الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


سكران والكأس ملأى

فوز حمزة

2022 / 8 / 22
الادب والفن


من عينيك أثمل أيها القمر الباسل
أنت وحيد بين وجوه كثيرة ترتدي الأقنعة
هل تذكر؟
الوقت كان ظهرًا
و السكون تسلل من بين الشقوق
كل شيء يسير نحو اللامكان واللازمان
تلك الحظة !!
حينما كنت أدور حول الشمس كنقطة قادمة من العدم
أحسست بنبض الأشياء ينساب في قلبي
تفتحت لي الأسرار
فتهلل وجه الغيم
سمحت للخوف بالرحيل
ولتلك الليالي المعلقة بالنجوم أن تختفي
أنا الآن لا انتمي لشيء
إلا لأجنحتي المثقوبة
حتى لو ألقت بي في درب موحش
ما عادت الأخطار تلتهم وقتي
لن أسمح للأماني مشاركتي الوسادة
وتلك الأحلام المعلقة بأذيال الفجر
ما عادت توقظني
فككت قيود مشاعري الصدئة
لتنبت لي أقدام جديدة
وعينان تنبض للحياة
مرة عند الغروب
وأخرى للشروق








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. المخرج أحمد نور عملنا على فيلم لحظة تحول بين الألم والأمل بر


.. مفيد فوزي كان البوصلة بالنسبة لينا.. الشاعر جمال بخيت والكات




.. النائب محمود بدر بعض حالات فيلم لحظة تحول بين الألم والأمل ت


.. كلمة أخيرة - مفيد فوزي كان نفسه يشوف حفيده شريف على المسرح..




.. كارلا حداد تسأل في #المسرح: هل خبر محاولة تسميم الشحرورة صبا