الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


قصيدة ضاع إنائي الجميل

فريدة عدنان

2022 / 3 / 18
الادب والفن


حلمي هاذا اليوم كبير...
أن أعود فتاة في العشرين...
أركض كل صباح لجلب الحليب..
بخطوات كراقصة باليه...
أتعطر بالنسمات...
وأبتسم للفراشات...
أعانق صغار الخرفان...
أقطف وردة حمراء...
أهديها للعجوز الطيبة عندما تُفرغ الحليب
في إنائي الجميل...
وأعود من جديد..
وقلبي الصغير تعلو دقاته خجلا
وأنا ألقاك على الطريق...
تبتسم لك جوارحي...
وتعانقك روحي...
ويكبر حبي لجلب الحليب...
طال بيننا حبل المسافات...
حتى بلغ عنان السماء...
لا أنت تنتظرني على قارعة الطريق...
ولا أنا أركض لجلب الحليب...
فقد ضاع إنائي الجميل...
لكني لازلت فتاة في العشرين
لا تؤمن بالمستحيل...








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. ساحات وشوارع إيران تتحول لعروض مسرحية لتجسيد واقعة كربلاء


.. تفاعلكم | الفنانة العراقية إيناس طالب تعلن مقاضاتها مجلة شهي


.. حكايتي على العربية|صاحب أقدم أفيشات الأفلام وأندرها، عبودي




.. تفاعلكم الحلقة كاملة | الصراع على تايوان مستمر والفنانة العر


.. هروب جماعي من سجن لبناني يثير السخرية.. وتصرف كوميدي لهارب