الحوار المتمدن - موبايل


الديمقراطية وحكم الاقليات

عماد الشمري

2021 / 6 / 10
مواضيع وابحاث سياسية


الديمقراطية وضياع الحقوق المدنية للمواطن في زمن التحرر من العبودية والاستبداد لينتج عن هذه الديقراطية نظام دكتاتوري يقمع الحريات ويبني اساسه على الاستبداد والظلم وقمع الحريات على مسمع ومشاهدة من المجتمع الدولي ان بناء الفكر يتم من خلاله رفع مستوى الانسانيه واحترام الانسان في المجمع الغالمي واحترام القانون الذي من سن هذا القانون هو حماية الفرد وليس العكس من خلال تطبيق القانون للقمع وارهاب الفرد في المجتمعات النامية التي يحكمها التطرف يكون الفرد ليس له قانون يحميه لذلك التوجه الى انشاء دستور عالمي يحمي ويحافظ على حقوق الفرد بالمجتمع العالمي في الفترة الاخيرة عندما تسمع الاخبار وتشاهد تجد انك تعيش في مجتمع تحكمه اقليات في مجتمع تم بناء قواعده على اساس انه مجتمع ديمقراطي يحترم وجود الفرد وتطلعاته نحو مستقبل افضل تجد في ذلك المجتمع وجود التسلط وسرقة اقتصاد المواطن واصبح المواطن يدفع ضريبة من دمه وماله واغتصاب عرضه وشرفه دون حماية وتدخل وتجد نفس الوجوه الحاكمه تتردد على التمسك بالمنصاب وخلق مافيات من خلالها يتم السيطرة على المجتمع من خلال تزوير اصوات المواطن وشرائها اما بالمال او بالارهاب لذلك نجد الوجوه تتكرر ولايوجد من يبعدها عن سدة الحكم والتشريع ومن خلالها يتم السيطرة على مؤوسسات الدوله ةتقسيم المنافع على حساب المواطن بالمجتمع اصبحت الديمقراطيه وباء وسرطان يهدم ويحطم كل اركان المجمع كون لايوجد من يحمي هذا الفرد ولايوجد قانون يحمي المواطن في تلك المجتمعات التي يتم من خلالها اختيار افراد يتم توجيههم لخدمة مصالح تلك الاقليات بغياب السلطة الدولية وحقوق الانسان كذلك بخصوص ممثلين السلطة الدوليه اصبحوا جزء من عمليات الفساد في تلك المجتمعات كون هولاء تقاريرهم يتم كتابتها لصالح الاقليات الفاسدة التي تحكم المجتمع ويتم شرائهم بالمال اي الكل دخل بعملية ابادة الديمقراطية في تلك المجتمعات








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. هندوراس رابع دولة تنقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس وسط تندي


.. مقاطع فيديو لم تُعرض سابقًا تظهر تعرض الشرطة للضرب في أحداث


.. موجز الأخبار - التاسعة صباحا 25/06/2021




.. خلافات حادة داخل القمة الأوروبية بشأن التعامل مع روسيا


.. الاتحاد الأوروبي.. بين فتح الحدود أمام السياح وتمديد قيود اح