الحوار المتمدن - موبايل


بيان مشترك مع الحزب الوطني الديمقراطي الاشتراكي في تونس

حزب اليسار الشيوعي العراقي

2022 / 1 / 13
مواضيع وابحاث سياسية


في اللقاء الذي ضمّ الحزبين الماركسيين اللينينين الشقيقين (الحزب الوطني الديمقراطي الاشتراكي) من تونس و(حزب اليسار الشيوعي العراقي) في العاصمـــــــــــــــــــة تونس يومي 5 و6 جانفي/كانون الثاني عام 2022، تناول الحزبان تحليل الاوضاع المحلية لكلا البلدين تونس والعراق، والموقف من النظامين الكمبرادوريين في البلدين، كاشفين عن طبيعة الهيمنة الاجنبية الدولية وتسلط القوى الإمبريالية على مقدرات الشعبين التونسي والعراقي، واعتمادها سياسة تراعي مصالحها البغيضة التي يحميها وينظمها ويسوسها الكمبرادور والاولغارشية الحاكمة التي أثرت لسنوات طويلة، نتيجة وضع يدها على المال العام وسرقته والتصرف فيه من اجل تحكيم قوتها وشراء ذمم بطانات وأتباع خونة، ورغم انتفاضة الشعب التونسي في ديسمبر/جانفي 2010-2011 وتواصل نضاله المرير ضد النظام العميل ورغم تضحياته الجسيمة التي أدت الى التخلص جزئيا من الاخوان المسلمين العملاء وحلفائهم ورغم انتفاضات الشعب العراقي المتتالية ومقاومته الباسلة للاحتلال الامريكي والهيمنة الايرانية والتدخل الصهيوني ومواجهته لفساد وإفساد النظام العميل ، فإن طريق النضال الثوري نحو التحرّر الوطني والانعتاق الاجتماعي والاشتراكية في تونس والعراق والوطن العربي لا يزال يتطلب مزيدا من الصبر والثبات والتضحية والإيثار والعطاء والبناء الحزبي والالتحام بالجماهير الكادحة.
كذلك تناول اللقاء تشخيص التدمير والخراب اللذين أحدثتهما الرجعية العربية في بلداننا العربية وكذلك تآمرها على القضية الفلسطينية والتضحية بها على نهج الخيانة والتطبيع مع الصهيونية، حيث وضعت هذه الرجعية أعناق الجماهير العربية ومصالح العرب تحت سيف العدو الصهيوني وهيمنته، وفق سياسة التطبيع هذه كما حصل في الامارات والبحرين والسودان ومثلما كان من مغازلة السعودية لكيان العدو الصهيوني الغاصب والعمل معه ضد مصالح الشعب الفلسطيني والشعوب العربية، يضاف إلى ذلك قيام السعودية والدول الملحقة بسياساتها بحماية الحركات السلفية الظلامية والارهابية ودعمها وإغداق الأموال الطائلة عليها. هذا ومافتئ المسار الرجعي التخريبي حادّا ومتواصلا في عمق الوطن العربي كما هو الحال في الحرب العدوانية على الشعب اليمني.
وكان من المهم في هذا اللقاء تدارس الاوضاع العربية بصورة عامّة وتوجيه الانظار الى وضع الحركة الشيوعية في المنطقة من اجل توحيد المقاربة والوصول الى رؤية ماركسية لينينية موحدة ترصّ الصفوف وتمتّن البناء.
وبناء على ذلك تطارح الحزبان مبادرة اللقاء الشيوعي العربي والارتقاء بها الى مستوى الممارسة العملية بوضع برنامج عمل يفعّل إنشاء جبهة شيوعية تستطيع دعم الجهود الاممية لاستعادة القدرة على مواكبة ميادين العمل النضالي الثوري.
وفي الختام اتفق الحزبان على تجديد اللقاء وتكراره وتوسيع العمل مع الأحزاب الماركسية اللينينية الشقيقة في الوطن العربي والبلدان المجاورة من اجل تطوير فرص التفاعل والتعاون من اجل مزيد التلاحم النضالي الثوري للحركة الشيوعية.
الحزب الوطني الديمقراطي الاشتراكي في تونس........ و ........ حزب اليسار الشيوعي العراقي








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. المغرب.. تراجع ساعات التدريس بالعربية بعد إقرار التناوب اللغ


.. ...سوريا: عشرات القتلى واستمرار المعارك بين مقاتلي تنظي


.. وزير الخارجية الجزائري : ما يتم تداوله بشأن تأجيل القمة العر




.. خبراء يشددون على أهمية الجرعات المعززة من اللقاح


.. قيس سعيد يؤكد لماكرون الحرص على حماية الحريات | #النافذة_الم