الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


معهد المخطوطات العربية بالقاهرة يشرف على تدبير ما يقرب من 3 ملايين و500 ألف مخطوط موزع على مناطق متفرقة من العالم-

عزيز باكوش
إعلامي من المغرب

(Bakouch Azziz)

2022 / 1 / 14
الصحافة والاعلام


حول سؤال عن أهداف معهد المخطوطات العربية بالقاهرة أجاب الدكتور مراد الريفي الإدريسي أكاديمي وإطار بوزارة الثقافة المغربية سابقا ، ومدير معهد المخطوطات العربية التابع للمنظمة العربية للثقافة والعلوم بالقاهرة حاليا أول مغربي من شمال إفريقيا يحظى بهذا المنصب العربي السامي، أن من بين الأهداف التي يعمل على تحقيقها ، البحث عن أماكن المخطوطات في أنحاء العالم، وتصوير نفائس المخطوطات، وإتاحتها للباحثين والمحققين بعد فهرستها ونشرها وإيداعها بالمكتبات العامة والخاصة، وأن يكون مركزا علميا يلجأ إليه العلماء والمحققين في البحث عن المخطوطات التعريف بالتراث العربي وقيمته ، مع نشر أهم الأعمال المحققة نشرا علميا " وتشرف إدارة الدكتور مراد الريفي الإدريسي اليوم على تدبير ما يقرب من 3 ملايين و500 ألف مخطوط موزع على مناطق متفرقة من العالم . وقد أنشئ المعهد العربي للمخطوطات سنة (1946) ملحقا بالإدارة الثقافية في الأمانة العامة الجامعة الدول العربية بميدان التحرير وسط القاهرة .

وتحدث عن منظومة الكودیکولوجيا العربية، التي بدأها المعهد منذ خمس سنوات كونها تندرج في أفق ترسيخ حقل (الكودیکولوجيا -علم الكتب المخطوطة ) في إطار ثقافة المخطوط العربي حيث نظم المعهد العربي للمخطوطات دورة تدريبية شهر دجنبر المنصرم ،بمشاركة تسعة أساتذة من داخل الوطن العربي وخارجه .
وفي كلمته الافتتاحية خلال الدورة التدريبية المتقدمة في (علم المخطوط العربي) عبر تقنية زوم ، رحب الدكتور مراد الريفي مدير المعهد، والمشرف على الدورة، بالمشاركين من أكاديميين ومتدربين ملتحقين جدد على اختلاف جنسياتهم ،منوها بمقارباتهم العلمية القيمة، كما أشاد بالشراكة العلمية المتميزة بين المعهد ونظرائه الألمان في كل من: ليبزج، وجامعتي برلين الحرة، وهامبورج. وأشار في كلمته أن هذه الدورة بما فيها من زخم معرفي متنوع ،تسعى إلى البناء المعرفي الأكثر عمقا لهذا الفرع المهم من علوم المخطوط، الذي يغفل عنه للأسف كثير من الباحثين العرب، رغم ما يمكن أن يعطيه للحقل التراثي من معلومات وفيرة ،تغيب عنها كثير من المصادر التقليدية.
وذكر أن الدورة شهدت إقبالا ملحوظا وتنوعا واضحا في جنسيات المتدربين ومشاربهم التراثية، إذ قبل للالتحاق بها (41) متدربا، من (13) دولة عربية وأجنبية، هي: مصر، والكويت، والسعودية، والعراق، وقطر، واليمن، والمغرب، وفلسطين، ولبنان، وأمريكا، وإندونيسيا، وبنجلاديش، والهند.

ومن الأنشطة والفعاليات التي ينظمها المعهد العربي للمخطوطات ،اعتبر الدكتور مراد الريفي يوم المخطوط العربي (4 أبريل) الذي ينظمه المعهد في الرابع من شهر أبريل من كل عام ، فعالية (يوم المخطوط العربي الذي استحدثه في عام (2013)، وأقره وزراء العرب، ويعني هذا اليوم بقضية تراثية مختلفة يقيم لها شعارا يعبر عن مضمونها۔ كما ينظم أربع منتديات ثقافية مختلفة من كل عام. فضلا عن الدورات العلمية ، كما ينظم المعهد العديد من الدورات العلمية التأسيسية والمتخصصة في علوم المخطوط العربي، وهذا بشكل منتظم متجدد على مدار العام . كما يتم نشر مختلف هذه الأنشطة على الموقع الرسمي للمعهد وعلى صفحاته الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي .
أما على صعيد المطبوعات والمنشورات والدوريات نجد : مجلة معهد المخطوطات العربية المحكمة، صدر العدد الأول منها سنة 1955 • نشرة أخبار التراث = المجلة الإخبارية، صدر العدد الأول منها سنة 1971 • مجلة معهد المخطوطات العربية الثقافية، صدر العدد الأول منها سنة 2017 • السلسلة المحكمة = (تراثنا)، النشر الرقمي، مكتبة شهرية، صدر العدد الأول منها سنة 2017.

