهب الوجود ان يهب الوجود



-3-
واجه ما قد يكون مصيرك.



ومؤلفاته في علوم مختلفة ومتنوعة، ومنها ما ألف بالعربية ،
ومنها ما ألف بالفارسية :


أشعة اللمعات في شرح لمعات العراقي ،


إرشادية ،


بهارستان في اللطائف والحكم فارسي ،


تاريخ هراة ،


تفسير القرآن،


الدرة الفاخرة في تحقيق مذاهب الصوفية والحكماء ،


رسالة في التصوف وأهله وتحقيق مذهبهم .. وغيرها الكثير



ومن أقوال العلماء بحق جامي:


قول الشوكاني في (البدر الطالع):
اشتغل جامي بالعلوم، أكمل اشتغاله حتى برع في جميع المعارف ثم صحب مشايخ الصوفية فنال من ذلك حظا وافرا
وكان له شهرة بالعلم في خراسان وغيرها من الديار .


وقول الحيوري في (مقدمة شرح الجامي المحشي) هو :
الجامع لأنواع العلوم معقولها ومنقولها الحاوي لأصناف الفنون ، فروعها وأصولها ،
شرب كأسا دهاقا من رحيق التحقيق ووصل إلى غايتة القصوى برفيق التوفيق الفاضل البحر الطامي مولانا الشيخ عبدالرحمن بن أحمد الجامي.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. مسرحية الا اذا تغيّر شي: واذا اهلك ساكنين بالمربّع الذهبي، أ


.. محفوظ الماهر من الهواية في الغناء إلى الاحتراف بفضل {تيك توك


.. فرق {الأوبرا} في باريس تتحدى كورونا؟ |#فكر_وفن




.. ماشا ميريل الممثلة الفرنسية تصل لمطار أسوان للمشاركة في مهرج


.. الفنان المغربي الشاب يونس الميلودي لم يجمع هذه -الثروة الصوت