الحوار المتمدن - موبايل


ناشر أفكار

مراد سليمان علو

2021 / 7 / 21
الادب والفن


الدخول إلى قلب التيار لن يوصلنا إلى النيرفانا، فقد أضعنا المفاتيح الذهبية للبوابات السبعة. تلك الإرادة الماسية قد سلبت منّا عندما انشغلنا بتفريغ البضائع في الموانئ الشمالية. في خضم انشغالنا وتخبطنا خوف الثعبان الأقرع سقط منا مفتاح الحبّ والشفقة. قبل أن نحوك الحرية تغلّب علينا وهم الألم فتهنا وسط الأزلية. تلعب بنا أفكارنا وترشقنا بأبجديات منقرضة فكيف سنصبح القطرة التي بوسعها بلع المحيط؟ أتبعنا القواعد، ووهبناك ما نمتلكه فلا تحرمنا من الصدى الراجع من كهوف الجبل. نسينا أن نتجرد من خوفنا عند الصعود فخذلتنا أرجلنا في منتصف الطريق. قررت أن أصبح مالكا لروحي لأدفع بالنفايات خارج المكان، وأصبح سيد الدروب من جديد. ظلال أشجار الغابة أعداء تهاجم الذي يحاول أن يستعيد مفاتيحه لذا سأقف في الشمس لتهرب الأشباح. في لحظة الانتصار، الثلج يكون ناصع البياض في داخلي والنار ذهبي وحامي، ولا أشعر بهما لانشغالي بتحقيق النصر.
تداعت البوابات وأصبح الدخول سهلا ولكنني لن أدخل النيرفانا لأنني أمدّ يدي للآخرين وأنشر الأفكار مع الضوء.
***


ن








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. في قضايا الفكر والرواية والدين مع الكاتب والروائي المصري ناص


.. الشاشة العملاقة تنهار قبيل انطلاق مهرجان الموسيقى في الولايا


.. ...الـمصرية آلاء الحساسين: الأدب والفن وسيلة للهروب... وا




.. المنشد اللى مكسر السوشيال ميديا ?? غناء وإنشاد وطرب الفنان م


.. هانى رمزى يكشف مفاجأة: حجاج عبد العظيم اخته توفت قبل عرض مسر