ومن الأغراض التي أنشئ معهد المخطوطات من أجلها بموجب قرار مجلس الجامعة المؤرخ في 4 أبريل 1946 ، ذكر الدكتور الريفي جمع فهارس المخطوطات العربية الموجودة في دور الكتب العامة والخاصة، وفهارس المخطوطات التي يمتلكها الأفراد لتوحيدها في فهرس عام و تصوير أكبر عدد ممكن المخطوطات العربية القيمة ، وضع هذه المصورات تحت تصرف العلماء بعرضها لمن يطلبها للاطلاع عليها بواسطة الآلات العارضة المكبرة، أوبإعطاء صور مكبرة منها بأسعار مناسبة، أو بإعارة نسخة ثانية منها للعلماء الذين يطلبونها من البلدان الأخرى عن طريق المؤسسات العلمية. وطبع صور المخطوطات القيمة التي نصها صحيح وخطها مقروء، ونشر نصوص المخطوطات ذات الأهمية الكبرى وكذلك تنظيم التعاون بين العلماء والمؤسسات العلمية في سبيل نشر المخطوطات وتزويد الناشرين بالمعلومات اللازمة عن المخطوطات التي يعنون بها، وإعلامهم بأسماء من يعنى بمخطوطات مماثلة لمخطوطهم أو مشابهة له. فضلا عن إصدار نشرة دورية عما طبع أو يطبع من المخطوطات العربية والإشارة إلى ما هو معد منها للطبع.

و على الصعيد الكرونولوجيا الإداري للمعهد ،تلاحق على إدارة المعهد ثلاثة أنظمة، كلها داخلة في نطاق جامعة الدول العربية، وهي النظام الأول : إلحاقه بالإدارة الثقافية بالأمانة العامة لجامعة الدول العربية منذ التأسيس (1946). النظام الثاني: استقلاله عن الدائرة الثقافية، وتعيين مجلس أعلى له سنة (1956) النظام الثالث: دخوله في نطاق المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو)، التابعة لجامعة الدول العربية – 1970.
ويضم المعهد العربي للمخطوطات الأقسام الآتية: قسم الفهارس (الورقية) قسم التصوير (الميكروفيلم) السكرتارية. المحاسبة. ويشتمل على الأقسام الآتية : الشؤون المالية والإدارية - العلاقات الخارجية والسكرتارية - البحث العلمي والترجمة - الشؤون التعليمية الدبلوم علوم المخطوط - الأنشطة الثقافية والتعليمية - الفهرسة - النشر الورقي - النشر الرقمي - خدمات الباحثين - قواعد البيانات.

ومن أشهر مفهرس المعهد محمد بن تاويت الطنجي - محمد رشاد بن عبد المطلب - فؤاد سید - إبراهيم شبوح - عبد الفتاح الحلو- محمود الطناحي محمد مرسي الخولي -عصام الشنطي مراد تدغوت. كما تناوب على إدارة أنظمة المعهد في مرحلة ما يسمى بحقبة القاهرة (الثانية): أ. د. فيصل الحفيان (2013 - 2020)۔ أ.د محمد مصطفی کمال (يناير - 2021). د. مراد الريفي (الحالي).








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. تصاعد الخلاف بين مالي وفرنسا يهدد المهمة العسكرية لباريس | #


.. الحصاد - مطار بغداد في مرمى الصواريخ وأزمة تتصاعد بين الغرب


.. وزير الدفاع الأمريكي: ما زال هناك وقت وفرصة لحل الأزمة حول أ




.. النتائج الأولية للاستفتاء الإلكتروني في تونس


.. روسيا تحذر.. ما مصير الأسلحة النووية الأمريكية في دول الناتو