الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


وماذا بعد نجاة رئيس مجلس الوزراء ؟

اسماعيل شاكر الرفاعي

2021 / 11 / 7
مواضيع وابحاث سياسية


وماذا بعد نجاة الكاظمي

الجهة التي حاولت اغتيال رئيس مجلس الوزراء : جهة مأزومة ، ومهزومة في آن واحد . تشعر بأنها تعيش على حافة الاحداث : مهمشة ومنبوذة ...

وهي تقدم على الارهاب لشعورها العميق بالعزلة ، وهي عزلة فرضتها هي على نفسها : لتمسكها الشديد بموقف واحد ثابت ، انهك جميع قواها القادرة على المناورة واستنباط الحجج الرصينة التي تدعم حضورها القوي في الحوار ...

ما ان تنطفئ شعلة الحوار في وعي هكذا تجمعات ، حتى تتصاعد لديهم وساوس العنف وفرض الامر الواقع بالقوة واللجوء الى التآمر . وما جرى من قصف منزل رئيس مجلس الوزراء يذكرنا بزمن الانقلابات العسكرية ، وحتى بحروب الدول الإقليمية التي تبدأ بقصف الطائرات مترافقاً مع القصف المدفعي ...

وماذا بعد نجاة الكاظمي وفشل الانقلاب العسكري ؟

دائماً يتبع الفشل في اختيار القرار الصحيح وانكشاف المؤامرة : انطلاق الإشاعات المختلفة التي ستشيطن المتآمرين وتحولهم الى قردة في اعين الجماهير ، فيما تزداد حكايات التعاطف مع الشخص : الذي تم التآمر عليه ، بما يؤدي الى اعادة صياغته : صياغة ملائكية ، فيرتفع منسوب حضوضه الى الترشح لرئاسة مجلس الوزراء مرة ثانية ...








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. لخفض التصعيد بالمنطقة وزير الخارجية الأميركي يستهل جولته الإ


.. شاب من غزة يكتب بأنفه ويصارع من دون ذراعين ويخاطب الآلاف | #




.. إميل أمين: خطاب ترامب كان مليئاً بالغضب والتهديد للمؤسسة الأ


.. سوناك يقيل رئيس حزب المحافظين ناظم الزهاوي من منصبه في الحكو




.. خبير الشؤون السياسية خالد عبيد: نسب المشاركة المرتفعة بالانت