الحوار المتمدن - موبايل


العمل بلا أمل

محمد عبد الكريم يوسف
مدرب ومترجم وباحث

(Mohammad Abdul-karem Yousef)

2021 / 10 / 14
الادب والفن


صموئيل تايلور كولريدج
نقل معانيها إلى العربية محمد عبد الكريم يوسف

سطور كتبت في الحادي والعشرين من شباط عام ١٨٢٥.

يبدو أن كل الطبيعة تعمل، والرخويات تخرج من قواقعها.
النحل يطن، والطيور تحلق
والشتاء غافي في العراء
يرسم على وجهه الباسم حلم الربيع

وأنا في هذه الأثناء الكائن الوحيد غير المشغول
لا أصنع العسل ولا أمارس التزاوج ولا أبني عشا ولا أغني.
ومع ذلك أعرف الضفاف حيث تنتشر القطيفة
وتتبعت مسار النبع حيث تتدفق جداول الرحيق

برعمي أنت يا قطيفة! برعمي من أجله
لا تبرعمي من أجلي! تمددي بعيدا كما يتدفق الجدول
وأنا اتجول هنا وهناك من دون ابتسامة على الشفاه
أو إكليل فوق الرأس.
 
هل تعلم التعاويذ التي تجتاح روحي بالنعاس؟
فالعمل بلا عمل كمن ينقل الرحيق في منخل
والرجاء بدون هدف نوع من العبث.

العنوان الأصلي
Work without Hope , BY SAMUEL TAYLOR COLERIDGE, 1825








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. إيقاف معلمة أميركية عن العمل بعدما سخرت من ثقافة الهنود الحم


.. خبير أسلحة سينمائي عن حادثة أليك بالدوين: كل إطلاق نار خطير


.. آخر ظهور لمديرة التصوير هالينا هانتشيز قبل إطلاق النار عليها




.. شاهد: المخرج اللبناني إيلي داغر والممثلة يارا أبو حيدر يتحدث


.. أول تعليق للممثل الأمريكي -أليك بالدوين- بعد قتله مديرة التص